روايات كاملة

رواية بائعة الورد الفصل الرابع 4 بقلم إسراء محمد

رواية بائعة الورد الفصل الرابع 4 بقلم إسراء محمد

 

رواية بائعة الورد الجزء الرابع

رواية بائعة الورد البارت الرابع

رواية بائعة الورد كاملة (جميع فصول الروايه) بقلم إسراء محمد
رواية بائعة الورد كاملة (جميع فصول الروايه) بقلم إسراء محمد

 

رواية بائعة الورد الحلقه الرابعه

 

#الفصل الرابع
#بائعة الورد
عند ملك
مش عارفه تنام وعماله تفكر في يحيي و يا تري هو بيعمل معاها كده لي وقعدت تفكر لحد ما غلبها النوم
تاني يوم
صحيت ملك علي صوت زعيق
خرجت ملك شافت ابوها بيضرب امها
ملك بخضه : في اي يا بابا بتضرب ماما كده لي
ياسر : ملكيش دعوه وغوري البسي
ملك : طب اهدي بس يا بابا وسيبها
ياسر : انا قولت ملكيش دعوه وكلمه كمان هتضربي معاها
سها وهي بتضرب
قالت : ملكيش انتي دعوه يا ملك
ملك : بس يا ماما
ياسر : انتي شكلك عايزه تضربي معاها تعالي بقي
وكان هيمسكها لولا ان سها زقتها بعيد
وقالت لها : اجري علي اوضتك
ياسر : تغوري تلبسي وتنزلي علي طول
ملك : حاضر
جريت ملك علي الاوضه فعلا بس كانت خايفه علي مامتها
ولبست ونزلت شغلها بسرعه عشان متضربش هي كمان
سها قدرت تبعد ياسر
وقالت : حرام عليك يا راجل كل ده عشان كملت اكل امبارح
ياسر : حرمت عليكي عيشتك ، انا بضربك عشان قولت كلمه وانتي مسمعتيش الكلام
سها : ما انت عايز تمنعني من الاكل مش كفايه بتمنع بنتك
ياسر : قولتلك الف مره متقوليش كلمه بنتك دي تاني انا بكرها
سها : كل ده عشان جت بنت
ياسر : عشان انتي عارفه اني مبحبش البنات وانتي ساعت ما خلفتي جبتي بنت ومخلفتيش تاني
سها : يعني هو بمزاجي اني اجيب بنت او ولد ولا بمزاجي مخلفش تاني وبعدين انت عايز ولد متجوزتش تاني لي وريحتني منك
ياسر : عشان انتي قفلتيني من صنف الحريم كله
سها : ده انت اللي كرهت الواحد في عيشته منك لله يا اخي
ياسر : انتي بتقوليلي انا مني لله طب تعالي بقي
عند ملك
كانت ماشيه وهي حزينه وعماله تفكر لي ابوها بيضرب امها ع الصبح وبتفكر برضو يومها هيبقي عامل ازاي مع شريف
لحد ما وصلت المحل وكان مقفول فقعدت تستني في الشارع
بعد ساعتين شريف جه
شريف : انتي اللي مقعدك كده
ملك : ما انا مش معايا مفتاح وحضرتك اتأخرت
شريف : ما اتأخر براحتي انتي هتحاسبيني
ملك : والله ما اقصد بس انا بفهم حضرتك انا قاعده في الشارع لي
شريف : خلاص مش عايز لوك لوك كتير وامشي اكنسي وامسحي يلا
ملك : ما انا كنست ومسحت قبل ما امشي امبارح
شريف : وهتمسحي دلوقتي تاني واعملي حسابك من النهارده هتكنسي وتمسحي اول ما تيجي وقبل ما تمشي
ملك بقلة حيلة : حاضر
ودخلت فعلا تكنس بس وهي بتكنس دخل حد فجأة والتراب جه عليه
شريف : مش تفتحي يا عاميه انتي
ملك وهي باصه في الأرض من الكسوف : انا اسفه والله مكنش قصدي
الشاب : حصل خير
ملك رفعت وشها لما سمعت الصوت
وقالت : انت قصدي حضرتك
شريف باستغراب : وانتي تعرفي الاستاذ الحلو ده منين
ملك : انا معرفوش بس الاستاذ جه من كام يوم ياخد بوكيه من هنا
شريف : اه افتكرت اهلا يا استاذ اؤمر
يحيي : انا عايز بوكيه حلو وشيك بس ممكن انا اشوف الورد واختار بنفسي
شريف : اه طبعا اتفضل ، مع الاستاذ يا ملك اعملي اللي هو عايزه وياريت تغسلي ايدك قبل ما تعملي البوكيه عشان ميتوسخش
ملك : حاضر ، اتفضل يا استاذ
دخل يحيي مع ملك جوا
ملك : انت اي اللي جابك
يحيي : جاي عايز ورد
ملك : والله طيب اتفضل اختار
يحيي طلع شنطه صغيره من الشنطه اللي ماسكها
وقال : طب قبل ما اختار خدي الشنطه دي
ملك : اي دي
يحيي : دي سندوتشات جبتهالك عشان احتمال معرفش اجي بالليل
ملك : لا مش هاخد
يحيي : لا هتاخديهم ويلا بقي عشان الراجل الغتت ده مياخدش باله
ملك ضحكت وقالت : خلاص هاخدهم بس متجبش حاجه تاني
يحيي : حاضر
واخدت السندوتشات حطها في شنطتها
وقالت : طب عايز لون الورد اي بقي عشان اعمله
يحيي : اعملي بوكيه صغير كده علي زوقك
ملك : حاضر
وعملت البوكيه وكان ابيض وموڤ وادته ليحيي
يحيي : زوقك هايل
ملك : شكراً
يحيي : انتي بتحبي انهي لون بقي الابيض ولا الموڤ
ملك : الابيض
يحيي طلع ورده بيضه من البوكيه
وقالها : اتفضلي
ملك فرحت اوي بالورده واخدتها منه
وقالتله : شكراً
يحيي : الحساب كام بقي
ملك : 50 جنيه
يحيي : والحساب طبعاً عند ابو كرش اللي هناك ده
ملك بضحك : اه
يحيي : راح يحاسب
شريف : زوقك حلو اوي يا استاذ
يحيي : لا الصراحه هو زوق الانسه عشان احترت في الالوان وفي الاخر خلتها هي تعمله علي زوقها
شريف بتكشيره بسيطه : اه طيب ، الحساب كام يا انسه
ملك : 50 جنيه
يحيي : اتفضل
وسابه ومشي
وملك قضت اليوم بين زباين داخله وزباين خارجه ونسيت تاكل
وفي آخر اليوم
ملك : ممكن امشي يا استاذ شريف
شريف : مش لما تكنسي وتمسحي المحل الاول
ملك : مش قادره والله واوعدك الصبح هعمله حلو اوي
شريف : خلاص براحتك
فرحت ملك وكانت هتمشي بس يا فرحه ما تمت
شريف : بس اعملي حسابك ان اليوم هيتخصم منك
ملك وقفت بصدمه وقالت بينها وبين نفسها لو اليوم اتخصم بابا هيضربني واضطرت توافق
ودخلت كنست ومسحت وبعد ما خلصت
قالت : انا خلصت ممكن امشي بقي
شريف : لا مليش مزاج امشيكي
ملك : والنبي يا استاذ شريف لو اتأخرت اكتر من كده بابا هيضربني وانت عارف كده
فجأة لقيته ضربها
وقال : اسمها حضرتك وبعدين ما يضربك ولا يموتك انا مالي ، احنا فتحنا متأخر الصبح
ملك بتحاول تكتم دموعها : انا اسفه بس حضرتك اللي اتأخرت
شريف : انتي هتحاسبيني
ملك : والله ما اقصد ، بس ممكن حضرتك تديني نسخه من المفتاح اجي انا في ميعادي وافتح واكنس وامسح وحضرتك تيجي براحتك
شريف : اه وفي الاخر اجي القيكي سرقاني صح انتي هبله يا بت
ملك : والله ابدا انا مش هسرق حضرتك
شريف : انا هعمل نفسي مسعتش حاجه عشان ابوكي صاحبي
ملك : ماشي يا استاذ شريف ، امشي بقي
شريف قام ضربها قلم تاني
وقال : هي البعيده غبيه مبتفهمش
ملك والدموع بتنزل منها : انا اسفه
شريف : انا كنت عايز امشيكي معيطه كده يلا غوري
مسحت دموعها ومشيت بس وشها كان احمر من اثار الضرب
وصلت البيت
ياسر : اهلا يا اخرة صبري
سها : مالك وشك احمر كده لي وصوابع مين اللي معلمه علي وشك دي
ملك : استاذ شريف
ياسر : يبقي كسرتي حاجه في المحل عشان كده ضربك
ملك : والله ابدا ده ضربني عشان قولتله انت بدل حضرتك
ياسر : احسن تستاهلي
سها : تستاهل في عينك ، يارب ايده كانت اتقطعت قبل ما يمدها علي بنتي
ياسر : انتي محرمتيش من ضرب الصبح
وقام يضربها
دخلت ملك اوضتها
قعدت ع السرير بتعيط

وفجأة ….

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق