روايات كاملة

رواية اغتصاب بالتراضي الفصل السادس 6 بقلم لوجي أحمد

رواية اغتصاب بالتراضي الفصل السادس 6 بقلم لوجي أحمد

رواية اغتصاب بالتراضي البارت السادس

رواية اغتصاب بالتراضي الجزء السادس

رواية اغتصاب بالتراضي كاملة (جميع فصول الرواية) بقلم لوجي احمد
رواية اغتصاب بالتراضي كاملة (جميع فصول الرواية) بقلم لوجي احمد

رواية اغتصاب بالتراضي الحلقة السادسة

زين دخل زي الاعصار الاوضه ومسك يمني من شعرها وش”دها من حض”ن كريم وحدفها بعيد وبكل غضب وغيره
كريم كان لسه هيتكلم ويتخانق مع زين بس فجاه بلاكمه في وشه وركله قويه اوقعته أرضا
وكان لسه هيكمل ض”رب على كريم لولا تدخل عمته الهام
خلاص يازين وهي تحاول ان تهدي زين وتقف بينه وبين كريم
اهدي يازين ما حصلش حاجه لكل ده
زين بعصبيه ما حصلش ايه يا عمتي ده كان حاض”ن مراتي
كريم .وهو يقوم من الأرض كنت بقولها حاجه وبعدين دي بنت عمي قبل ما تكون مراتك
كريم كان عايز يقول دي حبيبتي بس هو بيستفز زين
زين ش”د يمني من درعها بشده وقال
: كان بيقولك ايه هو
يمني بدموع وبوجع : مغيش وهي تنظر لكريم
زين بعصبية : نزل قلم علي وشها اتعدلي بقولك
يمني بدموع : عمتي الحقيني
زين بغضب وغيره عميه: انطقي كان بيقولك ايه
يمني عيطت وصوت شهقاتها طلعت
كريم هنا اتدخل وقال له كنت بعزيها في موت عمي.
طبعا يمنى ما كانتش تعرف لسه في موت ابوها اول ما سمعته بيقول في موت عمي انصدمت
كريم قال الجمله دي وخرج من الاوضه وهو بيستحلف لزين ان هو يرد له اللي عمله فيه
يمنى بتهتها.. وهي تنظر لزين ولعمتها قصده مين اللي مات
زين في الحاله دي ساب ذراعها وما بقاش عارف ينطق ولا عارف يقول لها ايه
يمني قربت من عمتها وقالت لها هو بابا فين يا عمتي
الهام وهي تطبطب عليها الله يرحمه يا حبيبتي
يمنى بصدمه انت بتقولي ايه يا عمتي بابا فين
ايه اللي انت بتقوليه دي يا عمتي لما يجي انا هقول له ان انتي بتفولي عليه كده
وكانت لسه بتخرج من باب الاوضه وهي بتنادي وبتقول يا بابا انت فين يا بابا
بس زين شدها من وسط”ها وبدا يخدها في حض”نه ويهديها ويقول لها اهدي يا يمنى
يمنى بص”ريخ وهي تحاول ان تبعد عنه ابعد عني سيبني اروح لبابا ابعد عني يا بابا يا بابا
زين انت رايحه فين وخلاص عمي مات باباك مات
يمنى اسكت ما تقولش كده انا بابا كويس
زين سبها من حض”نه وقال لها
عمي مات وانتي السبب وقال الجمله دي وسابها في الاوضه مع عمتها وخرج
كانت اسيل واقفه على الاوضه بره
زين وهو خارج انتي وافقه كده ليه
اسيل بخوف كريم قال لي روحي هاتي حاجه وتعالي
زينب عصبيه وانت تسمعي كلامه ليه
اسيل بدموع كنت قلقانه على يمنى علشان كده سمعت كلامه
زقها من قدامه ونزل تحت وكان بيستحلف على لكريم على اللي عمله
اسيل دخلت الاوضه لقيت يمنى منهاره على موت والدها
بدات تحدي فيها هي وعميتها الهام لكن ما كانش فيه فايده يمنى من الصدمه من كتر الصريخ والعياط فقدت الوعي
اسيل طلعت على البلكونه بتصرخ وبتنادي بصوت عالي وتقول الحقني يا زين الحق
زين طلع ثاني على فوق لا يومنا وقع على الارض وهم بيحاولوا يفوقوها اللي عمته بعد اذنك يا عمتي خدي اسيل واطلعوا
عمته مش وقته يا زين خلينا نفوقها ونطمن عليها
وهو يشيل يمنى من على الارض يحطها على السرير ما تقلقش يا عمتي دي مراتي وبعدين عم موصني عليها
هيام خدت اسيل وخرجوا بره الاوضه نقرب من يمني بهدوء
ورجع شعرها اللي كان نازل على عينيها وبدا يبص ليها ويحط ايده على ملامح وشها
ويقول لو تعرفي انا بحبك قد ايه يا بنت عمي كنت سبت كل الدنيا دي عشاني مش سبتني انا عشان خاطر الدنيا
ودموعها بدات تنزل مسح دموعه بايده
وشال يمنى احطها في البانيو وفاتحه عليها الميه وبدا يفوقها بالراحه
هي بدات تفوق وفتحت عينيها وبصت لقيت قدامها غمضت عينيها تاني وبدات تعيط
وتقول انت السبب كنت سبتني اشوف بابا مات من غير ما اقول
يسامحني انا مش مسامحاك بدات تغمض عينيها وتقول
انا بكرهك بكرهك ابعد عني انا بكرهك
هي اثاره عصبيه زين بكلامها ده بس زين كان بيحاول يمسك نفسه على قد ما يقدر وما يتعصبش عليه
..
كريم كان قاعد في اوضته وطلب مش شغاله تجيب له اثنين قهوه
فعلا الشغاله عمليت القهوه وجابتها له وطلع من جيبه كيس صغير وحطها في كوبايه منهم كيس منوم
وشال صينيه القهوه واتجه لاوضه اسيل
طبعا اسيل دي اخت زين وبنت عم كريم
خبط عليها اسيل بتفتح الباب لقت كريم قدامها
اسيل بتوتر هو في حاجه وهي تنظر على صينيه القهوه
كريم بابتسامه ما فيش انا عملت قهوه قلت اجي اشربها معاكي ينفع ادخل اشربها معاكي ولا
اسيل بتهتها بس زين
كريم قطع كلامها وهو بيدخل الاوضه وبيقفل باب الاوضه برجليه وبيقول لها زين بقى مع يمني مراته يعني مش فاضي
ثم قال
ا تعالي احنا نتكلم شويه مش هاخد من وقتك كتير وهخرج قبل ما ازين يخرج من أوضته متخفيش
وحط صينيه القهوه على الترابيزه ماسك فنجان القهوه اللي حط فيه ماده المنوم وادى الاسيل وقال لها خدي دوقي القهوه اللي انا اعملها
اسيل كانت طيبه قوي خدت القهوه منه فعلا
وبدات تشرب وهو بدأ يبص لها ويقول بس انتي احلوتي قوي يا اسيل اسيل وشها احمر من الكسوف
وهي تضع فنجان القهوه بعد ما شربته على الترابيزه معلش يا كريم اخرج استناني في الجنينه وانا هنزل اقعد معاك تحت عشان لو زين شافك معايا في الاوضه هنا هتحصل مصيبه
زين هو يضع يده على خدها خلاص هستناك تحت في الجنينه ما تتاخريش عليا
اسيل هنا مفعول المنوم بدا يشتغل وما بقتش قادره تقف ولا بقت عارفه تسيطر على نفسها
كريم اتدخل هنا وقال لها اسندك بالراحه تقعي
اسيل بتوهان لا لا انا كويسه انزل بس انت يلا ما كملتش الجمله وقعت على السرير كريم بابتسامه صفراء وهو يقفل باب الاوضه بالمفتاح ويقول اشرب بقى يا زين
وووووووووووو
. كان المحامي جه تحت عشان خاطر يفتح الوصايا والشغله راحت خبطت على زين وقالت له زين قال لها اندهي الكريم واندهي ل كل اللي موجودين في الفيلا
يا ترى بقى هيلحقوا اسيل ولا ايه اللي هيحصل
يمنى كان زين شالها من البانيو حطها على السرير
ودخل هو ياخد شاور عشان ينزل للمحامي
يمنى قامت من على السرير
زين طبعا كان سايب حاجته مفاتيحه والس”لاح بتاعه على الترابيزه في الاوضه
اتجهت للس”لاح ومسكته في ايدها فضلت واقفه قدام الباب مستنيه زين لما يخرج من الحمام عشان تض”ربه بالمس”دس
زين خلص شاور اخرج من الحمام وحطط فوطه على شعره بينشف شعره شال الفوطه من على شعره واتفاجئ بيمني قدامه ماسكه الس”لاح وعايزه تق”تله
وووو

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية اغتصاب بالتراضي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق