روايات كاملة

رواية المشوهه الفصل الخامس 5 بقلم أمنية يوسف

رواية المشوهه الفصل الخامس 5 بقلم أمنية يوسف

رواية المشوهه البارت الخامس

رواية المشوهه الجزء الخامس

رواية المشوهه كاملة (جميع فصول الرواية) بقلم امنية يوسف
رواية المشوهه كاملة (جميع فصول الرواية) بقلم امنية يوسف

رواية المشوهه الحلقة الخامسة

وقفنا البارت اللي فات لما ريان اتهم ميرا بإنها قتل’ت مراته اللي هي في نفس الوقت أختها
ميرا وهي واقفه قدام ريان وقالت بوجع”لغايه ما تكتشف إني مش انا اللي عملت كدا ياريت كل واحد في حاله، وبعد ما تكتشف انا هطلق وان كان على الواد فانا هاخده لغايه ما تضبط حالك”
وسابته ومشيت وهي جواها حزن والم هي مكنتش تتخيل انه في يوم من الايام يفكر فيها التفكير دا، هي افتكرت أنه حبها من تعامله معاها بس الشكل كدا انه بيعاملها كدا عشان ابنه
ريان وهو حاطط ايده على عينه ومغمضها بحزن وندم”مكنش المفروض يعمل كدا مش معني ان اللي اتصل قاله قريب منك ومن ملك يبقا اختها فكر للحظات من امتى اصلا وميرا قريبه من مراته او منه، دي حتى مكنتش بتكلم ملك كتير كانت دايما منعزله عنهم كلهم وحتى ملك مسبقش وكلمتها قدامه….
ريان وهو ينهض لكي يصحح الخطأ الذي ارتكبه في حقها، بلع ريقه واتشجع وقال”لازم تتأسف انت اللي غب’ي وهضيعها من ايدك”
ريان وهو واقف قدام باب اوضه ميرا وبيرتب الجمل، فجأه الباب اتفح وخرجت منه ميرا بصتله ومشيت
ريان راح وقف قدامها وقال بندم”ميرا عشان خاطري اعذريني انا دماغي مقدرتش تترجم وجيت فضيت كل الغضب فيكِ والله آسف الصدمه كانت كبيره عليا صدقيني”
ميرا بصتله وقالت”انت مقولتش حاجه تزعل انت قولت حاجه تكسر كل اللي جوايا، من امتى يا ريان وانا قريبه منكم وحتى لو قريبه اقت”ل اختي اختي يا ريان”
ريان وهو بيحضنها غصب عنها”والله الكلام لما تقال مكنتش في وعيي، أنا آسف يا غزالتي”
ميرا برفعه حاجب”آسف وكدا انا هقبل مثلا”
ريان وهو بيحضنها اكتر”لازم تقبلي احنا داخلين على ايام صعبه وساعتها لو حصلك حاجه انا هموت فيها صدقيني وبص في عينها”انتِ اغلى حاجه عندي انتِ وكيان، ممكن مكونش حبيت ملك بس حبيت” وبيكمل الجمله الجرس رن
ريان وهو بيغمض عينه بهدوء بس بملامح غضب وسابها وراح فتح الباب بس ملقاش حد بس بيبص تحته لقى صندوق صغير اخده ودخل
ميرا بغيره”مين اللي باعته”
ريان بهدوء”مش عارف انا فتحت لقيته على الباب”
وفتحه بهدوء لقى صور مقلوبه
وقف بصدمه وهو شايف ملك مراته الاولى وهي في حضن واحد تاني، كان بيشوف الصور والصدمه بتحتل وجه
ميرا بخوف عليه وهي شيفاها بيتصدم”ريان مالك، وبتاخد منه الصور وبتتفاجأ”اختها فى حضن رجل تاني”
وفي آخر الصندوق في جواب، ريان فتحه بسرعه عشان يقرأ اللي فيه شاف
“مراتك كانت بتخونك وممكن الواد ميكونش ابنك اصلا، لو عاوز تتأكد فيه فلاشه افتح وشوفها” …يتبع
♡♡♡♡أستغفر الله
وقفنا لما صقر بص لشمس بصة شر وقالها بعصبيه”مين اللي عمل كدا انطقيي”
شمس بخوف”والله ما عملت حاجه والله صدقني يا صقر الدكتوره دي كداب’ه”
هنا نزل عليها قلم من صقر وهو بيبصلها بغضب”حتى كلام الدكاتره بتكدبيه دي أخرة اللي يعلمك انتِ مكنش ينفع معاكِ غير الجواز وشدها بغضب من شعرها وجرها وراه
شمس بصراخ”والله يا صقر ما عملت حاجه ياصقر اااه” صرخت لما نزل قلم تاني على وشها
وعلى الناحيه الاخري كانت الدكتوره بتبص عليها بحزن واتصلت برقم غريب”انا عملت اللي قولتلي عليه ياريت تمسح صور بنت خالي بقا”
“همسحهم انتِ كدا مهمتك خلصت باي يا توتي” وقفل/ت في وشها
عند صقر وشمس كانوا ماشيين بالعربيه وهما بيضحكوا
صقر بضحك”دول اغبيا’ء فاكرين اني هصدق بس ورحمة امي لعرف مين دول”
شمس بحزن”طيب هما بيعملوا كدا ليه ” وعلى جملتها
نسمع صوت حادث قوي وعربيه بتنف’جر وصراخ ملأ الشارع وو يتبع♡
امنيه يوسف♡
قولوا رأيكم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق