روايات كاملة

رواية جبروت الحموات الفصل السادس 6 – بقلم ايات الرحمن


 رواية جبروت الحموات الفصل السادس 6 

هو اي دا اللي انتوا بتحطوه في الاكل
صباح بإرتباك : لا ابدا مفيش 
فريد رمقها بنظره مش مفهومه وقرب واخد منها اللي كانت بتحطه في الاكل
جبروت_الحموات 6
فريد: اي دا وليه ريحته مقرررفه كدا
اميمه: لا لا يا ابني دا نوع من أنواع ااااااا 
فريد: مش عارفه تقولي هو اي
صباح بعد تفكير: بهارات ايوه بهارات وكنا بنجربها هي ريحتها مش حلوه
بس بتدي للاكل طعم
ساجده: ولي ما تقوليش ان دا سححححر انتوا عاملينه لينا
صباح: لي هو اي اللي بيني وبينك عشان اعملك سحححر
ساجده: عايز تعرف دا اي يا فريد انا هثبت ليك ان دا سحححر
اخدت الكيس من فريد وفتحت النت جابت الادعيه اللي بتفك السحر وبدءت تقرأها
وبعدين حطيتها في ميه بدء لون الميه يتغير للون الأسود ويفور
ساجده: اتفضل دا اللي كنا هنشربه عارف بعد النهارده انا مستحيل اعيش معاهم في بيت واحد
واظن دلوقتي اقدر اقول بكل قوة قلب ان من حقي اسيب العماره كلها واعيش بعيد عنهم ولا اقولك انا هروح لاهلي وما تخافش مش هقول اللي حصل عارف ليه
عشان مش عايزاك تظهر قدام الكل ضعيف 
ودخلت اوضتها تجهز لبسها عشان اول ما النهار يطلع تمشي
فريد: انتوا اي عايزين تخربوا بيتي ولا يا تري كنتوا عايزين تقت…لوني الحمد لله اني صحيت وشوفتكم بعيوني والا ما كنتش عارف اي اللي ممكن يحصل ليا
وفعلا القعده معاكم خطططر ومن بكره الصبح اوعدك يا امي ان مش هتشوفي وشي تاني
اميمه : والله يا فريد دي ما كانت فكرتي دي فكرة صباح عشان تطلق ساجده وتتزوج اختها
صباح: نعععععم يا عنيا فكرة مين دي يااختي
مش انتي اللي قولتيلي انك عايزه تخلصي منها وتزوجيه اختي وكمان قولتي ان انتي مش بتطيقيها و عايزاها تخرج من البيت دا بفض….يحه عشان فريد ما يفكرش يرجع ليها حتي
فريد: بسسسسس انتوا اي شر ما بتتهدووووش وطلع برا ودخل اوضته
اميمه حسيت بالذنب دا مهما كان ابنها ازاي تخرررب حياته بالشكل دا مش يمكن دي احن عليها من غيرها
مش يمكن بردوا لو طلللق دي واتزوج بنت اختها تطلع كلها شرررر زي اختها وبدل ما يكون ابنها قريب منها كدا تبعده
فضلت تعاتب نفسها علي اللي حصل لحد النهار ما طلع وفريد مشي هو وساجده بعد رجاءات كتير من والدته لكن هو ولا كإنه سامع
اميمه عملت مشكله كبيره مع صباح وقالت ليها ان هي السبب في كل دا ولولا تخطيطها من الاول ما كانش زمان ابنها مشي وسابها 
طبعا صباح ما سكتتش وبدءت تقول كلام مش حلو لحماتها 
حماتها اتضايقت جدا وضررربتها بالقلم
صباح: انتي بتضررربيني وراحت زقققيتها من علي السلم 
وقعت علي درجات السلم ومع كل درجه تتجرح جرررح وبعد كدا بدءت تنزف من انفها وفمها وووووو
بقلمي أيات الرحمن

  •تابع الفصل التالي “رواية جبروت الحموات” اضغط على اسم الرواية 



Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق