روايات كاملة

رواية عشقي لصعيدي الفصل الثامن عشر 18 بقلم منار همام

رواية عشقي لصعيدي الفصل الثامن عشر 18 بقلم منار همام

رواية عشقي لصعيدي البارت الثامن عشر

رواية عشقي لصعيدي الجزء الثامن عشر

رواية عشقي لصعيدي كاملة (جميع فصول الرواية) بقلم منار همام - كيان كاتبه
رواية عشقي لصعيدي كاملة (جميع فصول الرواية) بقلم منار همام – كيان كاتبه

رواية عشقي لصعيدي الحلقة الثامن عشر

 

تقى نزلة وهي لابسه جلبيه بيتي قديمه شويه لزوم الشغل
دخلت المطبخ وهي بتشمر ايده
تقى لخلتها الي قاعده علي ارض المطبخ قدامه صنيه مليانه من احشاء الدبيحه بتنضف فيها
: معلش يا خالتي راحت عليا نومه.
ام جبل لوت بُقه
: العيب على العريس الي متجوزها
تقى رفعت حجبها: وانت لما بتنامي لحد الضهر بسبب و منغير واحنا الي بنوكلك ابنك العيب على مين
ام جبل قربت منها بغضب وتكلمت بصوت عالي
: لتكوني عايز تساوي نفسك بيا يابت المـ**ـحفن، علي اخر الزمن بت السباك بترفع صوتها عليا
تقى برود: ما انا زيي زيك هو انتي هتاخدي اكتر مني.. وبعدين شوفي اصلك لاول يابت بياع البيض
ام جبل لسه هتجيبه من شعرها دخل خالد وهو شايل معون كبير فيه لحمه متقطعه
تقى جريت وشالت عنه
ام جبل طلعت وسابت المطبخ بغضب
تقى: امال فين يزيد
خالد: بره مع بتوع الصوان بيلعبوه… فين خالتي سميحه
(ودي تبقا خالته اخت امه ست كبيره في العمر عندها بنتين اكبر من خالد متجوزين)
ام وعد: قاعده مع وعد وريهام وبنتها راحوا يلبسوا ولادهم .
خالد: اتوصي بيهم اي ام وعد وعي تنسي تغديهم.
ام وعد: حاضر
….
سميحه قاعده علي السرير و وعد وريهام قعدين معاها ومركزين مع كلامها بهتمام
: علي ايامنه كان يجي الراجل يتقدم طلامه عجب ابوكي يبقا خلاص ابوك يجي يقولك واد كذا كذا متقدملك اي ريك .ودي الوحده تبقا ماشيه معاها قبليها بسنه وتقولك هتجوز واحد معرفوش وتقولو علينا جهله دا جيلكم هو الي قليل الربايه
ريهام: لا يا تيتا في بنات ناس مش بتمشي معاه و بتعمل فترة خطوبه بيتعرفوا فيها على بعض بدل مايتجوزا علي العمياني
سميحه: وهي فترة الخطوبه دي اي مش خروجات ومكلمات ونحنها دا في ناس بتتخطب علشان تسمع كلام حلو ولواحد اول ما يلقيها مبتعرفش تقول كلام حلو يسيبها
وعد بهتمام: طاب انتي رايك الصح اي يا ستي
سميحه: هي القعده لاوله دي
ريهام: الرأيه الشرعيه يا تيتا
سميحه: ايوه دي وصلات استخاره وتخلي ابوكي او حد من اهلك يسال عليه ونتي هتعرفي كل حاجه عنه
الباب اتفتح ودخلت تقى شايله طبق
: خالتي بعتالك دول يا ستي وانتوا يابنات بتقولكم كلوهم قبل متروحوا الكوافير
سميحه مسكت تقى من دراعه وهي بستمي الله
: اهي دي هي البنات مش زي العقربه الي كان جيبها في لاول.. مش انتي برضو يا حبيبتي مرات خالد
وعد بخجل: ايوه يا ستي
سميحه: قمر يا حبيبتي قمر… بصت علي هدومه الي باين عليها الشغل.. مش زي التانيه مكنتش بتنزل من فوق يلا ربنا يسمحها نفيسه اختي قلتلها كفايه وحده راحه تجبلي بت اخوه
ريهام حطت الحجاب علي شعرها بسرعه لما الباب خبط كان خالد فضل شويه برا علشان ريهام ودخل
خالد: مرتاحه يا خالتي ناقصك حاجه
سميحه: ربنا يخليك يا واد اختي
الباب خبط ونده من وراه زياد علي ريهام
ريهام طلعتله وهو دادها كيس فيه هدوم وتكلم بهدوء
: اجهزي علشان نص، ساعه و معاد الكوفير قلي لوعد كمان تجهز
ريهام: حاضر
بعد شويه
جبل: بقولك اي متسوق انت يا زياد
زياد بحده : هات يخوي
جبل مسك ايد وعد وركبوا من ورا
جبل بحنه: فطرتي
وعد بهمس: ايوه
زياد: هنجبلهم غداء دلوقتي
ريهام: احنا اكلنا قبل ما نيجي
زياد: كلوا تاني
……
بليل
خالد شايل يزيد و من برا علي عتبت المطبخ وعيونه بتبص بعيد علشان البنات الي موجوده، نده بصوته الخشن
: تقى
تقى مسحت اديها في الجلبيها وطلعتله
: ايوه
خالد: تعالي اجمعينا هدوم
تقى ابتسمت: يلا
تقى طلعت هي و خالد وبيتكلموا
مياده مراته بحقد
: بصي يا خالتي
خالتها بحقد: من ساعت مجات وهي سيقاه وراها زي الجدي زي ما تقوله يعمل
مياده: سحرالها يا خالتي سحراله
ام جبل بصت قدامه بشر مريب
فوق
خالد بص علي تقى وهي بتحط مكياج محبش يكسر نفسها رغم انه مش عايزها تحط…ويزيد الي قاعد يلعب علي السرير بعد ما تقى حمته ولبسته وسرحتله شعره
خالد وهو بيلبس الساعه بتاعته
: مرات صحابي جايه النهارده مع جوزها عايزك تتوصي بيها وتخليها معاكي علطول
تقى وهي بتحطه روج: صحبك مين
خالد مسك ايدها بضيق: استغفر الله ماكفايه
تقى عضت علي شفيفها
: خلاص اهو مش هحط تاني
خالد اتنهد وتكلم وهو بيحرك ايده علي وشها
: متطلعيش برا ماشي مش عايز جنس دكر يلمحك فاهمه
تقى هزت رأسها ورفعت عيونها وهي بتسئله
: مرات صحبك مين الي جاي
خالد: مرات حازم… حازم سليمان… يتبع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق