روايات كاملة

رواية احببت قدري الفصل الأول 1 بقلم أميرة رمضان

رواية احببت قدري الفصل الأول 1 بقلم أميرة رمضان

رواية احببت قدري البارت الأول

رواية احببت قدري الجزء الأول

رواية احببت قدري كاملة (جميع فصول الرواية) بقلم أميرة رمضان
رواية احببت قدري كاملة (جميع فصول الرواية) بقلم أميرة رمضان

رواية احببت قدري الحلقة الأولى

 

طلعت وانا عفار*يت الدنيا بتتنطط في وشي ولقيته جاي ورايا
قولت بعصبيه: خير جاي ورايا ليييييه هو مش الشغل اللي بينا انتهي
سفيان ببرود : اجي وراكي انتي مين المت*خلف اللي قال كده
بصتله بغيظ ومشيت قبل مرتكب جر*يمه
بس فجاء سمعت صوت طفل صغير بيبكي اووي ضحكت بحزن ومشيت شويه والصوت زاد بصيت حوليا مكنش فيه حد رجعت تاني عند سفيان وكان هيركب العربيه
قال بسخريه. خير عايزاني اوصلك
رديت بعصبيه : ده لما تشوف قفاك
سفيان بنفاذ صبر : امال جايه ليه
قولت بقلق: في صوت طفل صغير بيبكي تقريبا لوحدو
سفيان بسخريه : طفل صغير ! ولوحدو في المحكمه ي استاذه هيكون بيعمل اي
قولت بلهفه _والله سمعت صوته قريب من الجنينه اللي جنب محكمه الاسره
سفيان : انا من رأيي تروحي ي استاذه ترتاحي عشان تفوقي لشغل بكرا عشان الغلطه اللي عملتيها انهارده متتكررش
_ انا مستحيل اكمل شغل معاك انت واحد معندوش اي تقدير لغيرك
بصلي بصه خوفت منه اوي قولت بتوتر : انا رايحه اشوف صوت البيبي ده فين
سبته ومشيت بسرعه و جه ورايا شفت البيبي من بعيد وكان لوحدو
_ شفت قولتلك اكيد لوحدو ي قلبي دي باين عليها بنوته
سفيان باستغراب وبيبص حوليه: فين مامتها ازاي سيباها لوحدها كده
مكنتش مركزه معاه كان كل همي البنوته جريت بسرعه عليها وشلتها بسرعه وبحنان وبحط ايدي علي راسها عشان اعدل البطنيه ايدي جات علي حاجه لازجه بصيت لقيت د*م
بمجرد مشوفته صرخت بهستريا : سفياااااااان الحق د*م ????
صرخت بهستريا : سفياااااان الحق د*م البنت بتنز*ف
الناس اتلمت علي صرا*خي وسفيان اخدنا بسرعه وطلعنا علي المستشفي وكل ده والبنت بتبكي وانا همو*ت من القلق والخوف عليها
وصلنا المستشفي والدكتور خدها مني بسرعه وبدء يكشف عليها وانا مسكاها برضو
الممرضه : اطلعي ي مدام خلي الدكتور يشوف شغله
قولت بدموع : والله مش هعمل حاجه بس خليني معاها
سفيان : ميرا اهدي وتعالي نطلع سبيهم يشوفو شغلهم مينفعش وقفتك دي
(**سفيان الحسيني 28سنه محامي من اكبر المحامين في مصر
**انا ميرا محمود العطار 25سنه اول سنه ليا في مهنه المحاماه وشكلها هتبقي اخر سنه علي ايد الباشا ده)
طلعت وفضلت ابكي
سفيان بنفاذ : يابنتي اهدي بقا
جات حبيبه : اي ي بنتي اللي حصل ومين البنت دي
_ انتي عرفتي منين
حبيبه : تميم كلمني وقالي اللي حصل هي مين بقا
قولت ببكاء: معرفش معرفش هي مين ولا حتي فين مامتها
حبيبه: طب اهدي ليه البكاء ده كله هو انتي تعرفيها اصلا
قولت بانفعال : بقولك البنت بتنز*ف انتي اي جبل مش بتحسي
وصل تميم في اللحظه دي وقال:بعد ما مشيتو دورنا في الشنطه اللي كانت جنب البنت ولقينا الورقه دي
سفيان اخدها بسرعه وقرء اللي فيها بصوت عالي: مكتوب عليها رقم تلفون ومكتوب ده رقم ابوها اتصلو عليه وهو هياجي ياخدها انا مش ملزومه اربيها لوحدي هو ابوها ويتكفل بيها مش هقعد تحت رحمته استني نفقته ليها كل شهر ومبيجبوش حتي تمن اللبن انا خلاص هتجوز خليه يربي بنته بقا ويشيل المسؤليه شويه
سمعت كلام سفيان مصدقتش اخدت الورقه منه بلهفه لقيت فعلا مكتوب كده
قولت بصدمه وانهيار : ازاي في ام كده تسيب بنتها اللي عمرها لسه شهور لوحدها مش خايفه كان جرالها حاجه وهي لوحدها كده وفي الشمس
سفيان : اهدي لما نشوف هنعمل اي انا هكلم ابوها (طلع يكلم ابو البنت) وفي الوقت ده خرج الدكتور
قولت بلهفه : اي ي دكتور البنت مالها طمني
الدكتور : اهدي ي مدام بنتك كويسه هي وقعت ؟!
_م مش عارفه
الدكتور : ياريت تخلي بالك منها بعد كده لان الجر*ح اللي في راسها ده تقريبا بسبب خربشه قطه هو اللي عمل النز*يف
الممرضه طلعت بالبنت اخدتها منها بلهفه واخدتها في حضني اوي : حبيبتي ي بنتي ذنبك اي ان مامتك تعمل فيكي كده
_ دكتور هو انا ممكن اخدها
الدكتور : اه طبعا قولتلك دي حاجه بسيطه
لسه هتكلم جه وسفيان قال : رايحه فين البنت هتبقي هنا لحد ما حد من اهلها ياجي يستلمها دي مسؤليه كبيره
بصيت لسفيان بغضب وقولت : وفيها اي لما ياجو يستلموها من البيت
الدكتور : هو انتي مش مامتها
سفيان: لاء احنا منعرفش مامتها فين هي كانت لوحدها بتبكي ولما شفناها كانت راسها بتنزف و…………(وحكي كل اللي حصل )
الدكتور : عذرا بس انا كده مش هقدر اسلم البنت ليكم قبل منعمل محضر ولازم حد من اهلها او الشرطه يستلمها
اخدو البنت مني وانا كنت زعلانه اوووي انهم خدوها مني
بصيت لسفيان بعصبيه وقولت : ارتحت كده لما قولتله انها مش بنتي
سفيان : هو انا قولت حاجه غلط
_ لاااااء غلط ازاي هو انت تغلط ابداااا
سفيان بعصبيه : وطي صوتك والزمي حدودك ويلا عشان نمشي هتتاخري
_ كلمت ابوها
سفيان : اه ومسافر ومش هيعرف ياجي قبل بكرا
_ يعني اي هنسيب البنت لوحدها كددده انا مش همشي الا لما حد من عيله البنت ياجي او اخدها معايا
سفيان بصوت عالي : تاخدي مين انتي هتتعلقي باي طفل وخلاص
(اتوجعت اوي لما قال كده ماهو نسيت اقولكم اني مابخلفش????)
سفيان حس بندم لما قال كده: ميرا انا ….قاطعته وقولت بوجع: باااس انا داخله اشوف البنت
( اول مدخلت الاوضه فضلت ابكي بكل جوارحي هو انا ذنبي اي اني مبخلفش ليه كله محسسني اني ارتكبت جريمه لدرجه اني اطلق قبل فرحي بايام لمجرد ان التحاليل وضحت اني عندي مشكله في الخلفه وبقيت مطلقه وارض بور في عيون الناس احساس وحش اوووووي لما الكل يشوفك قليله في حاجه في ايد ربنا انتي ملكيش ذنب فيها)
الدكتور شافني ببكي : يابنتي دي قواعد مينفعش تاخدي البنت الا لما نخلص التقرير وبعدين نعمل محضر ونسلمها لشرطه
_ يعني انت ترضاها لطفله زي دي تسلمها لشرطه
الدكتور : هو بقولك هنسجنها دي هتبقي معاهم لحد اهلها ميستلموها
_ طب افرض هما اتاخرو ولا معندهمش دم ومحدش جه هيبقي مصيرها اي
الدكتور سكت
_ بالله عليك ي دكتور خلص التقرير وسلمهالي انا وانا مستعده امضي علي اي حاجه ولما ياجي حد من اهلها ياجي يستلمها مني في بيتنا وبيتنا مش بعيد عن هنا خالص او كلمني وانا هجيبها هنا علطول
(وبعد كلام كتير الدكتور استسلم امام اصراري وفعلا سلمني البنت اخدتها واحنا مروحين )
سفيان حب يلطف الموقف : تعرف ي تميم كان في حد عايزني اشوف قفايا عشان يركب معايا العربيه
تميم بمشاكسه : يراجل وشفت قفاك
سفيان : لاء هو اللي شايفو دلوقتي
_ والله لو مسكتو لانزل حالا من العربيه
حبيبه: بس دي مجنونه وتعملها وانا مش قادره اتمرمط في المواصلات بليل كده (وقالتلي بصوت واطي )داحنا هنتنفخ علي التاخير ده
_ منا عرفت بابا اننا هنتاخر
حبيبه: طب واخواتنا دول عصابه
_ الحمد لله فارس مسافر ومراد انا هرشيه هيسكت
حبيبه : طب وعمران
_ ده لوحدو رئيس العصابه بس متشغليش بالك انا هتصرف هو انا قليله ده تؤامي يعني هيسمع كلامي
حبيبه بضحك : والنبي اسكتي ده اكتر واحد بيهزقك
ضربتها علي كتفها: وطي صوتك البت هتصحي
تميم : ده بعد اللي حصل انهارده ده الواحد ميجبش عيال احسن اي ده هي دي حنيه الام
حبيبه : انا مش قادره استوعب اصلا
سفيان بصلي في المرايا وقال: وانتي رايك اي
قولت بسخريه_ لاء انا كده كده مبخلفش واي طفل بتعلق بيه وخلاص
(سفيان حس بالذنب اتنهد وبص قدامو وفضلنا ساكتين لحد موصلنا وانا بس حاضنه البنت كانها هتهرب مني)
**ملحوظه سفيان بيكون اخو مرات اخويا وحبيبه اختي الصغيره في اخر سنه في كليه الصيدله وتميم ابن عمي اصغر مني بسنه محامي برضو وشغال معانا في نفس المكتب وبيته جنب بيتنا **
___________
وصلنا قدام البيت
حبيبه : شكرا ي معالي المستشار علي التوصيله دي
سفيان بمكر : المهم بس الناس تقدر
حبيبه بضحك: هتقدر ان شاء الله
تجاهلتهم وقولت : تيمو متنزل اتعشا عندنا
تميم : كان نفسي والله بس انا جعان نوم
مشو واحنا داخلين البيت
حبيبه : هو انتي مقدرتيش تجيبي البنت دي الا انهارده
_ ليه بقا ان شاء الله
حبيبه : مقصدش بس اللي انتي متعرفهوش ان العقر*به هنا
قولت بصدمه : لاء متقولييييش ولسه بتكلم لقيتها طلعت من جوا وبتقول
=اهلااا مابدري ياختي انتي وهي
ابتسمت ابتسامه صفرا : اي ده عمتووو عامله اي
عمتي : تمام ياختي كل ده بتعملو اي برا دي العشاء علي اذان انا مش عارفه شغل اي اللي بيجو منه اخر الليل ده
حبيبه : عمتووو ناخد نفسنا الاول وبعدين قولي اللي عندك بابا فين
عمتو : ابوكي راح المسجد ياختي عامل فيها راجل صالح اوي وسايب بناته لنصاص الليالي برا البيت
حبيبه بسخريه : اي ده هي الساعه 8 عندكم نص الليل انتو عايشين بتوقيت البوزنبيق ولا اي
عمتو : انتي بت قليله الادب ولما ابوكي ياجي هخليه يعلمك الادب من اول وجديد
_ هو عمران مش هنا ولا لسه مجاش
عمتي : لما البنات جااين دلوقتي الولاد هياجو ايمتاا الفجر
حبيبه : ايوا ي عمتو انا اخواتي صالحين بيصلو الفجر الاول وبعدين ياجو
عمتي : اتريقي اتريقي منا هقول اي منك لله ي اخويا دلعتهم لحد ما بوظتهم بدلعك ده ومين اللي انتي شيلاه علي ايدك ده
حبيبه : لااااء انا مش حمل ادخل معاكي في مواضيع تاني دي بنت صحبتها هتكون مع ميرا لصبح ومامتها هتاجي تاخدها
عمتي : امهات اي دي اللي تسيب بناتها براا
_ معلش الزمن اتقلب حالو
عمتي : اه والله ده لولا اني عارفه ان مفيش منك رجا كنت قولت دي بنتك
(كلامها حسيت انه طعني في قلبي رغم اني واخده عليه بس في الموضوع ده بذات بتوجع كان اول مره اسمعو)
حبيبه بعصبيه: لاء بقولك اي لحد كده وتقفي عند حدك
عمتي : انتي بتزعقيلي ي مفعو*صه انتي
حبيبه : واعمل اكتر من كده لو كلمتيها بطريقه دي تاني
سبتهم وطلعت دخلت الاوضه بس المرادي منهرتش زي كل مره حسيت ان بقي عندي مناعه من الكلام ده وبصيت علي البنت بحب
ولا عشان انتي معايا ي قلبي هو انتي اسمك اي
(البنت مكنتش بتعمل حاجه غير انها بتبصلي وتضحك) اهو عشان الضحكه دي كنت اتمني اني اجيب بيبي زيك مش ده من حقي برضو جالي رساله من سفيان
“”متزعليش انا مكنتش اقصد ازعلك انتي اللي فهمتيني غلط شدي حيلك بقا ونامي عشان تفوقي لشغل بكرا””
_ اعاااا حتي وهو بيعتذر متكبر اااي ده طب والله منا نازله الشغل بكرا
البنت نامت قومت صليت واتكلمت مع بابا وحكيت ليه اللي حصل واخواتي كانو لسه محدش جه
والبنت صحت
قعدت طول الليل اتكلم معاها وكانها شخص مدرك بيسمعني شويه تضحك وشويه تبكي لحد ما نمنا سوا
وصحيت علي صوت خنا*ق عالي اوي
_ في اي اخدت الطرحه ونزلت بسرعه
علي صوت عمران وهو بيقول بصوت عالي: بنت مين اللي جااااااي تاخدهاااااا انت ااااااي اللي جاااابك هناااااااا
كان عمران بيضر*ب في شخص ومراد بعدو عنه بالعافيه
_ يالهووووووي اهدي ي عمرررررااان ولسه هتكلم شوفت الشخص اللي كنت بتمني مشفهوش في حياتي ابدااا
قولت بصدمه_انت????….يتبع
#ده كان باقي البارت الاول

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق