روايات كاملة

رواية بدون اختيار الفصل الخامس 5 بقلم سمر شريف

رواية بدون اختيار الفصل الخامس 5 بقلم سمر شريف

رواية بدون اختيار البارت الخامس

رواية بدون اختيار الجزء الخامس

رواية بدون اختيار كاملة (جميع فصول الرواية) بقلم سمر شريف
رواية بدون اختيار كاملة (جميع فصول الرواية) بقلم سمر شريف

رواية بدون اختيار الحلقة الخامسة

 

“بدون اختيار “
الجزء الخامس
تسنيم قاعدة بتفكر تديله فرصة فعلا ولا لا ، ولا تبق توكسيك وكل الرجالة زي بعض ومتديلهوش فرصة
دخل عليها حسن
-بقولك اي متيجي نخرج
_هنروح فين
-نروح في ديت زي اللي لسه بيتعرفو علي بعض ، وتلبسي فستان جميل وهيلز وتحطي الروج اللي بتحبيه ونروح مكان مخططاله واجبلك ورد وشوكولاته واحكيلك قد ايه بحبك
_وهنلف في الشارع بليل لحد الفجر
-لحد الفجر دي تعمليها مع جوزك ، انما احنا اتنين مخطوبين يستي خارجين في ديت ،غير كدة معندناش بناات تروح متأخر
_طب وهتيجي تاخدني بالعربية ازاي واحنا ف نفس البيت ، وتستناني ساعه ولا ساعتين وتقولي قدام مرايتها بتدلع براحتها ولا انت هتكروتني
-يعني أنتِ موافقة بجد ، وهتديلي فرصة
_مهو انا مش هلاقي كل يوم حد يجبلي ورد وشوكولاته ومعاه عربية وشغال في شركة
-بجد يتسنيم
يعني كل حاجه خططتلها هنعملها سوا
_بحب الورد الأحمر علي فكرة
-صاروخ واكون جايبلك كل الورد الأحمر
_طيب وانا هروح البس بق
“كانت حلوة خالص ولابسة دريس أحمر وهيلز أسود ، حسن كان لابس شميز أسود وبنطلون اسود ومعاه ورد أحمر”
تلفون تسنيم رن وهي بتلف الطرحه
-خلصتي
_مستعجل علي ايه طيب ، اديني فرصة اتأخر
-معلش حقك عليا خدي وقتك ، أنا بس من كتر منا مبسوط مستعجل اوي
_عشر دقايق وهنزل
خلصت ونزلتله “
-بسم الله ما شاء الله تسعين مرة ، خايف احسد الحلاوة دي نقوم ماسكين في خناق بعض
_لا لا متخافش
-طب اتفضلي”ادالها الورد وراح يفتحلها الباب
_شكرًا يحسن
حلوة الحركة دي
-عجبتك
ده أنا هبهرك قد ايه أنا رومانسي وحنين
_هتوديني فين بق
-أحلي مكان بيعمل بيتزا عشان بتحبيها
_طب وأنت
-بحبك وبحب البيتزا ، فمفيش مشكلة أكلك أو اكلها
_ركز في السواقة بدل مناكل بيتزا ، هناكل مطبات ونقضيها في المستشفي
وصلو ودخلو
كان المكان هادي ومليان ورد وقريب من بحر ، مكنش فيه صوت حاجه غير البحر
_المكان فاضي يحسن
-قولت احققلك امنيتك ونسهر برا البيت وكمان نقعد براحتنا
_بجد ، بس أنا مخففه هدومي
-متخافيش عامل حساب كل حاجه ، تعالي ناكل الأول وبعدين نبق نفكر في أي حاجه
كلو وقعدو يرغو شوية وكان حسن مجهز قعدة قدام البحر وشوية فاكهة ومسليات “شكل السهرة هتطول”
-خدي جاكت اهو عشان الجو سقعه
_شكرًا
-العفو يستي
متحكيلي حاجه عشوائية كدة يتسنيم بتحبيها أو جات في بالك
_أي حاجة
-بحب الرسم بس مجربتش قبل كدة أحاول
_طب وليه
-مشعارفة يحسن أنا طول الوقت بدور علي الوقت المناسب ، من وأنا صغير بقول لنفسي كل يوم الوقت مش مناسب لحد ما فجأة لقتني حاجة وعشرين سنه وأنا لسه بدور علي الوقت المناسب
_أحيانا بتبقي محتاجة تجربي تاخدي الخطوة متستنيش، ممكن تفضلي مستنيه العمر كله ، أنا فضلت أدور علي وقت مناسب عشان اتقدملك واقولك اني بحبك ولما قررت اخد خطوة كُنتي خلاص اتخطبتي
-بتحبني من زمان كده يحسن
_من لما كُنتي بتيجي تلعبي قدام بيتنا وتطلعيلي لسانك لما أقولك مفيش لعب هنا
-مهو أنت كنت مستفز يحسن وتضايق الواحد ، ومكنتش بتخليني العب قدام بيتكو مع العيال
_أنا راضي ذمتك كان فيه حد بيعرف ياخد منك حق ولا باطل ولا يكلمك ، ده أنتِ كُنتي متشردة ، وبعدين يعبيطه كنت بغير عليكي، لو كنتي جيتي تلعبي معايا كنت سيبتك تلعبي
-لا ده أنت غيور من زمان
_مهو الحلوف حلوف بق ، فتح يعمي وشوف بحبك قد ايه
-طب هات الشوكولاته بتاعتي يحسن ، شكلك بتقولي كلمتين عشان تاكلها وتضحك عليا
_طب متديني اي حاجه تحت الحساب كده
-عايز تدفعني فلوس الشوكولاته
_هدفعك اي يبنتي، هاتي بوسة
-قلة الأدب دي عندكو يحسن ، انما احنا من عيلة محافظه ، ممكن الم عليك الناس دلوقت
_يبنتي جوزك مش خاطفك والله
-ولو يحسن ، ولو
_ماشي يستي ربنا يسهلو
كُنتي مخططة تعملي اي مستقبلا أنتِ وجوزك عمتًا
-اخليه يفلس
_نعمممممم
-قصدي اعمل شوبينج كتير واجيب اسكين كير كتير واكل كتير وشوزات كتير وفسح بق كتيرررر
_كله كده كتير ، ده أنا كدة هشحت
-فدايا أنت اشتغل وأنا هصرف
_طب والعيال
-عايزة ابق لا انجابية يحسن
_لا اي يعنيا ، أنا ماشي وسايبك ، ولاد أختك أثرو علي دماغك
-استني يحسن هفهمك بهزر معاك يعم، بس لسه بدري طبعًا أنا لسه بتفرج علي الكرتون يحسن، هروح اجيب عيال
_وهو أنا مستعجلك يحبيبتي أنا بسألك
-اسأل يعم هو مين اللي هيربي ويقرفو في مين
_متخافيش هساعدك
-ماشي يعم، اسألك أنا بق دوري
_هو بق بالدور ، ماشي يستي اسألي
-اشمعنا أنا يحسن ، كان ممكن تخطب بق او تتجوز وتعيش حياتك بعد معرفت اني اتخطبت
_لحد الأن معنديش اجابة غير إني كنت حاسس إنكو هتسيبو بعض، وبعدين كان باين إنكو مش لايقين علي بعض
-وأنت اللي فاهم بق احنا لايقين ولا لا ياأستاذ حسن
_اه طبعا زينا كده لايقين علي بعض
-فكرك هحبك يحسن، أنا عارفة اللي هقوله هيزعلك بس أنا ببق بضحك عليك لو قولتلك اني ممكن اتخطي في يومين واحبك في ثواني
_وليه متحبنيش في ثواني وتنسي في ثواني
ليه محتاجه تخططي وتفكري انا صح ليكي ولا لا ، ليه محتاجه سنه عشان تعملي موڤ اون من حد بايعك وتبدأي تشوفي حياتك، أنتِ اللي بتصعبيها علي نفسك ، لو مش شاريكي مكنتش قعدت معاكي دلوقت اسمعك،مبتهونش علينا العشرة بس المواقف بتثبتلك إن وجودك مع الأشخاص دول غلط ، متعافريش أنتِ بق عشان تفضلي معاهم، وبعدين يستي هتلاقي حد زيي قمر فين وبصلي وشغال وعندي عربية وكمان بموت فيكي، وبعدين يستي فكك من ان احنا متجوزين ، احنا صحاب وبس لحد متحبيني ومتخبيش عليا حاجة موافقة
-موافقة
عدا أسبوع من آخر مرة مرة اتكلمو فيها في الحوار ده ،وتسنيم بدأت تقرب من حسن وترتاحله ويخرجو سوا
_خلاص هتروحي العيادة بتاعتك
-اه ، هتوصلني ولا اخد تاكسي
_يعني جوزك يبق معاه عربية وتاخدي تاكسي
-طب يلا عشان متأخرش
حسن وصلها وراح شغله
وهي كانت مركزة في شغلها وبتتابع مع المرضي بتوعها لحد مدخلها خالد
-بتعمل اي هنا يخالد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق