روايات كاملة

رواية انها الوحدة يا سيدتي الفصل الثالث 3 بقلم لوجين محمود

رواية انها الوحدة يا سيدتي الفصل الثالث 3 بقلم لوجين محمود

رواية انها الوحدة يا سيدتي البارت الثالث

رواية انها الوحدة يا سيدتي الجزء الثالث

رواية انها الوحدة يا سيدتي كاملة (جميع فصول الرواية) بقلم لوجين محمود
رواية انها الوحدة يا سيدتي كاملة (جميع فصول الرواية) بقلم لوجين محمود

رواية انها الوحدة يا سيدتي الحلقة الثالثة

 

(3)
_انت مين يا بني
_ هقولك بس بالله عليك اتحرك
بدا بالتحرك و هو يشعر بالغرابة تجاه هذا الطفل، ظل يسير حتي توقف بعد مسافة طويلة، ركن سيارته جانباً، ثم نظر للطفل يقول:
_ ممكن افهم بقي
_ انا امي متوفية من و انا عندي اربع سنين و ابويا اتوفي من تلت اسابيع
_ لا حول ولا قوة إلا بالله
_ عندي اخين ولدين واحد اسمه معاذ و التاني عمار
رق قلبه لمعاناة هذا الفتي يشعر أنه يشبه حالته قال له بلطف
_ كمل
_ و بعدين دفنوه، و اول ما رجعوا البيت ابويا قلبوها خناق و زعيق بقي دا حالهم كل ما يشوفوا بعض، لحد ما هربت منهم
_ هربان؟! انت عارف لو لقوك معايا ممكن يعملوا ايه؟! دا يقولوا عليا خاطفك
_ مش هقولهم كده، انت مخطفتنيش
_ و انت بعد اللي حكيته دا ينفع اضمنهم ازاي مش فاهم
_ انا بس عايز اروح لعمي اللي في البلد، لو جبته كل حاجه هتتحل
_و هو عمك ميعرفش كل دا ازاي
_ مبينين إنهم كويسين مع بعض، و اول ما مشي حصل كل دا
_ و عمك دا ساكن فين
_ معرفش
_ يا فرحتي
_ ساعدني أرجوك انا عايز ارجع اعيش مع أخواتي من غير مشاكل، انا مليش غيرهم دلوقتي
_ هروح اجيب حاجة نكولها
ترجل من السيارة ثم وقف بعيد شارد يفكر بأمر هذا الطفل
_ بتفكر في ايه
نظر لطيفها الذي اصبح يلازمه اينما ذهب
_ انا معرفوش و لا اعرف عنوان عمه دا انا مالي اصلا
_ وراك ايه يا وحيد خايف عليه
_ انا عايز اعيش و اموت من غير صداع
_ شوفت بقي إن انت اللي اخترت الوحدة، ما تحاول تساعده مش يمكن الحل في ايدك انت ،صدقني لو عرفت تحلها هتفرح و تبقي قدرت تنقذ حد من مشكلة بلاش تبقي سلبي عيش حياتك يا وحيد و قرب من الناس بدل ما يجرالك حاجة
_هيجرالي ايه اكتر من اني اتجننت و بكلم واحدة معرفش طلعالي منين
_ بكرة تعرف
فتح باب منزله و دخل بصحبة الطفل نظر له و هو يقول:
_ البيت بيتك يا… صحيح انت مقولتش اسمك ايه
_ اسمي كرم
_ عاشت الاسامي يا استاذ كرم
_ انت هتتصرف ازاي و معناش عنوان عمي
_ لا مهو انا هروح بنفسي لاخواتك
_ تروح فين دول ممكن يكلوك
_ عارف
-و هتعمل ايه
_ هتصرف انا بقي ماتشغلش بالك ، انا هنام انهاردة علي الكنبة عشان خاطرك يا عم ادخل نام في اوضتي براحتك
_ لا لا انا هنام هنا في الصالة انا بقرف انام مكان حد
_ بتقرف؟!
_ اه هنام علي الكنبة هنا ادخل نام بقي عشان اريح شوية
_ اتخمد اما اشوف اخرتها
في صباح اليوم التالي استيقظ وحيد و قام بالخروج من غرفته صدم مما رأي حين وجد الفوضي حول كرم صرخ بصوته ياناديه:
_ كرااام
_ في ايه ؟
_ ايه اللي انت عامله دا؟، انت فتحت التلاجة
_ كنت جعان امبارح و نزلت اشتريت حجات، بس بفلوسي اكيد مش هسرقك متخافش
_ ما دا اللي ناقص اتفضل بقي نضف كل دا
_ انضف؟!
_ اه
ترقرقت الدموع في عين كرم و بدأ التحدث بألم
_ انت عارف عمري ما كنت بنضف في بيتي، كان كل حاجه بتجيلي لحد عندي نفسي ارجع لحضن مرات اخويا عمار، هي اللي كانت بتخلي بالها مني، إنما انا في بيت غريب و كمان بيهزقني
ثم تحدث و هو يبكي
_ الغربة وحشة اوي
_ خلصت؟
_ ايه دا انت متأثرتش
_ استني كده
شمر يده قليلا ثم نظر اليه يقول:
_ لا صراحة شعر ايدي موقفش ، اتفضل نضف اللي عملته و متجيش ناحية التلاجة تاني و..
قاطعه صوت الجرس فاكمل يقول:
_ هروح افتح الباب تخلص اللي انت بهدلته دا يلا
_ قايم يا عم دا العيشة معاك بقت تقرف
فتح الباب كان صديقه احمد احتضنه ثم ادخله إلي شرفة المنزل ليتحدث معه
_ مين الولد اللي برة دا يا وحيد
قص عليه حكاية الفتي فرد صديقه يقول :
_ و انت هتحل المشكلة دي ازاي دول ناس مش مضمونه
_ انا اديته كلمة اني هساعده
سمعوا صوت كسر في الخارج فتكلم احمد بتعجب
_ ايه صوت الكسر دا
_ سحبت كلمتي دا عيل يستاهل الطرد ،كرااام
ضحك صديقه عليه من شكله الغاضب فخرج ورائه ليري ماذا حدث
_ كسرت الفاظة يا كرم
_ ايه يا عم دي ب٥٠ من العتبة مش حوار يعني ماكسرتش لوحة الموناليزة
_ كمان بجح دا انا هخليك تلحس الصالة حته حته
نظر كرم لصديق وحيد و بدأ يقول بتأثر و علامات الحزن علي وجهه
_ شايف بيعاملني ازاي بيقهرني و انا طفل يتيم
نظر احمد لصديقه يقول
_ خلاص يا وحيد هجبلك غيرها متزعلوش بقي
_ دا بيمثل عليك دا شيطان ،بص بيرقصلي حواجبه ازاي خد هنا …..خد هنا يلا
جري كرم في أنحاء الشقة يقول و هو بيضحك
_ الحقوناااي طور هايج في عمبر سبعة
_ انا تور ؟! ماشي يا كرم تعلالي بقي
بدأت احمد بتشجيع صديقه يقول
_ حلق من الناحية التانية …امسكه اهو قربت قربت خلاص…فلت منك ركز بقي يا وحيد
_ انت بتشجع ماتش كورة ما تمسكه معايا
كان وحيد يقود سيارته للذهاب إلي بيت كرم نظر إليه وجده يفرك يديه من التوتر
_ انت قلقان ليه كده
_ مش عايز يحصلك مشكلة بسببي
_ متخافش مفيش مشاكل بإذن الله انا معاك
_انت طيب اوي، انت ايه اللي مقعدك من غير جواز كل ده انت عارف لو كان عندي عروسة كنت جوزتهالك
_ شكرا انت بذات مش عايز منك حاجه
_ ماشي متجيش تقولي دورلي علي عروسة
_ هو انت هتقعد مع مين يعني لما كل واحد ياخد ورثه و كده انت…قصدي انه
_ فاهم قصدك بعد ما ابويا مات هعيش مع مين مرات اخويا هي اللي مربياني اصلا هقولك قصتها ماما ولدتني نفس اليوم اللي ولدت فيه مرات اخويا بس ابنها مات و هي بقي اهتمت بيا و اعتبرتني زي ابنها
_ لا استوب ثواني مامتك ولدتك مع مرات اخوك ازاي
_ ما امي اتجوزت ابويا بدري كانت صغيرة يعني
_ ماشي كده واضحة شوية
_ بس يا سيدي و رغم انها جابت ولد تاني غيري بس برضو لسه بتهتم بيا، هي طيبة اوي
_ ربنا يخليهالك يا عم يا بختك عند حد يهتم بيك اهو
_ انبر في حياتي انبر ما هي ناقصة
_ صدق انك اني غلطان اني بساعدك انزل يلا من العربية بتاعتي
وصل وحيد إلي بيت اهل كرم طرق الباب اسمه صوت يأتي من الداخل يقول
_ جي ياللي علي الباب الدنيا مش هتطير
_ واضح ان عليكوا كلها لسانها طويل
فتح الباب فنظر وحيد بدهشة يقول
_عمار هو انت؟!
_ وحيد!!
يتبع….

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق