روايات جنسية

رواية العنتيل والشحاتة الفصل الثاني 2 قصص سكس ميلف +18

رواية العنتيل والشحاتة الفصل الثاني 2 قصص سكس ميلف +18

 

 

 

الفصل الثاني

 

وقربت منها وخدتها في حضنى وبدأت احسس على جسمها واهديها ولقيتنى بقولها انتى لسا شابه وحلوه وجوزك مريض وعيان انتى ازاى مستحمله والتحسس بيزيد شويه بشويه وانا هجت نيك وزبرى وقف وبقى باين من البنطلون وهى ارتبكت شويه وبقت تحاول تبعد عنى بس انا مصدقت وهنا مقدرتش املك نفسى وبدأت انيمها على الكنبه واحسس على جسمها وابوسها واقولها انتى تستاهلى حد احسن ومينفعش تفضلى كده من غير محد يريحك ويشوف طلباتك هنا والبت ساحت في ايدى وبقتفى عالم تانى بدات احط ايدى على كسها من فوق الهدوم والعب فيه وانا ببوس فيها وهى سايحه نيك وعماله تتاوه لقيت صوتها هيعلى رحت ساحبها ودخلتها في اوضه اللى جوه … لقيتها بتقول لا وميصحش يابيه وكده انا اتجننت بقى فقلتلها ادخلى من سكات يابت الشرموطه وضربتها بالقلم، وبعد كده زنقتها في الحيطة وقعدت ادعك في جسمها كلو بعد كده قلعت البنطلون والتي شيرت اللى كنت لابسهم وبقيت قدامها عريان وزبى واقف قدامى هايج نييييييك وقعدت ادقر زبرى فوق كسها وانا عمال اقفش في بزازها وهى بدأت تتجاوب معايا ولقيتها مسكت زبرى وبتدلكه بايدها فرحت نزلتها وقلتلها مصى ياشرموطه قعدت تمص في زبرى وانا واقف في قمه المتعة بعد كده قومتها وقلعتها العباية وكانت لابسه تحتها جلبيه مفتوحه بزازها بارزه اوى فيها فنزلت الجلبيه من فوق وقلعتها السنتيان وبقت بزازها عريانه قدامى في اللحظة دى انا بقيت هايج نيك وهجمت على بزازها وقعدت اكل فيها واعصرها وهى عماله تدلك في زبرى وتتاوه جامد بعدين نزلتها تمص زبرى تانى وكانت محترفه مص وانا عمال اقولها هافشخك ياشرموطه وهانيك كس امك وهى كل مشتمها تقعد تمصمص زياده لحد ممقدرتش فجبتهم فبقها بعد مجبتهم لقيتها بتقوم فاكره انى كده خلاص (كان موقفى وحش اوى اصلا) رحت قلتلها رايحه فين يابت الشرموطه ورحت رافعها من بطنها ولاففها طيزها ليا ووشها على السرير ورفعتلها الجلابيه

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق