روايات جنسية

رواية مرات صاحبي الفرسة الفصل العاشر 10 قصص سكس تحرر و دياثة +18

رواية مرات صاحبي الفرسة الفصل العاشر 10 قصص سكس تحرر و دياثة +18

رواية مرات صاحبي الفرسة البارت العاشر

رواية مرات صاحبي الفرسة الجزء العاشر

رواية مرات صاحبي الفرسة (كاملة) قصص سكس تحرر و دياثة +18
رواية مرات صاحبي الفرسة (كاملة) قصص سكس تحرر و دياثة +18

رواية مرات صاحبي الفرسة الحلقة العاشرة

 

فضلت انيكها بكل عنف وقوة لغاية ما خلاص هجيب شهوتي
شلت زبي بسررعة وعلي طيزها زبي انفجر وغرقهااااااااااا
راحت نايمة علي بطنها وقالتلي نامي فووووي وخلي زبك علي طيزي وفعلت نمت فوقها يجي نص ساعة وبعدين قامت عملت اكل
اكلنا وشربنا الشاي وكملنا نيك لغاية الصبح

 

الجزء الثالث عشر

وفي نفس الليلة اللي كنت نايم فيها مع وفاء
كانت سحر في غرفتها بتخطط ازاي توقع وفاء في الجنس الرباعي معانا
………….. الحوار اللي بين سحر واحمد في غرفتهم ………

سحر بتخطط وبترتب ازاي تكسر عين وفاء وتجرها معانا للجنس الرباعي ومتبقاش وفاء احسن منها … وفعلا الشيطانة سحر فكرت لغاية ما جت في دماغها فكرة متجيش في بال الشياطين

سحر :: دلوقت طبعا عادل في الأوضة بتاعة متهني مع البرنسيسة الطاهرة بتاعتة وفاء
احمد :: بس شكلهم لسة معملوش حاجة صوتهم مش جاي لينا ولا باين انهم موجدين اصلا
سحر :: تلقيه سهران معاها برة بيتعشوا ولا حاجة .. اصلهم عايشين دور الحبيبة
احمد :: يا ستي خلاص شيلبها من دماغك
سحر :: اشيل مين ؟ انا لا هرتاح ولا هيهدالي بال بالغير لما انفذ اللي بفكر فيه
احمد :: انتي هتقوليلي عليكي .. مأنا عارفك لما تحطي حاجة في دماغك مش هتسكتي غير لما تنفذيها
سحر :: وحياتك بكرا بالكتير اللي في دماغي هيحصل بس لو الخطة اتنفذت صح
احمد :: انتي كمان خطتي ؟ طيب اشجيني
سحر :: مدت ايدها وطلعت من تحت المخدة نقط تهيج الستات وقالت فاكر النقط دي يا احمد
احمد :: اه مش دي اللي كنت مشتريها ليكي علشان اهيجكك قبل ما عادل يجي وينام معاكي وتبقي جعانة نيك مننا
سحر :: ايوة هي دي .. وبعد ما جربتها تأكدت ان ليها تأثير جامد جدا ..
احمد :: طب ودي هتحطيها ل وفاء ازاي وفين .. وحتي لو نجحتي في ده .. هي هتسلم بسهولة لينا
سحر :: لا سيب الباقي انت عليا ملكش دعوة بس المهم عايزين نشغل عادل في اليوم ده ونخليه ميدورش علي وفاء
احمد :: بسيطة تليفون من رقم غريب واحد يكلمة و يقولة انة ظابط من قسم كذا .. وان الشقة بتاعتة اتسرقت واتقبض علي الحرامي وهو معاه المسروقات وانة لازم يروح النهاردة الشقة ويشوف ايه اللي اتسرق وبعدين يروح القسم علشان يتمم المحضر
احمد :: وطبعا هو هيكتشف لما يروح الشقة ان التليفون اللي جالة لعبة اتلعبت عليه وان مفيش سرقة من الأساس ولا ظابط
سحر :: ابتديت تفهم انا عايزة اقول ايه .. وحتي لو اكتشف اننا اللي لعبين عليه اللعبة دي علي ما يروح الشقة ويكتشف هكون انا نفذت اللي في دماغي كلة

احمد :: طيب الصوت لازم يكون صوت حد ميعرفوش
سحر :: انت متعرفش تغير صوتك يعني يا احمد ؟
احمد :: بعرف طبعا بس اخاف يعرفني
سحر :: لا متخفش هو من الصدمة مش هليحلق يركز في الصوت .. وكمان القسم سهل يجيب رقمة فامش هيشك اصلا
احمد:: خلاص انزل انا اجيب الخط دلوقت الساعة 9 واكيد هلاقي محلات فاتحة
سحر :: اهم حاجة متجبش خط متسجل ومتتكلمش معاه غير بكرة قبل ما يخرج علي البحر .. وكمان تعدي علي الصيدلية وانت جاي تجيب منوم وكام كيس عصير من السوبر ماركت
احمد :: ماشي لما اشوف اخرتها … لبس هدومة وخرج راح اشتري الخط والمنوم والعصير ورجع ومبقاش فاضل غير الأتصال بعادل
سحر :: اوعي يكون جبت الخط بالبطاقة
احمد :: لا متخفيش .. وبكرة التنفيذ
بس قوليلي ناوية تعملي ايه بالظبط علشان اكون فاهم
سحر :: بسيطة انا بكرة هعمل نفسي تعبانة شوية .. ومش هنزل البحر ولا هخرج من الأوضة اصلا .. انت هتتصل ب عادل وتعمل اللي اتفقنا عليه .. وفاء هتكلمني بعد ما تعرف من عادل موضوع سرقة شقتة علشان تعرفني المصيبة اللي هو فيها .. طبعا هعمل نفسي مصدومة وزعلانة وبعدين هقولها اني تعبانة وحاسة بدور برد واني نايمة علي السرير ومش قادرة اقوم هي طبعا بعد ما احمد يمشي هتيجي علشان تطمن عليا وكمان مش هتقعد لوحدها ل
انت بقي هتدخل المطبخ هتجيب عصير لوفاء فيه كام نقطة من النقط دي
وكوباية تانية فيها 4 نقط بالعدد منوم ل ايمن ابنها وانا بقي هكون مجهزة سيجارة حشيش وهقنع وفاء تشرب معايا
احمد وافرض رفضت
سحر :: لا مش هترفض لأن وفاء في يوم ما كنا في البحر كنا بنتكلم وبنهزر والكلام جاب بعضة وعرفت اني بشرب حشيش. وقالت انها نفسها تجربة
احمد :: طيب شربت الحشيش معاكي وهاجت ايه بقي اللي هيحصل بعدها
سحر :: انت بقي هتكون مستخبي وفي ايدك تليفونك ومستني اول.ما تلاقيني بدءت المح لسحر عن جمال جسمها وانة بيغريني واول ما تلاقيني بلمس جسمها تبتدي انت تصورنا اذا لقيتنا خلاص اندمجنا وقلعنا هدومنا وبقينا بنلحس كس بعض وبزاز بعض
تدخل انت. وانت قالع وزبك واقف وتليفونك في ايدك تحطة في حتة ينفع يصورنا واحنا بنمارس معاها الجنس وبكدة يبقي كسرنا عينها ونطلب منها ومن عادل انها تدخل معانا الجنس الرباعي فهمت بقي انا بخطط لأيه ؟؟
احمد :: انتي ايه شيطان يا شيخة
سحر :: ههههههه علشان تعرف بس
….. تاني يوم ……
صحيت الصبح تاني يوم علي رنة تليفوني بصيت في الساعة لقيتها 7 الصبح
مسكت التليفون. لقيتة رقم غريب
انا :: الو
؟ :: الو . استاذ عادل معايا
انا :: اه مين حضرتك
؟ :: انا الرائد محمد الليثي من قسم …. كذا انا :: اهلا وسهلا يا فندم خير في حاجة ؟
الرائد محمد :: حضرتك صاحب الشقة اللي في الدور السادس في عمار كذا اللي في شارع كذا
انا :: اه يا فندم خير في حاجة حصلت في الشقة
الرائد محمد :: الشقة بتاعتك تم سرقتها بعد ما الباب اتكسر والحرامي دلوقت ممسوك في القسم وحضرتك لازم تبقي عنظي النهاردة الساعة 2 بعد الضهر علشان نتمم المحضر بس حضرتك لازم تعدي علي شقتك الاول وتشوف ايه اللي اتسرق بالظبط علشان نثبتة في المحضر
انا :: حاضر يا فندم انا حاليا بصيف في ……؟ وهيبقي قدامي بتاع تلاتة او اربع ساعات بالكتير وهبقي في الشقة
الرائد محمد :: ماشي يا استاذ عادل المهم متتأخرش علشان نقفل المحضر ونحول الحرامي للنيابة المسائية
انا حاضر يا فندم وقفلت السكة معاه وقومت بسرعة لبست هدومي وجريت علي برة علشان اركب اي مواصلات تنزلني بسرعة بعد ما وصلت موقف الميكروباصات وركبت العربية اللي هتوصلني
طلعت تليفوني واتصلت ب وفاء علشان اعرفها علشان متقلقش عليا

انا :: الو يا وفاء
وفاء :: الو ياقلبي صباح الفل
انا :: بقولك علشان متقلقيش عليا انا راكب عربية مكروباص دلوقت وراجع شقتي علشان اتسرقت
وفاء :: نعم .. انت بتتكلم جد شقتك اتسىرقت
انا :: هي دي فيها هزار يا وفاء اه شقتي اتسرقت بس الحرامي اتمسك
وفاء :: طب وانت عرفت ازاي.. مين اللي قالك
انا :: الظابط اللي مسؤل عن القضية دي هو اللي كلمني
وفاء :: طب والظابط جاب رقمك منين
انا :: معرفش بقي اديني هروح وهعرف كل حاجة منة هناك
وفاء :: طب يا عادل ابقي طمني اول ما توصل وان شاء ال*** خير
انا :: ماشي وابقي عرفي سحر واحمد علشان مينشغلوش عليا
وفاء :: حاضر هعرفهم بس شوية كدة تلقيهم لسة نايمين
انا :: ماشي يلة بقي سلام دلوقت
وفاء :: متنساش تطمني اول ما توصل. .. سلام
وقفلت السكة وحطيت ايدي علي راسي وفضلت افكر ياتري ايه اللي اتسرق من الشقة
…… …
الإحداث التالية هناك عند سحر واحمد و وفاء
………….ذض
ط
بعد نص ساعة وفاء اتصلت بسحر علشان ك.طك اللي حصل مع عادل
سحر :: الو يا وفاء
وفاء :: صباح الخير يا سحر عاملة ايه
سحر :: تعبانة والل** من امبارح ومش قادرة اقوم من علي السرير
وفاء :: ياخبر بجد تعبانة يا سحر
سحر :: اه يا حبيبتي حاسة جسمي مكسر
وفاء :: هو في ايه النهاردة عامل كدة ليه
سحر :: خير يا وفاء مالك في حاجة
وفاء :: شقة عادل يا ستي اتسرقت وعادل دلوقت في طريقة للشقة
سحر :: يا خبر اسود .. امتي
وفاء :: معرفتش تفاصيل بس الحرامي اتمسك
سحر :: طب كويس انة اتمسك
وفاء :: انا هجيلك بقي يا حبيبتي ولا انتي هتنامي
سحر :: لا مش هنام تعالي ونقضي اليوم مع بعض
وفاء :: خلاص هصحي ايمن والبسة وا اجيلك
…..
سحر بصت ل احمد اللي كان قاعد جنبها وبيسمع الحوار وضحكت وقالتلة خلاص الفار دخل المصيدة
قوم يلة انت اعمل اللي اتفقنا عليه وابقي عرفني انهي كوباية وفاء من كوبة ايمن
احمد :: متقلقيش كلة هيمشي زي ما رسمتي بالظبط
وفضلوا يضحكوا لأن خطتهم ماشية زي ما اترسمت بالظبط
شوية الباب خبط
احمد راح فتح الباب وسلم علي وفاء وايمن وقالهم اتفضلوا
وفتح التليفزيون لا ايمن وشغل له قناة كرتون وقالة اقعد هنا يا حبيبي
واحمد راح قعد في المطبخ و ودانة مع سحر و وفاء
وفاء :: ايه يا حبيبتي مالك بعد الشر عليكي
سحر :: مفيش بس حاسة جسمي همدان شوية ومكسلة اقوم حتي من عالسرير
وفاء :: يا شيخة خضتيني عليكي
سحر :: ههههه تسلميلي ومنحرمش منك
وفاء :: شوفتي اللي حصل ل عادل
سحر :: اه يا حبيبتي بس كويس ان الحرامي اتمسك وحتي احمد هيكلمة شوية كدة ويشوف هعملوا ايه
وفاء :: ربنا ميحرمهمش من بعض
سحر :: امين … يا احمد يا احمد
احمد خرج من المطبخ .. نعم يا سحر
ما تجيب يا احمد عصير ل ايمن وباكو بسكويت من عندك
وهات ل وفاء كمان
احمد :: عنيا ل ايمن وام ايمن
وفاء :: تسلم عنيك يا احمد
خمس دقايق واحمد خرج بالعصير بتاع ايمن و وفاء وادا. وفاء كوباية العصير بتاعتها وقعد هو جنب ايمن وشربة العصيىر بتاعة وفضل يلاعبة ويضحك معاه
شوية ايمن ابتدي ينام
سحر ضحكت وقالت ل وفاء الحقي ابنك جاي ينام عندنا
وفاء .. مش عارفة ايه النوم ده كلة وراحت تصحيه .. سحر قالتلها وهتصحيه ليه خليه ينام براحتة ونيمتة علي السرير التاني

سحر مالت علي ودن وفاء معايا سيجارة حشيش ايه رائيك نشربها سوا
وفاء :: نعم ياختي انتي عايزاني اشرب معاكي حشيش وجوزك قاعد
سحر :: ياستي جوزي عارف اني بشرب حشيش وهو اللي بيجيب وبيلفلي. وبعدين هو في المطبخ هولعها انا وطول ما هو جوا انتي تاخديلك نفسين ولما يطلع هبقي انا اللي بشرب

وفاء :: انا بصراحة نفسي اجربة. بصي ولعي انتي وانا هاخد نفسين وخلاص
سحر :: ده هيخليكي تنسي الدنيا وتنسي الناس
ولعت الجيوان وخدت نفسين وادت الجيوان ل وفاء اللي اخدت اول نفس وفضلت تكح وادت الچيوان لسحر وقالت مش هشرب الزفت ده خلاص
سحر فضلت تقنع وفاء انها تشرب وان الكحة بتبقي في الأول بس لغاية ما وفاء اخدت منها الچوان تاني وشربت
فضلوا يدو لبعض الجوان لغاية ما خلص
مفيش خمس دقايق وكان مفعول الچوان مع نقط التهيج اشتغلوا مع وفاء
فاء علشان مش بتشرب حشيش دماغها كانت خفيفة وراحت بسرعة
واشتغلت وفاء تضحك علي اي حاجة سحر تقولها او تعملها
وقالت وهي بتضحك لسحر
مش عارفة حاسة نفسي مبسوطة اوووي
سحر :: قعدت جتب وفاء وراحت علي ودنها. وقالت
احلي حاجة في الحشيش بيخلي الست تبقي عايزة تتناك وكسها واكلها
وفاء ضحكت وقالت اهو انا دلوقت كدة
طبعا وفاء مش حاسة بللي هي بتقولوا لأنها واقعة تحت تأثير الحشيش وتأثير نقط التهيج
سحر :: قربت علي وفاء ومسكتها من بزازها وفضلت تدعك فيهم و وفاء عمالة تضحك
في اللحظة دي احمد مسك موبايلة من ورا ستارة الحمام وابتدي يصور اللي بيحصل بين سحر و وفاء
سحر بدءت في فك زرائر قميص وفاء لغاية ما كل الزراير اتفكت وظهر سنتيان وبزاز وفاء
دخلت ايدها تحت السنتيان وفضلت تفعص في بزازها وتلعب في حلمة بزها وفاء هاجت وسخنت وايدها راحت تلعب في كسها وتدعك فيه ونامت علي لي ضهرها
سحر قلعت وفاء كل هدومها وهي كمان قلعت هدومها. ودخلت بين وراك سحر وفلئست وشاورت ل احمد.
احمد حط التليفون علي طرايزة مقابلة للسرير والكاميرة في اتجاه سحر و وفاء وبتصورهم فيديو
احمد كمان قلع كل هدومة وراح ورا مراتة سحر اللي مفلئسة وبتلحس كس وفاء
وفضل يلحس كس مراتة
و فاء هايجة وكسها خلاص مش قادر وشهوتها بقت متملكاها
سحر قامت وطلعت بكسها فوق شفايف وفاء وهي نايمة وحطت كسها علي بوقها
واحمد فتح رجل وفاء اللي شافت احمد وحاولت تبعد عنة لكن ايد سحر كتفتها وكسها علي بوق وفاء
احمد حط زبة جوة كسها وفضل ينيك فيها بكل عنف لغاية ما وفاء سلمت نفسها وجسمها ل احمد وبدءت تلحس كس سحر

احمد شاف وفاء وهي بتلحس كس مراتة سحر عرف ان وفاء خلاص سلمت نفسها وكسها ليهم بدء في نيك كسها بالرقة وبالراحة
وقام مسك الموبايل وبداء يصور وش وفاء وهي بتلحس كس سحر ونزل بالكاميرا علي كسها وهي ممحونة وواخدة زبة كلة في كسها اللي بينكها وهي مستمتعة

سحر راحت نايمة علي ضهرها. و وفاء فلئست بين وراك وافخاد سحر ونزلت تلحس كسها تاني واحمد من وراها ماسكها من وسطها وراشق زبة في كسها من الخلف وشغال يرزع زبة وهي تتمحن و تتأوه
ااااااه بررررراحة بررراحة زبك بيوجعني
احمد بينيك وفاء وبيصورها
وبيقولها
عجبي زبي يا متناكة… زبي انا ولا زب عادل
اااااه اااااه برااااحة برااااحة
احمد فضل ينيك كسك وفاء بكل قوة. هي تلحس كس سحر وتتوجع بسبب زب احمد
شووية راحل شايل زبة من كسها وطلب منها تمص زبة وايدة ماسكة الموبايل بتصور
وفاء لفت ومسكت زب احمد وفضلت تمصة وتلحسة وتدعك فيه واحمد عمال يقولها مصي يا شرموطة زب سيدك احمد والحسيه
طبعا وفاء اصلا مش مدركة اللي بيحصل لأنها متخدرة وهيجانها هو اللي متحكم فيها

وفاء فضلت تمص وترضع زب احمد بعدين را مخليها تنام علي ضهرها ورفع رجلها لفوق وهو نام فوق منها وحط زبة تاني جوا كسها وسحر اخدت الموبايل من احمد وفضلت تصور احمد وهو بينيك وفاء تصوير كامل بوشهم ومركزة علي التأثير الجنسي علي وش وفاء ورد فعلها وا اهاتها. وشوية لفت ونزلت الكاميرا من تحت طيز احمد علشان تصور زبه وهو بيدخل كسها ويخرج منة
لغاية ما احمد خلاص هيجيب لبنة
خرج زبة بسرعة وفضلت يدعك فيه لغاااااية ما جااااااب لبنة علي صدرها و وشها حتي السرير اتغرق لبن

بعدها قامت سحر اخدت دش واحمد وخلوا وفاء تلبس هدومها وقعدوا يتفرجوا علي التليفزيون لغاية ما بدءت وفاء تحس وتدرك باللي حصل وانها كانت ضحية لسحر واحمد
اول ما خلاص فاقت وحست بتفسها وافتكرت كل حاجة حصلت. انهارت في البكاء وفضلت تحسبن علي سحر وعلي احمد
واخدت ابنها اللي هو كمان صحي وفاق وراحت علي اوضتها وقفلت علي نفسها وفضلت طول الوقت في بكاء وانهيار شديد

 

الجزء الرابع عشر
انا وبعد سفر اربع ساعات تقريبآ وصلت البيت وطلعت جري زي المجنون علي السلالم لغاية ما وصلت باب شقتي
وكانت المفاچئة الأولي لي ان باب الشقة سليم ومفهوش اي كسر ولا حتي خدش يدل علي ان الشقة تم كسرها او سرقتها
حطيت المفتاح في الباب والمفاجئة الثانية ان الباب متفتحش اصلا وانة مقفول بالمفتاح زي ما سبتة
بدءت اعرف انها كانت اشتغالة من حد يعرفني كويس وان الشقة متسرقتش من الأساس
دخلت شقتي ولقيت كل حاجة زي ما هي دخلت اوضة النوم بردو مفيش اي حاجة اتسرقت .. خرجت الصالة و قعدت علي كنبة الأنتريه ودماغي عمالة توديني وتجبني مين اللي عمل معايا الفصل ده
وايه الهدف منة لكن للأسف دماغي مرحتش خالص ل احمد او ل سحر ومكنتش مديهم اي خيانة
افتكرت وفاء وانها ممكن تكون قاعدة علي اعصابها ومشغولة عليا واني لازم اطمنها
طلعت تليفوني من جيبي واتصلت عليها
ولكن جرس للنهاية ومردتش حاولت مرة تانية وبردو مش بترد
اتصلت بسحر
انا :: الو يا سحر
سحر :: ايوة يا عادل .. انت في الشقة
انا :: اه لسة واصل مليش عشر دقايق
سحر :: طب ايه الأخبار وايه اللي اتسرق
انا :: مفيش حاجة اتسرقت والموضوع اشتغالة
سحر :: اشتغالة ؟ مين اللي هيشتغلك
انا :: انا عارف بقي اهو حد ابن كلب بيهرج شكلة
سحر :: طب كويس ان الشقة سليمة ومفيش حاجة اتسرقت
انا :: اه الحمد لل*** طبعا .. المهم مشفتيش وفاء عمال بتصل بيها مش بترد
سحر :: وفاء ؟ كنا مع بعض ومشيت من عندي من شوية
انا :: طب معلش ممكن تعدي عليها وتطمنيني اصلي عمال ارن عليها مش بترد خالص
سحر :: حاضر هروح اشوفها وابقي ارن عليك
وقفلت السكة.. ودخلت المطبخ علشان اعمل كوباية شاي اظبط بيها دماغي

………………….
الحوار بين سحر واحمد بعد ما قفلت معاها
…………
احمد :: ايه عادل كشف حاجة من خطتنا
سحر :: لا لسة معرفش حاجة هو دلوقت دماغة مشغولة ب مين اللي ضحك عليه وكلمة علي اساس انة ظابط وهدفة ايه
احمد :: طيب ليه بيسأل علي وفاء ؟
سحر :: بيقولي انة بيرن عليها ومش بترد
احمد :: تلقيها لسة بتبكي هههههههههه
سحر :: هههههههههه اصل النيك كان شديد عليها
احمد :: طب احنا هنوريه الفيديو ولا ايه
سحر :: اصبر مش عايزين نستعجل ونبوظ كل حاجة
احمد :: اصبر ؟ هو احنا عملنا كل ده ليه ؟ علشان في الأخر تقوليلي اصبر؟
سحر :: اه نصبر لما نشوف وفاء هتعمل ايه وهتقول ل احمد ولا هتخاف مش يمكن تيجي برجليها وتخاف نفضحها
احمد :: ماشي نصبر .. طب دلوقت هتعملي ايه هتروحي تشوفي وفاء ولا هتقولي ل عادل ايه
سحر :: مش عارفة بجد ؟ طب بقولك ايه ما تروح انت تخبط عليها واذا فتحتلك قولها كلمي عادل مشغول عليكي وتعالي
احمد :: بسيطة حاضر هروح
احمد راح لغرفة وفاء ورجع بعد نص ساعة
وقال ل سحر ان وفاء سابت الغرفة بتاعتها وادت المفتاح لأمن الشاليهات وخدت ابنها ومشيت
سحر :: مشيت خالص ؟
احمد :: اه مشيت خالص
سحر :: كدة الموضوع اتعقد واتنيل بستين نيلة .. انا دلوقت هقول ل عادل ايه ولو قولتلة مشيت وسابت الشالية هقولة مشيت ليه
احمد :: انا هرن عليها يمكن ترد
سحر :: ماشي جرب كدة يمكن
احمد :: احا
سحر :: ايه في ايه
احمد :: قفلت تليفونها خالص
سحر :: دي كدة احلوت خالص .. وكدة عادل هيعرف اننا احنا اللي عملنا الحوار ده كلة
احمد :: طب دلوقت هنعمل ايه
سحر :: هنعمل ايه يعني احنا مالنا ما تمشي ولا تغور في داهية هي كانت من بقية اهلنا
احمد :: اقصد هتقولي ل عادل ايه
سحر هتصل عليه واعرفة انها مشيت واننا احنا كمان هنمشي
احمد :: كدة احسن خلينا نروح وهناك نبقي نشوف هنعمل ايه
………..

انا شربت الشاي بتاعي ودخلت ريحت جسمي علي السرير وعيني غفلت من الأرهاق والتعب وصحيت بعد ساعتين علي رنة تليفوني. قمت بسرعة وقولت دي اكيد وفاء مسكت تليفوني لقيتها سحر اللي بتتصل
انا :: ايوة يا سحر خير
سحر :: وفاء سابت الشاليه ونزلت وحتي تليفونها اتقفل
انا :: انتي متأكدة انها سابت الشاليه
سحر :: اه طبعا لأنها سلمت المفاتيح للأمن
انا :: ايه اللي يخلي وفاء تعمل كدة فجاءة
تسيب الشاليه ومتردش علي تلفوناتي. وكمان تقفل تليفونها
سحر :: يمكن حصل حاجة معاها
انا :: مش يمكن ده اكيد . بس اللي مجنني انا مش بترد عليا ليه .. وانا معملتش معاها حاجة وحشة
سحر :: عادل احنا كمان بنحضر حاجاتنا ونازلين .. في حاجة انت سبتها هنا نجبهالك معانا
انا :: لا مفيش حاجة سبتها لأني مكنتش ضامن اني هعرف ارجع تاني
سحر ::طيب انا هقفل دلوقت علشان بنحضر حاجتنا علشان ماشيين
انا :: طيب لما توصلوا هنا ابقي رني عليا
سحر :: ماشي يلة سلام بقي
وقفلت السكة وفضلت افكر ايه اللي حصل مع وفاء يخليها تمشي كدة من غير حتي ما تتصل بيا وتعرفني
ومسكت تليفوني وحاولت تاني اكلمها لكن كان تليفونها خلاص اتقفل
خرجت الصالة وفتحت التليفزيون وتليفوني قدامي كل عشر دقايق تقريبا اتصل ب وفاء وكل مرة للأسف تليفونها يديني مقفول
مرت الساعات وكأنها سنين مش عايزة تمشي وتفكيري في وفاء وايه اللي حصل معاها وخلاها تمشي كدة وتقفل تليفونها هيجنني

وعلي الساعة 11 بالليل لقيت سحر بترن عليا

سحر :: الو يا عادل
انا :: الو سحر .. انتوا جيتوا امتي
سحر :: جينا من بدري بس نمنا ولسة صاحيين
انا :: مفيش جديد
سحر :: بالنسبة لأيه
انا :: ل وفاء مفيش جديد
سحر :: لا مفيش .. بقولك ما تنزل تسهر معانا احنا مظبطين سهر هتنسيك اسمك
انا :: مش رايق للسهرات خالص
سحر :: وحياتي عندك ل تنزل دانا هفرفشك وهخليك تنسي التعب والهم وكمان تنسي وفاء
انا:: ماشي نازل انا اصلا مبضون هنا ومش لاقي حاجة اعملها ودماغي هتنفجر من التفكير
سحر :: طب تعالي بسرعة علي ما احمد يلف كام سيجارة حشيش
انا :: وكمان حشيش دانتوا عايزين تخربوها بقي
سحر :: هههههه يلة انزل بسرعة.
قفلت السكة معاها وكنت قاعد بشورت وفنلة قولت مش هغير وهنزل كدة
ونزلت ورنيت جرس الباب فتحلي احمد
دخلت جوة لقيت سحر مروقة علي نفسها علي الأخر لابسة ترنج نص كم وشورت بتاع الترنج استرتش ومش لابسة كلوت تحت منة. وكسها باين اللحم بتاعة
سلمت عليها ومسكتها من كسها وقولتلها انتي علي طول كدة مبينة كسك
احمد :: هههههه علشان تعرف انا ليه بحبها
انا :: ههههه وانا كمان بحبها
سحر :: بس بقي متحرجونيش هههههه

احمد :: اتعشيت يا عادل
انا :: لا ولا حطيت في بوقي حاجة من ساعة ما جيت الصبح التفكير نايكني
احمد :: انا بعد بكرة لما انزل الشغل اكيد هشوفها وهعرف هي مشيت ليه
انا :: اه وحيات ابوك يا احمد وخليها تكلمني ضروري
سحر :: بقولكم ايه انت وهو خلاص كفاية كلام في الموضوع ده انتوا النهاردة بتوعي انا وانا مش عايزة اسمع سيرة اي حاجة غير الفرفشة ممكن
احمد :: خلاص يا روحي مش هنتكلم تاني
انا :: وانا كمان تعبت ومحتاج افصل بجد .. هتعشيني ايه بقي يا سحور
سحر :: واحمد نزل جاب كباب وكفتة وسلطات
انا :: طيب تمام يلة بقي جهزي علشان انا واقع من الجوع
سحر :: من عنيا لدكريني اللي هيظبطوني ههههه
احمد :: وانا هروح اطلع البيىرة من التلاجة
انا :: احا بيرة و حشيش انتوا عايزين تموتوني النهاردة
سحر :: ههههههه لا انا عايزاكم انتوا اللي تموتوني النهاردة
احمد :: شوف الولية المتناكة عايزة ايه
انا :: مش متناكة عايز ايه من متناكة هههههه
سحر :: متناكة وجوزي عارف هههههههه
احمد :: ههههههههه
انا :: احلي متناكة ههههه

سحر دخلت المطبخ وهي بتدلع وترقص في طيزها وبعد خمس دقايق خرجت بصنية كبيرة فيها اطباق الكباب والكفتة والسلطات وطبق شيبسي وكنزات البيرة والتلج
وقعدت وسطينا
سحر كانت المرة دي مختلفة واحمد كمان مختلف عن المرة الأولي لأنهم خلاص اتعودو عليا ومبقاش فيه احراج مني ويمكن كمان علشان اللي عملوه في وفاء ونجاح خطتهم
سحر كانت بتتدلع وبتأكلني وبتأكل احمد واخر شرمطة ومحن
وكل شوية تمسك زبي وتمسك زب احمد جوزها
اكلنا وشربنا البيرة المشبرة بالتلج
قامت شالت صنية الأكل واحمد دخل جاب طبق مليان حشيش وتبغ سجاير وكان فيه سجارتين ملفوفين ولف عليهم كمان اتنين
وقعدنا بعد ما سحر شغلت اغاني
وبدءنا في شرب الحشيش لغاية ما حسيت اني بقيت في عالم تاني والحياه بقت عنب
سحر قامت وبدءت في الرقص والميل بجسمها روحت معاها ومع جسمها الملبن
وقومت رقصت معاها وامسكها من طيزها احمد سخن علي منظر مراتة وهي بترقص معايا وايدي بحسس علي طيزها راح قايم هو كمان ورقص معاها وبقينا انا وهو ذانقين سحر مراتة في وسطنا
فضلنا نرقص ونتبادل التحسيس علي طيز سحر و لمس في بزازها لغاية ما تعبنا
روحت نمت علي الأرض وسحر راحت نامت فوق مني وشفايفي بين شفايفها هتاكلهم وبتدعك كسها في زبي وتقولي انا اللي هشبع نيك منكم النهاردة ااحححححح
قومت وروحت قالع الفلنة والشورت والبوكسر وهي كمان راحت قالعة الترنج بتاعها وبقت واقفة قدامي بالأندر والسنتيان قربت عليها واخدتها في حضني واحمد جه حضنها من ورا ولاذق فيها لغاية ما بقت طيزها راشقة في زبة وانا زبي راشق بين فخادها
احمد حاضنها و عمال يبوس في رقبتها وانا شفايفي هارية شفايفها وزبي واقف ومنتصب وبيحك في كسها وفخادها
وهي عمالة تتلبون وتتشرمط
اه اه يخرب بيت زبكم وجمالة مفيش اجمل من كدة
احمد نزل علي ركبة وبقي وشة قدام طيز سحر ومسك الأندر بتاعها ونزلة وهي رفعت رجليها وقلعت الكلوت وانا قلعتها السنتيان ونيمناها علي الأرض
نامت علي ضهرها وانا دخلت بين وراكها وفتحت رجليها وبدءت الحس كسها
واحمد العرص طلع فوقها ووقف علي ركبة وبقت نايمة بين رجليه وزبة علي بوقها
بصباعي بقيت بحسس براحة علي كسها ولساني جوا فتحة كسها
وهي بتمص زب جوزها العرص وبتتلوا بكسها علي لساني
اااااااه اححححح زبك حلو اوي يا متناك
احمد :: بقي انا متناك يا شرموطة
سحر :: اه متناك يا روحي ونفسك عادل ينيكك
وانا عمال انيك في كس سحر بلساني والعب في زنبورها بصباعي
سحر :: حط صباعك في طيزي وانت بتلحس كس يا عادل
تفيت علي خرم طيزها ودخلت صباعي جوا طيزها
واهاتها بدءت تذيد وتتموحن بمنيكة
اااااااااح اااااااااح بعبصني اووووي في طيزي المتناكة يادولة بعبص طيز لبوتك سحر
ببص علي سحر بعنيا لقيتها بتحسس علي طيز احمد وهي بتمص زبة وراحت حاطة صباعها جوة طيز احمد وفضلت تبعبص فيه وهو بقي عامل زي الشرموط هو كمان

سحر :: حاسس بصباعي في طيزك يا خول حلو البعبوص ده يا متناك
احمد :: اه يا روحي اي حاجة منك تبقي حلوة

قومت من بين فخاذ سحر واحمد جه مكاني وراح يلحس كس الشرموطة مراتة وانا وقفت وراه راسها وحطيت زبي في بوقها
مسكت زبي بايدها وفضلت تمص فيه
ااااه علي زبك انت كمان يا عادل اااااااااح ااااااح اوووو طعمة ياخد العقل
واخدت بيضاني جوة بوقها تشفطهم وترضعهم

احمد قال لمراتة يلة يا شرموطة علشان نفشخك انا وعادل
سحر :: يلة يا روحي افشخوني قطعوني
قامت وفلئست واحمد جه من وراها ومسك زبة وحطة علي كسها وهي بقت تحرك وسطها يمين وشمال علي زب جوزها
وواحدة واحدة احمد نشن علي فتحة كسها ودخل زبة جواها صرخت
ااااااااه يا متناك بررررراحة ياخول
احمد :: براحة ايه يا لبوة انتي لسة شوفتي حاجة
وانا حاطط زبي علي بوقها وعمال افعص بأيدي في بزازها وهي تصرخ شوية وتمص شوية
. واحمد عمال ينيك في كس الشرموطة مراتة وزبة هاريها

برررراحة يا خول. انت ايه زبك شادد حيلوا عليا كدة ليه
احمد :: زبي علي طول شادد حيلوا يا لبوة
سحر :: اوووف اااااه لا علشان شايف مراتك لبوة وبتناك من صاحبك يا خول. اي اي برررراحة
كلمات سحر كانت اكبر منشط جنسي للعرص جوزها وبقي بينكها بعنف وقوة بزبة اللي بقي زي الحديد جوا كسها
احمد قام وانا روحت وقفت علي ركبي ورا الشرموطة سحر وهي مفلقسة وتفيت علي خرم طيزها ومسكت زبي وحطيتة علي اول فتحتة طيزها وبقيت بضغط براحة وشويش بزبي علي طيزها لغاية ما بدء يدخل جواها
اااااااااح ايوة ايوة ياعادل دخلة براحة كدة
اااااه حلو اووووي زبك
زبي بقي كلة جوة طيزها وايدي ماسكة طيزها من جنب وسطها وبدءت في ادخال زبي براحة وسحبة براحة وهي ممحوووونة
اااااااااااااه عالحلاوة يا عاااادل كمان يا روحي نكني بمزاج وحنية

احمد نام علي ضهرة ووشة بين وراك وتحت كسها سحر وزبة تحت بوقها وضع 69
سحر نزلت براسها علشان تمص زب احمد واحمد تحت كس مراتة بيلحسة وانا وراها بنيكها في طيزها

يالهووووي علي المتعة اااااااه مش قادرة عليكم انا… اوووووووف احححححححح
خرم طيز سحر بقي واسع وزبي بيدخل ويخرج بأريحية وده مخليها اخر هيجان
سحر وهي بتمص زب احمد كانت بتبعبصة وتقولة انا كمان بنيكك في طيزك اهو يا متناك… كان نفسي يبقي ليا زب علشان انيكك وامتع بيه يا خول
احمد .. ياريت ياقلبي كنت هبقي خدامك
سحر شكلها استحلت طيز جوزها ومحنة معاها
واحمد كمان كان مستمتع ببعبصة سحر له وكلامها الوسخة معاه

سحر :: انا عايزة اتفشخ منكم عايزكم تنكوني في كل حتة في جسمي من غير رحمة من غير شفقة
احمد قعد علي الأرض وسحر اديتة ضهرها وقعدت بطيزها علي زبة
ومالت بضهرها لورا وقالتلي تعالي انت ياقلبي نكني في كسي

سحر بلعت زب احمد كلة جوا طيزا وانا فتحت رجليها وهي مايلة لورا بضهرها علي احمد ومسكت زبي ودخلتة في كسها
وفضلت انا واحمد ننيك مراتة القحبة مع بعص
وهي عمالة تتأوه من المتعة وانفاسها اسرع من اهاتها والعرق بيصب مننا
انا ادخل زبي في كسها … احمد يسحب زبة من طيزها .. انا اسحب زبي من كسها .. احمد يدخل زبة في كسها
وسحر في قمة متعتها ونشوتها الجنسية
ااااااه حلوووو اوي الوضع ده اااااااااح يالهوي علي الجمال والمتعة

احمد مسك سحر وكتفها بأيدو جامد وانا بقيت برزع زبي بكل عنف وقوة
اااااااااااااااه برررررررررراحة مش قادرة بجد يا عاااااادل بررراحة برررراحة
وانا شغال انيك في اللبوة من غير رحمة والخول جوزها زبة جوا طيزها
احمد:: انا خلاص هجبهم اااااااااااااه
سحر :: ايه خلاص جبتهم يا احمد
احمد :: ااااااه اااااااااه
احمد نطر لبنة جوة طيز مراتة وانا شغال بينك لسة في كسها
فضلت ازرع زبي جواها واحمد مكتفها بأيدة
وخلاص حسيت اني هجبهم وهي كمان عرفت من تشنج جسمي واعصابي
سحر :: جبهم جوا كسي يا عادل جبهم جوايا ياعمري
ااااااااااااااااه زبي زي ما يكون بركان لبن وانفجر جوا كس سحر وملاه علي الأخر
بعد ما خلاص جبتهم جوا كسها
طلعت زبي وكسها بقي بينقط لبن علي احمد جوزها
وروحت نايم علي الأرض وهي قامت ونامت جنب زبي وفضلت تمص بقاية اللبن اللي فيه

ريحت يجي نص ساعة كدة وحسيت نفسي جوعت تاني قولت لسحر جيبي الأكل من جوا علشان جوعت
سحر :: دانت تؤمر يا سبعي
احمد :: احا وانا ايه
سحر :: انت المتناك بتاعي ههههه
انا :: دانتي هريتي طيز احمد بعبصة
احمد :: بقت شرموطة وعايزة تنكني ههههه
انا :: ومالة المهم انكم بتستمتعوا وهي احسن من الغريب
احمد :: ههههههههه ماشي يا عادل من حقك مانت بقيت سبعها
سحر جابت الأكل وقعدنا كلنا اكلنا تاني وبعد الأكل قامت سحر تعمل لينا شاي

 

الجزء الخامس عشر
وبعد ما شربنا الشاي احمد كمل لف الحشيش وكملنا شرب وبعدين قومنا فشخنا سحر نيك تاني لغاية الصبح
سحر كسها وطيزها اتهرو نيك مني انا واحمد
وبعد الفجر كدة قومت علشان امشي سحر قالتلي لا هتنام هنا وهتكلم اليوم بكرة كلة معانا
انا :: انام فين ؟ انا مش برتاح غير علي سريري
سحر :: وانا نفسي انام في حضنك .. متبقاش غلس و اقعد بقي
انا :: طب واحمد ؟
احمد:: خلاص ياعم نام هنا وانا هنام علي السرير الصغير
سحر :: احمد علي طول في حضني ميجراش حاجة يعني لما تنام معايا انت النهاردة
انا :: خلاص يا ستي هنام معاكي
احمد خرج ونام في الأوضة الصغيرة وانا وسحر نمنا علي السرير بتاعها
وسحر مرديتش تخليني البس اي حاجة ولا هي لبست حاجة ونمنا زي ما احنا كدة عريانين ملط
وادتني ضهرها وطيزها لذقت في زبي ومسكت ايدي وخلتني احضنها وامسكها من بزازها
روحت في نووووم عميق لغاية الساعة واحدة الضهر .. صحيت ملقتش حد جنبي
لبست فلنتي والبوكسر وخرجت الصالة لقيت سحر فاتحة التليفزيون وبتابع فيلم عربي واحمد قاعد علي الأرض وبيشرب شاي
انا :: صباح الخير
سحر :: صباح النور عادل
احمد :: صباح الفل
انا :: محدش صحاني يعني
سحر :: قولنا نسيبك ترتاح وتنام براحتك
احمد :: ارتحت علي سريري هههه
انا :: احة هو اللي ينام جنب اللبوة مراتك ميرتحش بردو
سحر :: قولوا علشان يقدر النعمة اللي هو فيها
احمد :: يا حبيبتي انا عارف ومقدر طبعا
انا :: سحر قومي اعمليلي شاي علي ما اغسل وشي
سحر :: من عنيا لسبعي اللي مظبطني
دخلت غسلت وشي وخرجت لقيتها جايبة الشاي وقعدت ولعت سيجارة وشربت الشاي
ومسكت تليفوني واتصلت ب وفاء .. لقيت بردو تليفونها مقفول
طلعت مني نفخة غضب ورميت التليفون جنبي علي الكنبة بتاعة الأنتريه
سحر بصتلي كدة بحيرة ورفعت جاحبها ونزلت التاني وسألتني
مالك يا عادل
انا :: بتصل ب وفاء بردو تليفونها مقفول مش عارف في ايه
سحر :: تلاقي حصل معاها ظرف طارئ وبكرة اكيد هنعرف
انا :: انا اللي هيجنني اني مش عارف فيه ايه وليه متصلتش عليا وعرفتني لو حصل معاها حاجة
احمد :: ياعم متقلقش هي كدة كدة معايا في الشغل ولو فيه حاجة اكيد هعرف انت بس ريح دماغك شوية
سحر :: وبعدين انت في ايه كل شوية وفاء وفاء هو انا مش مالية عينك
انا :: مالية عيني وعين اللي خلفوني طبعا بس انا قلقان عليها لانها مشيت من غير ما نعرف ليه وحتي تليفونها مقفول … انتي مش شايفة ان دي حاجة تقلق
سحر :: وانت مش شايف انك مزودها اوي وكفاية كدة علشان مش ناقصة حرقة دم
انا :: بصيت عليها ولفيت بجسمي ناحيتها وبأبتسامة ملت وشي و قولتلها
ايه ده يا بطوطة انتي بتغيري منها ولا ايه
سحر :: اه يا عادل بغير وانت عارف
احمد :: احا وبتقوليها كدة قدامي
انا :: ههههههه احا انت ياعم
سحر :: ههههه انت حبيبي وعادل حبيبي وبموت فيكم
انا :: ابسط ياعم اهي بتحبك اهي
سحر قامت ودخلت اوضة النوم وخرجت بعد نص ساعة
احا علي القميص اللي لابساه مشفتش كدة في جمالة وجمال جسمها عليه قميص موف ضيق علي صدرها مبين فلقة بزازها وحلمة بزازها بارزة منة نازل ماسك في سوتها لغايةتحت كسها بشوية من ورا ضهرها عريان علي شكل سبعة وطيزها بارزه ومدورة وقابة لفوق شوية منظرها يهيج الحجر
انا شوفت المنظر ده وكسم الهيجان اللي هجتة
انا :: احة يا سحر انتي مبتشبعيش نيك
سحر :: واشبع ليه وانا معايا اتنين فحول بيروقوني وبيروقو كسي
احمد :: ايه مش هتسد ولا ايه ياعم عادل
انا :: اسد معاها ومع عشرة ياعم انت بس احة مش كدة يعني
سحر :: ده كدة وابو كدة وهتنكني بمزاجك او غصب عنك ههههههه
احمد :: راح قايم ولذق في سحر من ورا وقال انا هفشخك
سحر :: لا انا عايزة عادل ينكني وبعد ما يخلص تنكني انت
انا :: دانتي عديتي مرحلة اللبونة بمراحل ههههههه
سحر :: انا بموت في اللبونة والمنيكة هههههه
وراحت شداني من ايدي وقومتني ودخلنا مع بعض اوضة النوم
واحمد جه ورانا سحر وقفتة بأيدها وقالت
لو هتدخل معانا تتفرج بس .. لغاية ما عادل يخلص نيك فيا ماشي
احمد :: ماشي يا قلبي وكمان هصوركم
انا :: لو جبت وشي مش هيحصل كويس

راحت شداني من ايدي وذقتي علي السرير
نمت علي ضهري وهي طلعت علي ايدها زي القطط وطلعت بأيدها لغاية ما وصلت عند زبي .. واحمد ماسك الموبايل بيصور ومستمتع بالشرموطة مراتة اللي كل يوم بتزيد شرمطة ومنيكة واحتراف في ممارسة الجنس معايا
وصلت لغاية لزبي وايدها بتحسس علي زبي اللي كان لسة انتصابة موصلش لزروتة
فضلت تتحسسة وتلمسة وتلاعبة وتبوسة وهو تحت الشورت ومع لمساتك ولعبها الرقيق بدء زبي في الأنتصاب والتحرك حتي انتصب لاخر ما عندو
اه يا عادل شكل زبك وهو نايم يخلي احسن شرموتة تتمني تلعب فيه وووواااااه منة وهو لسة بيقف اااااخ ببقي نفسي اكلة واعضعضة بسناني ابن الوسخة ده
انا :: بقي زبي انا ابن وسخة .. يالبوة
سحر :: بموت فيه وفي وساختة وراحت ماسكة الشورت بأيدها وبدءت في تنزيلة .. زبي لسة مستخبي بس المرة دي تحت البوكسر
نزلت بلسانة ولمست زبي بررراحة وايديها بتفعص في بيضاني
انا :: براحة علي بيضاني يا كسمك
سحر :: هششششش سبني اعيش
وصوابعها مسكت البوكسر وتنزلة واحدة واحدة ولسانة فوق البوكسر بينزل معاه علي لحم زبي لغاية ما نزلت البوكسر بين وراكي
مسكت زبي بين قبضة ايدها وفضلت تدعكة طلوع ونزول وكأنها بتضربلي عشرة وشفايفها واخدة زبي بينهم وبتمص في الراس
احمد بيصور كل لحظة وبيقرب الكاميرة وبقي محترف هو كمان تصوير مراتة وهي بتمص وترضع في زبي
شوية لقيتها بتعضعض في راس زبي عضعضة خفيفة حسستني بمتعة اكبر وانا ماسكها من شعرها
ضغطت علي راس زبي بصوابعها علشان خرم زبي يبان ليها وبطرف لسانها بقت بتلحسة وتحركة حركات لولبية وايدها بتلعب في بيضاني اللي كانت مدلدلة وسايبة وناعمة وده كان ثايرها اكتر
خلتني رفعت رجلي لفوق وبلسانها اللي عامل زي التعبان بيتحرك شمال ويمين .. نزلت بلسانها تحت بيضاني فضلت تتحرك بلسانها من تحت لغاية فوق وبعدين تلحس حولين البيضان ..وتطلع تاني لغاية ما توصل لراس زبي وتمص فيه
احلي احساس ممكن الراجل يحسة لما شرموطة عندها خبرة في مص الزب ولحس البيضان
طلعت بعد كدة بلسانها من زبي علي بطني لغاية ماوصلت لصدري .. وهنا كانت المتعة التانية اللي مستحيل تتوصف

وصلت عند حلمة بزي اليمين وبطرف لسانها بدءت تحركة حولين الحلمة وفوق الحلمة وايدها ماسكة زبي وبكل حنية بتدعك فيه بعدين بدءت في مص الحلمة برراحة وايدها طلعت علي حلمة بزي التانية ترقصها
اووووف بجد علي الأحساس بالمتعة والنشوة الجنسية اللي بقيت فيها
خلصت مص في حلمات صدري وراحت طالعة فوق مني 69 وادتني كسها وطيزها اخدت شفرات كسها وزنبورها المدلدلين بين شفايفي امصهم وهي بتمص زبي
اااااح اوووووو الحس كسي اوووووي
وبعبص طيزززي وانت بتلحس كسي
دخلت صباعي جوا طيزها ولساني رايح جاي لحس في كسها
وسحر انفاسها سبقت اهاتها
والعرص عمال يصور مراتة المتناكة وهي ممحونة وبتمص زبي

قامت من عليا وراحت نايمة علي ضهرها ورفعت رجليها علي الأخر ومسكتهم بأيدها وقالتلي
يلة بقي تعالي نكني في كسي بسررررعة
جيت انا دخلت بين فخاذها وزبي منتصب وعارف طريقة وبدءت في ادخال زبي جوا كسها اللي كان غرقان من ريقي ومصي
زبي ملاقاش اي صعوبة في الدخول لأن كسها كان مفتوح وجاهز لأستقبالة وبلعة بالكامل
ابتديت انيك اللبوة في كسها وزبي بيحك في جدارة بدون اي رحمة
ااااااااح ااااااااااح اووووووف حلو اووووي ياعادل حلووو اوي بجد زبك تخين اوووي وماليني
وانا عمال ادخل زبي براحة واسحبة براحة اخرجة برة خالص وارجع ادخلة تاني ببطئ وحنية وكسها كان مزفلط وسخن وبيبلع زبي بكل سهولة
مع الوقت سرعة ادخال زبي جوا كسها بدءت تزيد والقوة تزبد وهي تصرخ وتتلوي تحت مني من شدة المتعة والمحن
نمت بجسمي كلة فوق منها وصدري بقي فوق صدرها وايديها حضناني من ضهري ومكتفاني فيها ووسطي شغال يرجع لورا ويرزع زبي جواها لقدام ومع كل رزعة من زبي لكسها تصرخ وتتأوه
اااااه ااااااه يخرب بيت كدة يخرب بيت كدة
حلو حلو حلو اوي زبك حلو يا عادل نيك نيك كمان
طلعت زبي بعد ما هريت كسها نيك ونيمتها علي بطهنا ونمت فوق منها
وبدءت اتحرك بوسطي وزبي بحاول ادخلة بين طيزها .. هي راحت لفت ايدها ومسكت طيزها وفتحتها علشان زبي يعرف يدخل
زبي بقي بين فلقتها وعلي خرم طيزها بالزبط
وبدءت انا في تحريك وسطي لفوق يدوب شوية بسيطة وانزل تاني بزبي علي خرم طيزها
مع الضغط بزبي علي خرمها ابتدت طيزها تفتح وتسمح لراس زبي بالدخول
اول ما راس زبي دخلت جووا طيزها شهقت من جواها شهقة كلها نار وشهوة
ايوة دخل اهو يا عادل زوقة بقي جوايا اكتر
عايزاك تنكني اووووي
بقيت بضغط بزبي جوا طيزها وزبي يدخل اكتر واكتر لغاية ما بقي كلة بالكامل جواها وبيضاني لمسة لحم طيزها
بدءت في سحب زبي بحظر علشان ميخرجش واول ما يخرج نصة ادخلة تاني جواها
اااااااه ياعادل ااااه ياعمري نيك شرموطك المتناكة نيكني اكتر
مع احتكاك زبي ودخولة وخروجة طيزها بقت اوسع وزبي بقي بيدخل ويخرج اسهل
شوية وبقيت بخرج زبي برة خالص وارجع ادخلة تاني بكل بطئ وحنية

فضلت انيكها والعرص جوزها يصور لغاية ما خلاص اللبن علي وشك الأنفجار
سرعت اكتر من ادخال واخراج زبي والحنية تحولت لعنف ورزع جامد جوا طيزها
والسرير بقي يهتز بينا واهاتها زادت
ااااااي ااااااي برررررراحة بررررراحة يا عادل
بيووووووجع يخرب بيتك
ااااااااه زبي انفجر باللبن جووووا طيزها وهي فضلت تقفل بعضلات طيزها علي زبي وتفتحها لغاية ما جبت كل لبني جواها. ونمت جنبها من التعب
الخول جوزها قالها دوري بقي يا متناكة
سحر:: سبني بس خمس دقايق مش قادرة
احمد :: احا ولا دقيقة
انا :: قومت وقعدت علي الكرسي اللي قدام السرير علشان اشوف اللبوة سحر هتستحمل قد ايه بعد ما فشخت كسمها نيك

سحر نايمة علي ضهرها مقتولة مش قادرة واحمد هايج علي الأخر بعد ما شاف مراتة وهي عمالة تتناك في كل حتة فيها مني

طلعت ووقف علي ركبة جنب وشها ومسك راسها وذهقها علي زبة وقالها مصي يا لبوة
سحر لفت ونامت علي جنبها وبقي وشها و بوقها ناحية زب احمد
مسكت زب الخول جوزها وبدءت تمصة
وايديها بتحسس علي طيزو
احمد :: مصي يا لبوة زب جوزك مصي يا متناكة
سحر :: رجعت سخنت تاني وهاجت علي زب احمد وفضلت تمص وتخرج لسانها وتحركة علي زبة وهو ماسك راسها وعمال يدخلة جوا بوقها

بعدين راح قايم وطلع فوق منها 69 ونزل علي كسها لحس ومص في شفايف كسها
سحر فاتحة طيز احمد بأيدها وبتلحس خرم طيزو
انا قولت احا في بالي هو احمد معرص وكمان خول ليها
احمد هاج اكتر بسبب لسان سحر اللي عمال يتحرك حوليين خرم طيزو
شوية سحر مسكت زب جوزها بأيد وايدها التانية بعد ما تفت في طيزو… صباعها بدء في الدخول جوا طيز احمد

احمد :: بمحن وصوت كلة شهوة اااااه يا بنت المتناكة صباعك حلووو اووي جوا طيزي
وزاد من لحسة في كس سحر وبقي هو كمان بيبعبص في طيزها

شوية بعد ما سحر هرت طيز جوزها العرص بعبصة قالتلة تعالي يا متناك نكني

نامت علي بطنها ورفعت طيزها لفوق شوية واحمد من وراها مسكها من وسطها وبدء في ادخل زبة المنتصب جوا كسها

اااااااه ااااااااه نيك كس المتناكة مراتك يا خول نييييك
احمد بدء في نيك سحر براحة وببطئ وبعدين بقي بيسرع رتم وحركة جسمة وهو بينيك في كسها وصوت لحمة مع لحمها مالي الأوضة
ايوووة كدة يا متناك زبك بقي جامد بعد ما شوفت عادل وهو بينكني

فضل احمد ينيك في الشرموطة سحر وهي تتأوه من المتعة واللذة وزبة عمال رايح جاي جوا كسها واهاتهم وانفاسهم سبقاهم

سحر خلت احمد ينام علي ضهرو وقالتلة فلئس زي ما كنت مفلئسة يا متناك
احمد عمل اللي طلبتة منة سحر ..

وانا مش عارف هي ناوية علي ايه وبقيت حاسس اني بتفرج علي فيلم سكس اجنبي

احمد فلئس زي الكلبة وهي فلئست وراه وفتحت طيز الخول جوزها وبلسانها بقت تلحس خرم طيزو وايدها تدعك في زبة المدلد لتحت
وبعدين راحت مدخلة صباعها جوا طيزو وفضلت تقولة
ايه يا متناك حلو كدة حلو وانا بنيكك في طيزك زي المرة الشرموطة
احمد :: اه يا روحي حلووو اوي
سحر :: ايه ده يا خول خرم طيزك واسع اووي .. اححح انت حد ناكك قبل كدة يا متناك
احمد :: انتي بس يا عمري اللي بتنكيني
سحر :: دخلت صباعها التاني جوا طيزو وفضلت تنيكوا وتدعك في زبة اسرع
وهو عمال يتلوي زي المرة الشرموطة ولا اجدعها لبوة

وبعدين خلتة نام خالص علي بطنة وطعت فوق منة وبقي كسها علي طيز احمد وبقت بتنيكوا بكسها في طيزو وهو بأيدو عمال يدعك في زبة

بعدين قامت ونامت علي ضهرها وقالتلة
يلة يا خول نيكني انت كفاية عليا انيك فيك لغاية كدة… ورفعت رجليها واحمد مسك زبة ودخلة جوا كسها .. وفضل ينيك فيها وهي مسكاه من وسطة وبتذوقة عليها علشان ينيك فيها جامد
نييييك يا متناك نيييييك اووووي يا خوووول
فضل يدخل ويخرج زبة بكل قوتة وعنف وهي تصرخ بررررراحة يا متناك برررراحة مش قادرة
احمد من كلمات سحر له خلت شهوتة تيجي بسرعة وجاب لبنة جوا كسها ونام فوق منها

انا روح خارج من الأوض وبضرب كف علي كف من اللي شفتة وقولت في بالي
انت عيل ابن متناكة صحيح .. معرص وخول

خرجت دخلت الحمام واخدت دش و خرجت لقيتهم خرجوا واحمد دخل ياخد حمام هو كمان
قعدت علي الكنبة جنب سحر وسألتها
ايه اللي انا شوفتة ده
سحر :: هههههه ايه
انا :: هو احمد خول
سحر :: ههههه مش خول بالمعني الحرفي بس هو بيحبني اعمل فيه كدة وبيحب يتشتم مني
انا :: احا هو فيه ناس كدة
سحر :: هههههه اه في احمد جوزي … بس بعد ما بيمارس ويجيب شهوتة بيرجع طبيعي
انا :: طب ما هو ممكن طيزو تاكلوا بعد كدة ويتناك من رجالة
سحر :: لا احمد مش خول زي ما انت فاهم هو بيحب يكون كدة معايا انا وبيحب اني اكون انا اللي مسيطرة علية واشتمة واتحكم فيه
انا :: ماشي
احمد خلص حمامة وجه قعد معانا وانا كل شوية ابصلة وافتكر اللي شوفتة وبيبقي نفسي اقوم اكسر عضم امة من الضرب

 

الجزء السادس عشر

فضلت قاعد اتفرج علي التليفزيون لغاية ما جالي اشعار رسالة علي تليفوني مسكت التليفون ولقيت تليفون وفاء اتفتح
بسرعة اتصلت بيها ….. جرس ومش بترد .. فضلت اتصل بيها اكتر من عشر مرات وبردو مش بترد
انا :: اوووووف بقي متردي
سحر بصتلي بأستغراب .. هي وفاء فتحت تليفونها
انا :: اه دلوقت وعماال ارن عليها بردو مش بترد
سحر :: طيب سيب الموضوع ده علي احمد
احمد مشغول في التليفزيون ومش مركز معانا اصلا

انا :: انا همشي
سحر :: هتمشي تروح فين
انا :: طالع شقتي
سحر :: ياعم خليك انت ذهقت مني ولا ايه
انا :: لا مش كدة بس مخنوق وعايز اطلع شقتي احاول اناملي شوية
سحر :: احا طب ما تدخل تنام جوا
انا :: لا انا هطلع فوق شقتي سلام

طلعت شقتي وقعدت علي كنبه الأنتريه وفضلت احاول اتصل ب وفاء
وبردو مش بترد وكتبت ليها رسالة اني هتجنن عايز اكلمها واعرف حصل ايه علشان تمشي من غير ما تعرفني وكمان قافلة تليفونها وبعد ما فتحتة ليه مش بترد عليا
في اللحظة دي كانت سحر بتخطط لحاجة تانية ل وفاء
……………
الحوار ده بين سحر و احمد
……………
سحر :: احمد يا احمد
احمد :: نعم ياستي
سحر :: مالك مش معانا ليه
احمد :::: مفيش بتفرج علي الفيلم مالك
سحر :: طيب وفاء فتحت تليفونها
احمد :: بجد ؟ امتي فتحتة
سحر :: مانت مش معانا ومركز في التليفزيون .. من شوية عادل اتصل بيها وجرس ومردتش عليه
احمد :: طب انا هعمل ايه يعني
سحر :: بقولك ابعتلي الفيديو بتاعها من معاك
احمد :: ناوية علي ايه تاني
سحر :: ابعت بس الفيدو وبعدين هتفهم
احمد :: ماشي هبعتهولك علي الواتس
سحر :: ماشي بسرعة
مسكت تليفونها واستقبلت الفيديو من احمد وفتحتة اتفرجت عليه وتأكدت ان الفيديو فيه وش وفاء واضح جدا وهي بتتناك من احمد
وراحت منزلة برنامج من المتجر لعمل بعض التعديلات والمونتاچ علي الفيدو وفعلا ظبطت الفيديو ودارت وش احمد و ووشها وسابت وش وفاء زي ما هو واخدت بعدين كام صورة من الفيديو
وراحت كلمت وفاء واتس
سحر :: وفاء انتي فين عيزاكي
وفاء شافت الرسالة بس مردتش
سحر :: وفاء ردي عيزاكي ضروري
بردو وفاء بتشوف الرسايل ومش بترد
سحر :: طب بصي بقي انتي هتردي عليا يعني هتردي يا اما هنزل الفيديو بتاعك ده علي مواقع السكس ودي صورة منة
وراحت باعتالها صور و هي بتتناك من احمد
بعد دقيفتين وفاء ردت
وفاء :: حرام عليكم انا عملتلكم ايه علشان تعملو فيا كدة
سحر :: علشان عادل حبك عادل مكنش لازم يحبك
وفاء :: طب وانتي ايه اللي ضايقك انتي واحمد من كدة
سحر :: علشان انا بحب عادل وانتي اخدتيه مني
وفاء :: انتي بتقولي ايه
سحر :: زي ما بقولك ايه مستغربة علشان جوزي عمل فيكي كدة علشان مراتة بتحب صاحبة
وفاء :: انا مش مصدقة بجد معقول فيه كدة
سحر :: بصي انا عايزة اشوفك دلوقت مش هينفع كلام الواتس
وفاء :: تشوفي مين حرام عليكم سبوني في حالي
سحر :: ماهو انا لو مشفتكيش واتكلمت معاكي هنشر الفيديو بتاعك
وفاء :: هتشوفيني فين طيب
سحر :: عندك في شقتك
وفاء :: لا لا مش هينفع في شقتي انتي مجنونة
سحر :: انا قولت خلاص وانتي عليكي تقولي حاضر
وفاء :: حرام عليكي اللي بتعمليه فيا ده
سحر :: ها انجزي هجيلك امتي
وفاء :: علشان خاطري بلاش شقتي
سحر :: لا هقابلك في شقتك ها امتي
خلاص خليها بعد بكرة وايمن في المدرسة الصبح الساعة 10
سحر :: العنوان ايه بالظبط
وفاء :: العنوان شارع …..*** في ……**
سحر :: تمام بس لو حصل منك اي لعب كدة او كدة الفيديو بتاعك هيتذاع والكل هيشوف لحمك
وفاء :: لا مش هعمل حاجة بس توعديني تمسحي الفيديو
سحر :: امسح ايه انتي بقيتي بتاعتي خلاص
وفاء :: بتاعتك ازاي ؟
سحر :: لما اشوفك هتفهمي كل حاجة
وخلصت الدردشة بينهم وسحر ابتسمت ابتسامة كلها خبث وشر

احمد بص ل سحر وهو مش فاهم مراتة بتخطط لأيه وراح سألها
احمد :: سحر فهميني اللي في دماغك
سحر :: مفيش بس ليا مزاج اتمتع بلحم وفاء انا كمان
احمد :: نعم ياختي ؟ عايزة تمارسي السحاق معاها
سحر :: اه عايزة امارس السحاق معاها
احمد :: طب ليه ؟ مش مكفيكي اتنين رجالة بينيكوا فيكي عايزة ست كمان
سحر :: انا مش عارفة انت دماغك دي لازمتها ايه
احمد :: مش فاهم .. فهميني انتي
سحر :: دلوقت احمد مش هيسكت ولا هيهدالة بال غير لما يعرف وفاء مالها ومختفية ليه صح
احمد :: اه صح
سحر :: عادل لو عرف اللي عملناه في وفاء هيسكت
احمد :: بيتهيئلي لا
سحر :: بيتهيئلك ؟ عادل لو عرف هيخرب الدنيا علينا ومضمنش رد فعلة
احمد :: ماشي ايه بقي علاقة السحاق بعادل
سحر :: بص ياقدري انا بعد ما همارس السحاق مع وفاء هطلب منها انها تعترف لعادل انها كانت زمان قبل الزواج بتمارس السحاق مع واحدة من اصحابها وانها مارست السحاق معايا واحنا في الرحلة … عادل ممكن يتقبل ان وفاء بتحب السحاق لكن مش هيتقبل اننا خططنا ونفذنا وخليتك تنيكها غصب عنها وهي متخدرة
احمد :: طب ونقول ليه من الأساس
سحر :: علشان عادل مش هيسكت اصلا وهيفضل يحوم لغاية ما يوصل ل وفاء وهيضغط عليها وهتعترفلة في النهاية.. وهتبقي مشكلة كبيرة .. يبقي احنا بقي نسبق بحاجة هو هيتقبلها نسبيآ ونعرفة.. واذا تقبل اللي حصل ممكن كمان تلقيه جاي يطلب منها او مني انة يمارس معايا ومعاها في نفس الوقت وده معناه ان فرصتك انك تنيك وفاء معانا بقت كبيرة جدآ ونبقي وصلنا للي احنا عايزينوا من غير ما نزعل عادل مننا … فهمت ؟؟
احمد :: يابنت الحرام .. انتي دماغك دي ايه دماغ شياطين
سحر :: انا دماغي عادية .. انت اللي مش بتشغل دماغك

ده اللي حصل بين احمد وسحر و وفاء
…….
انا قاعد في الشقة هتجنن مش عارف فيه ايه وليه وفاء مش بترد عليا وعمال اسأل نفسي يا تري انا عملت معاها حاجة طب عملت ايه كل ما افكر القي نفسي معملتش معاها اي حاجة
اخر ما ذهقت لبست هدومي وقولت هنزل اتمشي اقعد علي قهوة .. المهم انزل واشغل نفسي بأي حاجة علشان اريح دماغي شوية من التفكير
نزلت وقضيت اليوم كلة في الشارع شوية علي القهوة وشوية بتمشي لغاية ما تعبت
روحت طلعت شقتي علي الساعة 9 بالليل ودخلت المطبخ جهزت العشا واتعشيت وشربت الشاي وشغلت التليفزيون لغاية الساعة 12 دخلت نمت
صحيت الصبح البست هدومي بعد ما غسلت وشي وفطرت ونزلت علي شغلي وعلي الساعة ،12 الضهر كدة اتصلت بأحمد علشان اشوف وفاء راحت الشغل ولا
قالي ان وفاء راحت الشركة تاني يوم وقدمت علي اجازة اسبوع كمان
سألتة متعرفش ليه قالي مكتب في طلب الأجازة ان عندها حالة وفاه
انا :: متعرفش مين اللي مات
احمد :: لا معرفش لما تبقي تيجي هبقي اسألها
حسيت براحة نفسية شوية انها بخير وان مش زعلانة مني بس بردو رجعت افكر تاني ده مش سبب مقنع يخلي وفاء متعرفنيش ومتردش عليا ورجعت تاني لنفس الأحساس اللعين

خلصت شغل وروحت واليوم ده بردو مر وخلص كدة من غير اي جديد وبردو وفاء مش بترد علي تليفوني ولا علي رسايلي اللي طول الليل عمال ارن عليها وابعتلها في رسايل علي الواتس لغاية ما نمت

تاني يوم صحيت الصبح مثل العادة علي شغلي
وسحر كانت بتجهز نفسها لمقابلة وفاء اللي كمان ساعة بالظبط رايحة تقابلها
سحر لبست احلي ما عندها وظبطت نفسها مكياچ وحطت احلي برفان عندها واتصلت ب وفاء
سحر :: الو يا وفاء
وفاء :: ايوة يا سحر
سحر :: انتي في الشقة
وفاء :: اه في الشقة
سحر :: طب انا مسافة السكة هكون عندك
وفاء :: ماشي
سحر قفلت الخط مع وفاء واتصلت بأحمد وعرفتة انها رايحة ل وفاء علشان تبظط الدنيا .. احمد قالها تمام وهبقي اعدي اخدك بالعربية وانا مروح كنتي لسة عندها
سحر :: بقولك الفيديو بتاع عادل علي الكمبيوتر ولا
احمد :: لا معايا علي تليفوني
سحر :: طب ابعتهولي قبل ما انزل يمكن احتاجة هناك
احمد :: ماشي
سحر قفلت مع احمد واستنت لغاية ما احمد بعتلها الفيديو اللي عادل بينيكها فيه ونزلت علشان تروح ل وفاء
سحر وصلت في الميعاد بالظبط واول ما بقت تحت العمارة رنت علي وفاء علشان تعرف منها هي في اي دور وشقة كام
سحر طلعت بعد ما وفاء ردت عليها وعرفتها هي ساكنة في الدور الكام وشقة كام ووصلت عند الشقة بتاعة وفاء ضربت الجرس … وفاء فتحتلها
سحر بأبتسامة ولا كأنها عملت حاجة معاها سلمت عليها وباستها ودخلت علي الصالة اللي فيها الأنتريه
سحر :: شقتك حلوة اوي يا وفاء
وفاء :: شكرا يا سحر
سحر :: لا وكمان زوقك يجنن في الفرش والعفش
وفاء :: شكرا
سحر :: مالك يابنتي بتكلميني من تحت الضرس كدة ليه
وفاء :: عايزة ايه قولي
سحر :: في حد يقابلة صحابة كدة ؟ طب مش هتشربيني حاجة من ايدك
وفاء :: حاضر لما اشوف اخرتها .. وقامت دخلت المطبخ وبعد دقايق خرجت وفي ايدها صنية عليها كوباية عصير وكوباية مية
سحر :: تسلمي يا حبيبتي
وفاء :: اديكي اخدتي واجبك .. قولي بقي عايزة ايه مني
سحر :: طب تعالي اقعدي جنبي بس عايزة افرجك علي حاجة
وفاء :: ماشي لما اشوف اخرتها ايه معاكي
وفاء قاما وقعدت جنب سحر اللي مطلعة تليفونها وشغلت الفيلم بتاعها وهي بتتناك من جوزها احمد
وفاء مكنتش عارفة انها اتصورت لانها كانت متخدرة ومعرفتش غير من الرسايل اللي كانت بينها وبين سحر ومكنتش متخيلة ان الفيديو هيكون بالوضوح ده والسفالة دي
وفاء اول ما شافت الفيديو ده فضلت تطلم علي وشها وتبكي بهستريا
سحر فضلت تهدي في وفاء وبعد نص ساعة وفاء تمالكت نفسها وسألت سحر ممكن افهم ليه بقي عملتوا فيا كدة وايه المطلوب مني علشان متفضحش
سحر :: تحبي نتكلم بصراحة بس بشرط
وفاء :: اشرطي براحتك مأنا مش هقدر اقول لا خلاص علي اي حاجة هتطلوبيها
سحر :: هتعملي كل اللي عايزه منك وانا بعدها هوعدك اني همسح الفيديو من عندي ومن عند جوزي ومن الأميل السري اللي شايلة فيه نسخة
وفاء غصب عنها لطمت علي وشها وقالت :: يالهوي يا لهوي ونبي ما تفضحيني يا سحر
سحر :: طول مانتي هتعملي اللي هطلبة هفضحك ليه
وفاء :: طيب موافقة علي كل شروطك واللي هتطلبيه هعملة
سحر :: انا هحكيلك علي كل حاجة بصراحة
وبدءت سحر تحكي ل وفاء علي كل تفصيل حياتها بداية من جوازها بأحمد واللي كان بيطلبة منها ورغبتة في انها تتحول ل شرموطة وتخيلاتة انة كان بيفرجها علي سكس الي انة خلاها تنام مع عادل قدامة وكمان صورها وهي بتتناك
وفاء مكنتش متخيلة ان في راجل كدة معقول في حد يقبل علي نفسة وعلي مراتة كدة
سحر شغلت الفيديو بتاعها مع عادل ل وفاء علشان تصدقها
وفاء اتصدمت من اللي شافتة. وكمان اتصدمت في عادل اللي افتكرتة انة ربنا عوضها بيه

سحر بدءت تعترف كمان انها في الاول كانت كارهة تعمل كدة بس طريقة احمد في الخيال خلاها تتمني انها تتناك من اتنين وبدءت تقنع نفسها ان طالما جوزها موافق يبقي كدة وقابل ان مراتة تبقي شرموطة وتتناك من صاحبة وكمان قدامة ايه المشكلة ما تتمتع هي كمان وتدوق الإحساس ده
وبدءت تتعرف ل وفاء انها اتفقت مع جوزها بعد ما هي قالت له انها موافقة انها تتناك منة علي جر رجل عادل. بس من غير ما يعرف اننا متفقين علي كدة ..
وفاء :: وبعدين
سحر :: جوزي بدء يعزم عادل كتير عندنا وكان بيطلب مني اكون مثيرة قدام عادل وكمان اخلي مفاتن جسمي علي طول قدام وش عادل واخليه يتمناني … وفعلا بقت نظرات عادل ل جسمي ملحوظة واحمد اخد بالة
وفاء :: كل ده وعادل ميعرفش
سحر :: ولغاية دلوقت ميعرفش اننا كنا متفقين من البداية عليه
وفاء :: وبعدين
سحر :: احمد خلاني كل شوية اطمع عادل فيا وخلاني اقبل الادد بتاعة علي الفيس علشان نقرب من بعض اكتر واول ما عادل كلمني فيس قولت ل عادل ان جوزي نايم وهو اصلا كان صاحي وبيتفرج علي المحادثة بينا
وعادل اكل الطعم بسرع. ونزللي الشقة وكان اول جنس بينا في المطبخ
وفاء :: وطبعا جوزك كان صاحي
سحر :: كان صاحي يختي وعارف ان مراتة بتتناك من صاحبة في المطبخ
وفاء ابتدت تستريح من جواها وتأكدت ان سحر عمرها ما هتفضحها بعد اللي قالتة وعرفت من طريقة كلام سحر معاها هي عايزة منها ايه
فضلت سحر تحكي كل حاجة حصلت وبالتفصيل لغاية ما حصل اللي حصل معاها وانة كان علشان متبقاش سحر الشرموطة الوحيدة في عين عادل
وفاء :: يعني انتي عايزاني انا كمان ابقي شرموطة في عين عادل زيك
سحر :: وعايزاكي كمان تبقي معانا ولو مرة واحدة بس علي سرير واحد
وفاء :: انتي ازاي جريئة وبجحة كدة جاية تطلبي مني ابقي شرموطة
سحر :: بصي كدة كدة الفيديو بيقول انك شرموطة ومش باين فيه انك متخدرة كل اللي باين انك بتتناكي بمزاجك فافكري واعقليها تبقي ما بينا شرموطة زيك زينا ولا الدنيا كلها تشوفك وتبقي شرموطة في نظر كل اللي يعرفك ويشوفك وغير ابنك اللي مش هيعرف يتعامل مع الناس وكل ما يكبر وساختك في نظرو تكبر معاه ومش بعيد كمان جوزك يبلغ عليكي و
تتحبسي
وفاء عرفت انها في مصيبة مش هتخرج منها ومقدمهاش غير طريق واحد طريق الشرمطة
ومكنش قدامها غير انها توافق علي اي حاجة تطلبها سحر منها

وفاء :: مفيش غير اني اعمل اللي انتي عيزاه
سحر :: كدة انتي صح وبتفكري مية مية
وفاء :: طيب انا هقول ايه ل عادل
سحر :: بصي شوية كدة هقولك تقولي ايه بعد ما تفرجيني علي اوضة نومك عايزة اجرب السرير بتاعك اشوفة مريح ولا لا
وفاء بأستغراب لسحر نعم مش فاهمة
سحر :: قامت وقفت ومسكت ايد وفاء وشدتها تعالي يا ولية فرجيني علي سريرك اجربة
وفاء :: تعالي وراحت علي اوضة نومها علشان تفرج سحر عليها
وهما داخلين علي الأوضة سحر مدت ايدها من ورا وبعبصت وفاء في طيزها
وفاء اتنفضت من المفاجئة والحركة الغريبة وبصت ل سحر
سحر ضحكت وقالتلها مالك هو انا اول مرة امسك طيزك او ابعبصك يا متناكة
وفاء :: سحر بعد اذنك مبحبش الالفاظ دي
سحر :: انا بقي بحبها ومزاجي الألفاظ دي
وفاء :: يعني ايه
سحر :: يعني اقول براحتي طول ما احنا مع بعض وبرة قدام الناس نحترم بعض
وفاء :: اووف … ماشي
سحر :: بتنفخي ليه يالبوة
وفاء :: مليش ادي اوضتي اهي عجبتك
سحر :: استني طيب اجرب السرير
وفاء :: هو انا مسكاكي
سحر :: طب تعالي جنبي
وفاء :: انتي عايزة ايه ؟
سحر :: ما انا قولتلك عايزة اجرب السرير .. يعني مش فاهمة
وفاء :: دلوقت فهمت .. عايزاني صح؟
سحر :: ما دماغك حلوة اهي .. تعالي جنبي يلة
وفاء رحت طلعت علي السرير وفردت جسمها جنب سحر
سحر لفت بجسمها وبقت وشها في وش وفاء ومدت ايدها تحسس علي بزازها .. وفاء بدون ما تشعر شالت ايد سحر من علي بزازها
سحر :: وبعدين مش قولنا نسيب نفسنا ونعمل اللي انا عيزاه واطلبة
وفاء :: انا مش قادرة ابقي كدة
سحر :: هتتعودي وكمان هتحبي تبقي كدة اسأليني انا كنت زيك
وراحت مادة ايدها تاني تحسس علي بزاز وفاء
سحر :: يخرب بيت بزازك منفوخة وطرية اوي يا تري عادل كان بيستمتع بيهم وهو بينيكك
وفاء مغمضة عنيها ونازل منها الدموع وكأنها بتغتصب
سحر مدت ايدها ومسحت دموعها وقالتلها بصي هو في الأول انا عارفة انة صعب بس بعد كدة هتحسي بمتعة رهيبة
سحر فضلت تحسس وتقفش في بزاز وفاء وبعدين قلعت وفاء الترنج بتاعها وهي قلعت القميص والجيبة بتوعها وبقوا ال اتنين بالكلوت والسنتيان
سحر طلعت فوق وفاء وركبت علي وراكها وبقي كسها في فخد وفاء
وارحت بشفايفها تبوس وتمص شفايف وفاء وبتدعك كسها في في ورك وفاء
وفاء ابتدا جسمها يسيب وتحس بالمتعة نسبينآ ورهبتها ورفضها للي بيحصل بقي بيتلاشي ويحل محلة احساس بالمتعة والنشوة
سحر طلعت بزاز وفاء من السنتيان وراحت بشفايفها علي بزها اليمين واخدت الحلمة اللي انتصبت من واقع الأثارة اللي وصلتلها بين شفايفها
سحر بتمص حلمة بز وفاء اليمين وكسها بيتحرك علي فخد وفاء
شوية راحت تمص البز التاني وايدها نزلت علي كس وفاء
دخلت ايدها من تحت الكلوت وبصباعها تدعك زنبورها وتلعب فيه
وفاء ابتدت تبادل سحر الأحساس وجسمها بقي بيتحرك مع حركة صباع سحر في كسها

سحر :: كسك واسع اوي يا متناكة
شكل عادل كان هريكي نيك بزبة التخين
وفاء :: اااااااااه ااااااااااه
سحر :: ايه يالبوة اهاتك طلعت اهي وبقيتي حاسة بالمتعة
وفاء :: مغمضة عنيها وعاضة علي شفايفها واهاتها مكتومة من المتعة واللذة اللي حساها
سحر :: نزلت علي بطنها بين فخاد وفاء وقلعتها الكلوت
سحر :: ااااااااخ علي كسك يا شرموطة
شكلة يفتح النفس .. بصراحة من حق عادل ينيكك ويقطع كسك من النيك يالبوة
وقربت علي كسها وفردت لسانها علي الأخر وغطت بيه كس وفاء
وفاء بمجرد ما لسان سحر لمس كسها ضغطت علي راس سحر علشان تلحس كسها وتبرد النار اللي شعللتها فيه
سحر بقت بتحرك لسانها علي كس وفاء بتلحسة بفن ودلع
وتنزل بطرف لسانها علي خرم طيز وفاء وتطلع تاني علي كسها
فضلت سحر تلحس كس وفاء وطيزها وبعد شوية بدءت تدخل صباعها جوا خرم طيزها ووفاء بقت بتتلوي من المتعة اللي حساها في طيزها وكسها
واهاتها بقت بتزيد وانفاسها بتتسارع

سحر قامت وقلعت السنتيان بتاعها ونزلت تاني علي كس وفاء تلحسة وتمص زنبورها وشفايف كسها
وبعدين حطت بزها علي كس وفاء وضغطت ببزها عليه
وفاء :: ااااااااه ااااااااه بزك ناعم اوووي علي كسي
سحر :: عجبك يا شرموطة بزي وهو بينيكك في كسك
وفاء :: ااااااه اووووووووي

سحر بعد ما هرت كس وفاء قعدت علي طرف السرير و فشخت رجليها وهي قاعدة وقالت ل وفاء
تعالي يا متناكة الحسي كسي ودوقي كس الشرموطة سحر

وفاء قامت ونامت علي بطنها قصاد كس سحر
وبصوابعها بعدت الكلوت وظهر كس سحر قدامها

وفاء كانت في الأول قرفانة تلحس كسها ولأنها اول مرة مكنتش قادرة تقرب اكتر
سحر مسكت راس وفاء وضغطت عليها
الحسي يا متناكة كسي يلة
وفاء طلعت لسانها ومترددة لكن سحر ضغطت جامد علي راسها لغاية ما خلتها تلحس
بدءت وفاء تدوق كس سحر ومع الوقت شعرت بلذة ومتعة وهي بتلحسة وزادت شهوتها في اللحس
اخدت شفايف كسها بين شفايفها وفضلت تمصهم وسحر ماسكة شعر وفاء وتضغط لتحت وهي ممحونة من الأحساس بالمتعة
اااااوف يخرب بيت لسانك علي كسي يا متناكة

سحر طلبت من وفاء تجيب خيارة لو عندها
وفاء خرجت وجابت خيارتين وطلعت فوق سحر 69 وادت خيارة لسحر وهي خيارة وبدءت كل واحدة تحط الخيارة في كس التانية واهاتهم وانفاسهم وحركة جسمهم تحرك الحجر
فضلو ينيكوا بعض اكتر من نص ساعة لغاية ما جابوا شهوتهم وناموا جنب بعض

 

الجزء السابع عشر

 

شوية سحر قامت ولبست هدومها و وفاء في اللحظة دي كانت حاطة وشها علي المخدة ودموعها بتنزل علي اللي وصلت له بسبب تخطيط الشيطانة سحر والفيديو اللي اتصور ليها
وانها خلاص بقت تحت رحمتهم ومش هتقدر تقول لا علي اي حاجة يطلوبها منها بعد كدة

سحر بعد ما لبست هدومها طلبت من وفاء انها تبعت رسالة علي الواتس ل عادل وتفهمة انها كانت في البلد بعد ما سمعت خبرا وفاة عمها
وانها مكنتش عارفة تكلمة او ترسل له رسالة علي الواتس بسبب اولاد وبنات خالها واهلها اللي كانوا ديما جنبها
طبعا وفاء مجبرة انها تنفذ اي شئ يطلب منها سواء برضاها او غصب عنها
وفاء :: طب لو سألني هتيجي امتي وانا مش عايزة اشوفة اصلا بعد اللي سمعتة عنة
سحر :: مش بمزاجك تعوزي تشوفيه او لا .. لو سألك هتيجي امتي قولي له كمان يومين او تلاتة … وانا هبقي اتابع معاكي في التليفون ماشي
وفاء :: ماشي .. ممكن بقي تتفضلي تمشي علشان عايزة انزل انا كمان اجيب ايمن من المدرسة
سحر :: ماشي انا ماشية بس خدي بالك روحك في ايدي اي حركة كدة او كدة هفضحك
وفاء :: عارفة
وسحر مشيت واتصلت با احمد وفهمتة باللي حصل كلة
… …….
وانا في الشغل منهك في عملي
لقيت رسالة جاتلي من وفاء علي الواتس
بسرعة زي المجنون فتحت الرسالة ولقيتها كاتبة انها بتتأسف وانها عارفة اني هتجنن عليها وعارفة اني هموت واطمن عليها
وكتبالي ان عمها توفي واضطرت تسيب الرحلة ومن تأثير الصدمة عليها نسيت تتصل بيا ولما وحبت تكلمني وتعرفني معرفتش بسبب اولاد وبنات عمها كانوا ديما حولينها وانها هتيجي بعد ثلاث ايام وبتطلب مني محاولش اكلمها غير لما هي تكلمني علشان محدش يحس بحاجة من اهلها

حسيت براحة كبيرة جوايا بعد رسالة وفاء ليا اللي بجد طمنتني وريحت قلبي بعد ما كانت مشغول عليها وهتجنن من التفكير

كملت يومي عادي وقبل ما اخلص شغل ب ساعة لقيت احمد بيتصل بيا
انا :: الو احمد
احمد :: الو عادل ازيك
انا :: تمام انت عامل ايه
احمد :: تمام .. بقولك
انا :: قول .. سامعك
احمد :: انا ليا صاحب عزيز عليا اوووي في الشغل معايا وكان الكمبيوتر بتاعة عمل زي ما الكمبيوتر بتاعي عمل ايه رائيك اعدي عليك بعربيتي نروحلة بعد ماتخلص شغل
انا :: بس يا احمد انت عارف اني بعد ما بخلص شغل بكون هلكان وميت من التعب
احمد :: معلش ياصاحبي علشان خاطري .. ده صاحبي اوي وهو بعت الكمبيوتر بتاعة عند اكتر من واحد بيصلح والمشكلة زي ما هي متحلتش
انا :: طب هو ساكن بعيد
احمد :: لا خالص مفيش نص ساعة بالعربية هنكون عندو
انا :: ماشي علشان خاطرك بس
احمد :: تسلم يا عادل .. خلاص هعدي عليك كمان ساعة
عادل :: ماشي هستناك
وقفلت معاه وكملت شغلي

وبعد ساعة بالظبط كنت مخلص شغلي واحمد رن عليا رديت عليه قالي مستنيك تحت الشركة

قفلت معاه ونزلت لقيتة مستنيني في عربيتة .. ركبت العربية معاه و سلمت عليه ومشينا
فضل طول الطريق يحكيلي علي صاحبة وانة شخصية جدعة وهو بيعتز بيه جدا وكل شوية يوصيني اني اظبطلة الكمبيوتر
قولتلة ياعم حاضر بس عايزين نجيب اسبري تنضيف زي اللي جبتة قبل كدة
قالي خلاص نشتريه من اي محل كمبيوتر واحنا ماشيين
وقفنا عند محل كمبيوتر في طريقنا واشترينا اسبريه تنضيف ومشينا
وبعد عشر دقايق تقريبا وصلنا عن بيت صاحبة .. احمد رن عليه. وكلمة وقالوا اننا تحت البيت عندو
احمد ركن عربيتة وطلعنا في الأسنسير لشقة مازن صاحب احمد
رنينا الجرس مازن فتح وسلم علينا وسمح لينا بالدخول
وانا داخل الشقة لمحت مرات مازن قاعدة في الأوضة اللي جنب باب الشقة ب شورت وفنلة كت بس مركزتش في تفصيل جسمها ولا شكلها نظرآ لسرعة دخولنا وكمان مفيش بيني وبين زوجها سابق معرفة
مازن دخلنا اوضة جنب الصالة في اخر الطرقة وقالنا ان الأوضة دي بتاعتة و عاملها مكتب و ديما بيكون قاعد فيها وبيخلص شغلة
رحب بينا طبعا بعد ما احمد عرفنا ببعض … وقالي اتفضل علي المكتب علشان تشوف الكمبيوتر براحتك
قعدت علي المكتب وفتحت الكمبيوتر
وهو استأذنا خمس دقايق وخرج
وانا منتظر الكمبيوتر يفتح لكن مفيش اي حاجة غير شعار النسخة ومش راضي يفتح نهائي عرفت ان الكمبيوتر محتاج نسخة
انا :: احمد الكمبيوتر بتاع مازن عايز نسخة
احمد :: طب ينفع تعملها دلوقت ولا هتاخد وقت
انا :: هي من جه الوقت فاهتاخد وقت طبعا علشان بعد ما هعمل النسخة هعمل اسكان علي الفيروسات وهنزل برامج وكدة والموضوع ده هيطول جدا ده غير ان اسطوانة النسخة مش معايا هنا في البيت طبعا
احمد :: طب والحل ايه
انا :: الحل مفيش غير اني اخد الجهاز ده معايا البيت
احمد :: مفيش مشكلة .. هقول ل مازن اول ما يجي
مفيش دقيقة كان مازن داخل علينا و في ايدو صنية عليها ساقع وكيك مراتة هي اللي عملاه
مازن :: معلش يا جماعة تعبتكم معايا
احمد :: مفيش تعب ولا حاجة بس يا مازن الجهاز محتاج نسخة وعادل هيحتاج ياخد الكمبيوتر في البيت
مازن :: لا يا عادل علشان خاطري حاول فيه بأي طريقة الكمبيوتر مينفعش خالص يخرج من عندي
انا :: يا استاذ مازن لو كان ينفع اعملوا هنا كنت عملتوا لكن للأسف مش هينفع خالص
احمد :: في ايه ياعم هو كمبيوتر شغل علشان تقول مش هينفع
مازن :: لا يا احمد بس انت عارف كمبيوتر يعني فيه حاجات محتاجها خاصة بشغلي
انا :: الكمبيوتر يبدو هيبات الليلة عندي وبكرة هديه ل احمد بعد ما ارجع من شغلي
مازن :: طب معلش علشان خاطري حاول فيه .. انا بجد مش هينفع اديك الكمبيوتر
انا :: للاسف مش هينفع .. وانت وراحتك انا مش متأخر عليك
احمد :: مازن لو انت خايف علي حاجة موجودة في الكمبيوتر متخفش عادل ده حد امين جدا ولما تعرفة هتحبة وهتصاحبوا كمان
انا :: ياعم احمد سيب الراجل علي راحتة
مازن :: خلاص خدو .. مفيش مشكلة
حسيت ان الكمبيوتر ده فيه سر وكان عندي فضول اعرف فيه ايه

مازن عزم علينا ناكل الكيك ونشرب الشاي انا رفضت في الأول لكن بعد اصرار مازن شربنا الشاي مع الكيك واخدنا الكمبيوتر وخرجنا
وانا خارج قولت في بالي اخطف بصة علي الاوضة اللي فيها مراتة ولكن كانت الإوضة اتقفلت

نزلنا من بيت مازن وركبنا عربية احمد ومشينا .. وصلنا البيت كل واحد فينا طلع شقتة

دخلت شقتي وحطيت الكمبيوتر بتاع مازن علي الطرابيزة بتاعة السفرة ودخلت اوضتي غيرت هدومي
وخرجت علي المطبخ عملت لقمة اكلها
بعد ما كلت عملت كوباية شاي ودخلت وصلت الكمبيوتر وبدءت في عمل النسخة

سبت الكمبيوتر يعمل النسخة مع نفسة. وكل شوية ادخل ابص عليه واشوف وصل لغاية فين وكل ميحاج امر ادهولوا لغاية ما خلص

فتحت الفلولدرات ادور علي اي صور او فيديوهات لكن ملقتش او مش مركز من التعب
قررت اسيب الكمبيوتر وادخل انام ساعتين وبعد كدة ادور براحتي
حطيت فلاشة فيها برامج محتفظ بيها ونزلت برنامج انتي فيرس للجهاز
وعملت له اسكان وسبتة يبحث براحتة علي الفيروسات ودخلت نمت

بعد ساعتين بالظبط صحيت علي تليفون من احمد
احمد :: الووو يا عادل
انا :: الو يا احمد
احمد :: صوتك نايم .. ايه صحيتك
انا :: اه نمتلي ساعتين كدة ولسة صاحي علي تليفونك
احمد :: معلش بقي يا صاحبي سامحني اني صحيتك
انا :: لا مفيش حاجة انا اصلا كنت خلاص هصحي
احمد :: مازن كل شوية يكلمني ويشوف عملت الكمبيوتر ولا لا
انا :: هو فيه ايه .. انا حاسس اني هلاقي مراتة عريانة ولا بتتناك في الكمبيوتر من كتر خوفوا
احمد :: ههههههه ياريت احنا نكره
انا :: انا عملت له النسخة وبعمل اسكان علي الكمبيوتر . بس لو سألك قول لسة بيعمل النسخة
احمد :: ماشي بس لو لقيت صورة او فيديو حلو ابقي فرجني
انا :: ههههههه عايز تشوف جسم مرات صاحبك
احمد :: ومالوا ياعم الصحاب لبعضها
انا :: هههههههه ماشي يا صاحبي ههههه
وقفلت مع احمد وقومت ولعت سيجارة وعملت كوباية شاي علشان افوق

دخلت اوضة الكمبيوتر بصيت بصة لقيت البرنامج خلص بحث عن الفيروسات وطلع بلاوي من الجهاز
عملت دليت للفيروسات كلها وقعدت بقي ادور في الفولدرات علي اي حاجة فيها صور او فيديو ولكن ملقتش اي حاجة
بصيت علي مساحة الهارد لقيتها مليانة علي اخرها
ابص علي الفولدرات القيها فاضية .. اكتر من نص ساعة بحث وانا هتجنن في ايه مفيش حاجة ظاهرة ليه
فيييين لما افتكرت موضوع اخفاء الفولدرات
روحت للقائمة اللي فيها اخفاء واظهار وعملت اظهار لكل حاجة مخفية
وبدءت اشوف بلاوي
افلام سكس تغرق موقع كامل عربي واجنبي

بدءت افتح فيلم فيلم ولكن مفيش اي حاجة تدل علي انها بتاعتة او بتاعة مراتة اللي انا اصلا معرفهاش
رجعت بضهري كدة علي الكرسي وبدءت افكر معقول مازن كل خوفة كان مجرد خوف اني اشوف الافلام السكس دي واعرف انة بيتفرج علي سكس .. وارجع اقول مفيش حد مبيتفرجش علي سكس
رجعت ادور في فولدر فولدر والموضوع ده خد مني وقت ابن متناكة وتعب وارهاق من القعدة متذنب قدام الكمبيوتر
لغاية ما فتحت فولدر فيه تلات افلام فقط ومستخبي في عشرة نيوفولدر
فتحت اول فيديو لقيت التصوير من بعيد بكاميرا ثابتة بس اللي لفت نظري ان الأوضة دي هي نفس الأوضة بتاعة مازن وواضح جدا ان الكاميرا محطوطة في قلب مكتبة كتب شوفتها هنا لم كنت هناك وطبعا عرفت من زاوية التصوير ان الكاميرا او الفون محطوط في المكان ده
بعد خمس دقايق تقريبا من ثبات الكاميرا ومفيش اي حد ظهر قدامها
كانت المفاجئة كالصاعقة
دخول احمد جوز سحر وبعدين مازن وراه وقفلوا الباب
من الواضح ان احمد ميعرفش ان في كاميرا بتصورهم فيديو
مازن موقف احمد وشة علي الحيطة ومقلعة بنطلونة وهو فاتح سوستة بنطلونة ومطلع زبة وراشقة في طيز احمد وعمال ينيك فيه
انا اتصدمت من اللي شوفتة .. مع اني كنت شاكك انة خول من ساعة ما شوفت سحر وهي عمالة تبعبصة وكلام سحر ليا علي انة مش خول بالمعني الحرفي وانة بيكون بس معاها كدة خلاني قولت في نفسي يمكن هي صح
لكن تأكدت بعد اللي شوفتة ان احمد مش معرص بس لا ده خول كمان
جريت الفيلم شوية لأني كنت قرفان من اللي شايفة. لقيت المفاجئة التانية
احمد بقي هو اللي بينيك مازن
احااااااااا بقي هما ال 2 خولات ولاد وسخة
فجاءة لقيت احمد ومازن بيلبسوا هدومهم بسرعة جدا ولقيت احمد جري قعد علي الكرسي ومازن فتح الباب
مراتة كانت جايبة صنينة شاي ليهم وخرجت
مازن اخد الشاي من مراتة وهي خرجت قفل الباب تاني وراها ورجعوا تاني زي ما كانوا شغالين نيك في بعض

شغلت الثلاث افلام نفس الوضع مع اختلاف ملابسهم دليل علي انهم بيمارسوا الجنس مع بعض كل كام يوم او كل فترة

اخدت الفيديوهات دي علي فلاشة وقولت اخليهم عندي تحسبآ لأي ظروف يمكن يجي يوم واحتاج للفيديوهات دي

بعد شوية لقيت احمد بيرن عليا
انا :: الو
احمد :: ايه ياعم لقيت حاجة
انا :: لا خالص
احمد :: انت بتهزر
انا :: ليه
احمد :: خوف مازن بالطريقة دي بيقول ان الكمبيوتر بتاعة فيه حاجة
انا :: انت فاكر كل الناس زيك .. الكمبيوتر نضيف
احمد :: طيب خلصتة
انا :: فاضل بس شوية برامج .. اول ما هخلص هنزلك الكمبيوتر
احمد :: طيب ما تنزل تبات الليلة معانا
انا :: سبني في حالي ياعم مراتك بنت متناكة مش بتشبع. انا. رايا شغل الصبح
احمد :: يعم بس انزل نشهيص شوية
انا :: لا تعبان بجد ومفيش فيا جهد خالص
احمد :: برررراحتك ياعم
قفلت مع الخول احمد اللي بجد بقيت قرفان منة جدا ونزلت للخول التاني شوية برامج علي الكمبيوتر بتاعة وبعدين قفلتة و ركبت الكمبيوتر بتاعي ونزلت عليه الفيديوهات بتاعتهم وخفتهم
واتصلت بأحمد وقولت له يجي ياخد الكمبيوتر بتاع صاحبة
احمد طلع عندي واخد الكمبيوتر ونزل وانا طفيت اضواء الشقة كلها ونمت علي كنبة الإنتريه وشغلت التليفزيون علي فيلم اجنبي لغاية ما خلص وبعدين دخلت نمت تاني

 

الجزء الثامن عشر
صحيت الصبح في ميعادي وزي كل يوم دخلت الحمام اخدت دش مية دافية وخرجت لبست هدومي واكلت سندوتش خفيف ونزلت علي شغلي

اليوم ده مكنش فيه احداث كتير في الشغل وكنت مخلص تقريبا كل حاجة قبلها بيوم

خلص يوم العمل ونزلت من الشركة راجع علي بيتي وانا راجع لقيت تليفوني بيرن من رقم اول مرة اشوفة
فتحت وقولت الو
قالي الو انا مازن معاك صاحب احمد
انا :: اه اهلا استاذ مازن اخبارك
مازن :: تمام وبجد شكرا ليك علي اللي عملتة معايا وفعلا احمد مكدبش لما كان بيشكر فيك
انا :: لا مفيش داعي للشكر دي حاجة بسيطة
مازن :: انا اسف اني اخدت رقمك من احمد من غير اذنك انا بس حبيت اشكرك بنفسي علي الخدمة اللي خدمتهالي
انا :: لا ابدا مفيش مشكلة
مازن :: بجد شكرا ليك
انا :: لا مفيش داعي للشكر بجد
وقفلت معاه وحفظت رقمة علي تليفوني

وصلت بيتي بعد عناء مواصلات والجو كان في اليوم ده حر جدآ والعرق بيصب من جسمي وكنت اخر قرف وذهق
طلعت السلم وانا مرهق لغاية ما وصلت لشقة احمد في الدور الخامس
وقفت اريح نفسي شوية من طلوع السلالم واخد نفسي
لقيت باب شقة احمد اتفتح والمتناكة سحر خرجت و وقفت قدام الباب بتقصيعة واحدة شرموطة وكانت لابسة قميص نوم اسود شفاف وكلوت وسنتيان نفس اللون
ابتسمت وهي ساندة بأيدها علي الباب ومايلة بطيزها ووسطها ناحية اليمين
وقالتلي
ايه يا راجل مالك عجزت ولا ايه
انا :: عجزت ايه بس انا باخد نفسي من السلم
سحر :: طب ما تيجي تاخد نفسك جوا عندي هههه دانا هخلي نفسك يجري جري وضحكت بمياصة
انا :: ضحكت وقولتلها محدش هيقطع نفسي غيرك يالبوة
سحر : ايه هنفضل كدة نتكلم من بعيد ادخل علشان محدش يشوفنا كدة
انا :: ادخل فين بس سبيني انا جاي طالع عين امي هطلع اخد دش واغير هدومي واكلي لقمة وانام شوية
سحر :: وحيات امك مإنا سيباك وراحت شداني من القميص ودخلتني جوا
دخلت ومصدقت قعدت ورميت جسمي علي كنبة الأنتريه وفارد راسي علي الكنبة لورا
سحر :: ايه ياعم هو انا مش وحشاك
انا :: ايه مالك ما لسة كنا مع بعض اول امبارح
سحر ::حتي لو كنا مع بعض من ساعة انت وحشني مووووت ومسكت زبي وقالت.. والمتناك بتاعك ده كمان وحشني اوي
انا :: بقي كل ده ومتناك يا لبوة
سحر :: ههههههه انا وزبك حرين مع بعض انت مالك
انا :: امال الخول بتاعك فين يا شرموطة
سحر :: الخول بتاعي لسة مجاش
انا :: بسخرية قولت تلقيه حد بينكوا برا
سحر :: ضربتني علي صدري بدلع .. جوزي محدش بينيكوا غيري شيل الفكرة دي من دماغك لهزعل منك
انا :: خلاص يا ستي متزعليش اوي كدة بيتناك منك انتي وبس . حلو كدة
سحر :: اه حلو كدة ومدت ايدها وراحت تفك زراير القميص
انا :: بتعملي ايه ؟ بصي انا هلكان ومعنديش حيل ولا جهد انيكك دلوقت خالص
سحر :: خلاص ياعم انت ملكش دعوة بيا انا اللي هعمل انت مدد بس علي الكنبة .. علشان انت بجد وحشني ومش هسيبك
انا :: يا لبوة انا جسمي اصلا عرقان وحالتي زفت زفت سبيني اطلع وابقي انزلك بالليل اهري كسمك نيك
سحر :: وبصباعها بيمشي علي شعر صدري وشفايفها قريبة من شفايفي وبصوت واطي وكلة منيكة ومحن نسوان وحيات امك مأنا سيباك دانا مستنياك من الصبح وهتنكني يعني هتنكني
انا :: انتي مش عايزة واحد عادي ينيكك علشان تشبعي انتي عايزة دقاق حجارة ينزل علي كسك يدق فيه لغاية ما يخلص عليكي
سحر :: ههههههه ياريت معندكش حد يكون معاه الدقاق ده ههه
انا :: ههههههه انتي شرمووووطة شرموووطة
طب بقولك ايه شفيلي حاجة ساقعة اشربها علي ما ادخل الحمام انزل مية علي جسمي علشان مش طايق نفسي
سحر :: ماشي بس هروح اقفل باب الشقة بالمفتاح لتهرب مني
انا :: احا هو انتي هتحبسيني كمان ههههه
سحر :: هحبسك وهغتصبك لو منكتنيش النهاردة
انا :: مالك يا شرموطة هايجة كدة ليه النهاردة
سحر :: معرفش مالي بس انت وحشني اوي وكسي وكلني عليك بغباوة
انا :: ضربة في كسك يا بعيدة هههههه
انا قايم اخد دش
قومت ودخلت الحمام واخدت دش دافي وجابتلي ترنج من بتوع احمد جوزها
خرجت من الحمام لقيتها بتكلم احمد جوزها في التليفون وبعد ما قفلت قالت احمد طلع من الشركة وراح عند صاحبة مازن علشان يقعد معاه شوية
احتمال يتأخر
عرفت ان احمد طيزو هو كمان بتاكلوا ورايح يتناك من صاحبة مازن

قعدت علي الكنبة ومددت جسمي وهي جت قعدت جنبي وحطت ايدها علي زبي وفضلت تلعب فيه
يخرب بيت كدة انا مش عارفة زبك ده علي طول كدة
انا :: علي طول ايه مالة ما هو زب زي اي زب
سحر :: لا بحس ان زبك علي طول تخين حتي وهو نايم بيبقي محتفظ بالطول بتاعة مش زي زب احمد بيكش ويبقي صغير وهو نايم.. انما زبك شكلي مغري ومثير
انا :: يعني زب جوزك مش بيكيفك
سحر :: بصراحة هو كمان بيعرف يكيفني بس انت زبك مختلف .. زبك اتخن واطول وكمان شكلة وهو مدلدل كدة بيخليني اهيج وابقي نفسي امص فيه للصبح

بقولك صحيح يا سحر هو احمد جوزك و مازن صحاب من امتي
سحر :: هو ده وقتة يا عادل سبني خليني استمتعت بلمس زبك
انا :: يا لبوة بجد عايز اعرف
سحر :: هما صحاب من زمان صحاب مدرسة واحدة ومنطقة واحدة وحتي لما مازن اشتغل في الشركة دي هو اللي شغل احمد معاه
انا :: اه يعني هما صحاب من وهما عيال
سحر :: اه ليه بقي بتسأل
انا :: لا عادي مفيش حاجة .. طب هو ليه اختارني انا انيكك وما اخترش مازن طالما هما صحاب اوي كدة
سحر :: اقولك علي حاجة
انا :: قولي
سحر :: هو طلب مني كدة كذا مرة وكان بيتخيل مازن صاحبة معانا عالسرير بس انا اللي مكنتش بصراحة بحب اتخيل مازن وهو بينكني
انا :: اشمعني يعني
سحر :: معرفش بس مكنتش مشدودة له وكنت رافضة فكرة اني انام معاه
انا :: طب اشمعني انا
سحر :: بصراحة انا كنت معجبة بيك وبشياكتك وطريقة كلامك وغير ده كلة زبك
انا :: زبي ؟ مش فاهم ؟ هو انتي شوفتي زبي فين علشان تعجبي بيه
سحر :: زبك علي طول بيكون باين في البنطلون وده كان بيخليني اتخيل حجمة وبتخيلة وانا بمصة وبلمسة بأيدي وبشفايفي
انا :: يعني كنتي بتبصي علي زبي ؟
سحر :: يووووه مفيش مرة اشوفك فيها الا ما عنيا لازم تروح لزبك وكأني كنت مدمنة اشوفة
انا :: طب الكلام ده قبل ما احمد يطلب منك تتخيليني ولا بعدو
سحر :: بص في الأول عنيا جت بالصدفة علي زبك كنت انت في اليوم ده لابس بنطلون ترنج صيفي خفيف وانت كنت داخل العمارة كنت ماسك في ايدك كيس فاكه وانا واحمد كنا نازلين نخرج وانت وقفت سلمت علينا
وانت بتكلم احمد لمحت زبك مرسوم علي الترنج وكل ما جسمك يتحرك زبك كان من دلدلتة بيتحرك هو كمان
متعرفش كمية الأثارة اللي اتثارتها يوميها ورغم اني كنت بلوم نفسي علي نظراتي ليك واني ست محترمة والمفروض عيني متروحش ليك لكني غصب عني كنت برجع ابص .. ولسة فاكرة اني في اليوم ده لما خرجت انا واحمد فضلت طول الخروجة سرحانة في منظر زبك وهو مدلدل جوا البنطلون وبيتحرك مع حركة جسمك
ومن ساعتها كل ما بشوفك عيني غصب عني تروح لزبك
انا :: غريبة دي مع اني عمري ما لحظت نظراتك دي
سحر :: ههههه انا كنت حريصة اني اشوف وانت متاخدش بالك . اللي اخد بالة بعد كدة احمد جوزي
انا :: وقالك ايه بقي ساعتها
سحر :: هو قالي بعد ما طلب مني اتخيل صاحبة مازن ولم رفضت واصريت علي رفضي موضوع التخيل ده … في يوم واحنا نايمين مع بعض وبنمارس الجنس فرجني علي فيلم سكس والفيلم فيه ست بتتختلس النظر علي زب عامل شغال عندها في البيت كان طالع علي سلم
لقيتة استغل هيجاني وابتدي يجرجني في الكلام وقالي انة شافني وانا ببص علي زبك وان ده خلاه هايج وانة بيتمني ده من زمان ان مراتة تتمني زب تاني غير زبة
انا :: وانتي قولتي ايه لما قالك الكلام ده
سحر :: كنت بصراحة في اللحظة دي مع الفيلم اللي بتفرج عليه ومع كلامة اللي هيجني وخلاني بركان ثاير جنسيآ ده غير منظر زبك اللي بجد اتمنيتة
اتجاوبت معاه وخلاني اقول كل اللي في مخيلتي واللي بتمناه يحصل لدرجة انة من كتر الكلام بتاعي عن زبك وعن امنيتي انة ارضعة وامصة لقيت احمد في اليوم ده جاب لبنة من غير ما المسة
انا :: ههههههه بتتكلمي جد
سحر :: بعد ما فوقت من الحالة اللي كنت فيها ندمت وعملت مع احمد خناقة كبيرة وطلبت منة انة ميخلنيش اتخيل حد تاني غيرو
انا :: وطبعا بعد فترة رجع يخليكي تتخيلي
سحر :: اه وخلاني ادمنت التخيل وبعدها بقيت بتكلم معاه عادي علي اي احساس بحسة لأنة شال حاجز الخوف منة او من التقاليد اللي تربينا عليها
انا :: طب مرات مازن
سحر :: مالها بقي دي كمان يا روح امك
انا :: بتشتمي ليه يالبوة
سحر :: طالما سألت عليها يبقي انت عايز تنيكها
انا :: ولا شوفت شكلها حتي
سحر :: لا متفكرش حتي
انا :: مش بفكر اصلا بس ليه مفكرش ؟
سحر :: مرات مازن طيبة اوي وعلي سجيتها
انا :: يعني شوفتيها
سحر :: اه طبعا واحنا صحاب كمان وبنزور بعض كل فترة .. ممكن بقي تسكت بقي علشان عايزة اركز من المتناك ده ومسكت زبي وبقت بتحسس عليه وتلعب فيه
وفضلت تمص في زبي كأنها اول مرة تمصة
وهي بتمص زبي روحت سألها تاني
سحر معاكي صورة ل مرات مازن
سحر :: كسم سعاد في الارض ياخي في ايه ما تسبني بقي اركز مع زبك شوية
انا :: بقولك عايز اشوف صورتها
سحر صورتها في كسم حسابها عالفيس استني اتنيل اوريهالك وقامت جابت تليفونها من علي النيش وفتحت الفيس وجابت حساب سعاد مرات مازن.. وفتحت الصور وقالتلي خد اتفرج لما نشوف اخرتها معاك
هي مكنتش بنفس جمدان سحر و وفاء بس كان جسمها حلو وشكلها بردو حلو اينعم مش صاروخ بس حلوة وتنفع اوي تتناك
انا :: سحر بقولك
سحر :: نعم يا سي عادل قول
انا :: عايز اتعرف عليها
سحر :: زي ما انا قولت عايز تنيكها مش كدة
انا :: ومالة هو عيب ده النيك رياضة وكلة فيه بيتراضا
سحر :: احيه عليا وعلي سنيني السودة .. هو انت يا راجل مش مكفيك اتنين
انا :: البحر بيحب الزيادة ههههه
سحر :: طيب سبني بس لما انا اتناك الأول وبعدين نشوف موضوع نيكك لسعادة
انا :: هتعرفيني عليها وهتخليني انيكها ودي بقي مسؤليتك ماشي
سحر :: وليه بقي انا اللي اخليك تنيكها ما تورينا انت شطارتك معاها
انا :: لا انتي تعرفيها وهتسهلي كتير عليا بسبب التعارف ده
سحر :: ماشي ممكن بقي تسبني اتنيل امص زبك ده علشان كسي عايزو
انا :: خلاص مصي يالبوة
سحر :: كملت مص زبي ولحس في بيضاني وبعدين قومت قايم هريت كسمها نيك في كل حتة في جسمها
مخلتش حتة فيها منكتهاش
وهي كمان كانت جعانة نيك وعملت كل حاجة ممكن تتعمل علشان تخلي زبي واقف زي الحديدة جوا كسها وجوا طيزها
وبعد ما خلصت نيك في اللبوة سحر وجبتهم في بوقها قامت عملتلي اكل. وانا باكل العرص جوزها فتح باب الشقة وجه ولاقني قالع ملط وباكل
احمد :: ايه انت هنا من امتي
انا :: انا هنا من ساعتين
احمد :: طب مش ترن عليا اجيلك
انا :: ههههههه لا تيجي ليه ما كفاية سحر هنا موجودة وقامت بواجب الضيافة
سحر :: اسكت علشان انا مشبعتش لسة منك ومش هخليك تمشي قبل ما تنكني تاني
انا :: عارفة الأحة … انيك مين تاني
سحر :: ههههههه تنيك كسي يا دولة
احمد :: ههههههههه انت ايه معرفتش تنيكها كويس ولا ايه
انا :: مراتك بقت بير ملوش ارار ياعم ومبقتش بتشبع اجبلها صحة منين انا
سحر :: في وداني بصوت واطي. امال هتجيب صحة لسعاد منين يا ابو زب متناك
انا :: ههههههههه طب اسكتي
احمد:: بتتوشوشو علي ايه سمعوني
انا :: مراتك عايزة تنيكك ياعم هههههه
سحر :: بذمتك انا قولت كدة

 

الجزء التاسع عشر

بعد ما اتغديت الشاي عند سحر
طلعت شقتي علشان انام ساعتين
دخلت اوضتي ونمت وصحيت علي الساعة 9 بالليل فتحت التليفزيون وسهرت لغاية الساعة 1مساء وبعدين دخلت نمت علشان هصحي الصبح بدري لشغلي

صحيت الصبح وبعد ما عملت كل حاجة يوميآ بعملها لبست ونزلت الشغل
وعلي الساعة 2 بعد الضهر لقيت رسالة من وفاء انها هتيجي من البلد بالليل وعايزة تشوفني بكرا ضروري

انبسطت برسالة وفاء واني خلاص هترجع وهقدر اشوفها لانها وحشاني جدا

اتاري المتناكة سحر كانت عند وفاء وهي بتبعتلي الرسالة وهي اللي خلتها تكتبلي الرسالة دي
سحر بعد ما خلت وفاء تبعتلي الرسالة قعدت جنبها علي الأنتريه
سحر :: عارفة عادل حاطط عينة علي مين وعايزني اسهل له طريقة يتقابل ويتعرف عليها
وفاء :: مش فاهمة
سحر :: عادل طلب مني اني اسهل له انة يتعرف علي مرات واحد صاحب احمد واخليه ينيكها
وفاء :: انتي بتتكلمي جد
سحر :: اه بتكلم جد .. ادي عادل اللي احنا بنموت فيه
وفاء :: ده شخص زبالة
سحر :: واحنا ايه ملايكة
وفاء :: بصت في الأرض ومعرفتش ترد
سحر :: مفيش قدامي غير اننا نعمل في سعاد اللي عملناه فيكي
وفاء :: مش فاهمة ليه بتقولي اننا ؟ انا مالي
سحر :: انتي خلاص بقيتي مننا وهتبقي معانا في كل حاجة
وفاء :: يعني انتي عايزة تخدري مرات صاحب جوزك علشان عادل ينيكها
سحر :: اه وجوزي ينيكها وعادل ينيكك وينكني وتبقي حفلة نيك جماعي
وفاء :: يا نهارك اللي مش فايت .. انتي عايزاني اكون شرموطة للدرجادي
سحر:: كلنا شراميط وانتي بقيتي مش لسة هتبقي .. انتي ايه مش واخدة بالك ولا ايه
وفاء :: معرفتش بردو ترد
سحر :: المهم عندي دلوقت ازاي نقنع عادل انك تبقي شرموطة ويقبل انك تمارسي الجنس جماعي معانا
وفاء :: معرفش انا ؟
سحر :: بكرا انتي اهم حاجة لما تقابلي عادل تعترفي له انك بتمارسي السحاق من زمان وانك بتعشقي السحاق واستحالة تبطليه وانك لما كنتي في الرحلة معانا مارسنا السحاق انا وانتي
وانك انتي حلفتيني مجبش سيرة لعادل ماشي وانك عارفة العلاقة اللي بيني انا وبين عادل
وفاء :: مش فاهمة هقول ل عادل اني عارفة العلاقة اللي بينك وبينة ازاي ؟ طب لو سألني عرفتي منين هقولة ايه ؟ او حتي انكر وده اكيد هقولة عرفت ازاي
سحر :: بصي هتقولي انك يوم ما كنتي عندي وهو مسافر انا سبتك ودخلت المطبخ وكان تليفون احمد قدامك انتي افتكرتيه تليفوني. مسكتيه علشان تتفرجي عليه واول ما فتحتيه لقيتي فيديو له وهو نايم معايا واحمد بيصورنا وانك علشان كدة سبتي الرحلة ومشيتي وقفلتي تليفونك وان عمك مش ميت ولا حاجة بس انتي فعلا كنتي في البلد علشان تريحي اعصابك من اللي شوفتيه
وفاء :: ياسلام طيب طالما انا شوفت كل الوساخة دي هرجعلة ليه تاني
سحر :: ما هو انتي لما روحتي البلد وقعدتي مع نفسك لقيتي نفسك انتي كمان بتمارسي التحرر والسحاق من زمان ومارستيه معايا وانك شوفتي ان مش من حقك تزعلي طالما انتي كمان عملتي زية .. وهتطلبي منة انة هو كمان يتيح ليكي حرية الممارسة معايا
وفاء :: وانتي تفتكري انة هيوافق
سحر :: هيوافق انا متأكدة انة هيوافق حتي لو رفض في الاول. او زعل بس في الأخر هيوافق
وفاء ::ياريتة ميفوفقش انا كدة كدة قرفانة منة ومش فارق معايا
سحر :: لا لازم يفرق معاكي علشان لو محصلش اللي في دماغي وديني لفضحك
وفاء :: وانا هخليه يوافق بالعافية
سحر :: لا بس بطريقتك وحنيتك ودلعك هيوافق انا عارفة عادل
وفاء :: ماشي

سحر بعد ما قالت اللي عايزة تقولوا ل وفاء مشيت من عندها وراحت البيت واتصلت ب احمد وعرفتة الخطة اللي هتتعمل وكمان قالت له علي موضوع سعاد مرات احمد صاحبة
احمد رحب بالفكرة جدا وهو كمان نفسة ينيك مرات مازن زي ما بينيك وبيتناك من جوزها

….
انا خلاص خلصت شغلي وخلاص مروح علي بيتي .. واتصلت وانا مروح بسحر علشان اشوفها عملت ايه في موضوع سعاد وكان ردها اصبر كام يوم علي ما تلاقي سبب تعزم بيه سعاد عندنا

عدا اليوم وخلص وتاني يوم مروحتش الشغل واتصلت ب وفاء علشان اشوفها فين
انا :: الو وفاء
وفاء :: الو عادل ازيك
انا :: تمام .. ايه فينك
وفاء :: انا لسة عالسرير يدوب انت مصحيني
انا :: طب هشوفك امتي
وفاء :: ينفع معاك كمان ساعة
انا :: اه ينفع
وفاء :: تحب نتقابل فين
انا :: في المكان اللي يعجبك .. تحبي تيجي عندي البيت
وفاء :: لا البيت عندك مش هينفع احنا نتقابل في مكان عام
انا :: ليه مكان عام ؟
وفاء :: معلش في موضوع حابة اتكلم معاك فيه وبعدها هنقرر طبيعة العلاقة بينا هتكون ازاي
احمد :: مش فاهم؟ في حاجة حصلت مني
وفاء :: لما نتقابل يا عادل هتفم كل حاجة التليفون مش هينفع
انا :: ماشي ايه رائيك نتقابل كمان ساعة في كافيه ….. اللي في …..
وفاء :: ماشي اشوفك هناك
قفلت معاها ودماغي اشتغلت فيه ايه مش فاهمة وفاء نبرة صوتها فيها شئ مش مريحني
المهم لبست هدومي ونزلت ووصلت للكافيه وكان فاضل ربع ساعة علي ميعادنا
قعدت علي طرابيزا في ركن بعيد عن الناس علشان نتكلم براحتنا من غير ما حد يسمعنا
بعد تلت ساعة لقيتها داخل الكافيه وبدور عليا ندهتتلها واول ما شافتني جت وسحبت كرسي وقعدت بعد ما سلمت عليها

طلبت لها عصير وانا طلبت ليا كوباية شاي وقولتلها البقية بحياتك
وكان ردها عليا مفاجئة
وفاء:: مفيش حد مات عندي يا عادل
انا :: نعم ؟ امال عمك
وفاء :: كدبت عليك عمي عايش
انا :: بتتكلمي جد ؟ طب ليه
وفاء :: هتفهم يا عادل متستعجلش
بص يا عادل في حاجات في حياتي انت متعرفش عنها حاجة وانا جاية النهاردة اكشف نفسي ليك واتعري من كل حاجة مخبية نفسي بيها
انا :: معاكي احكي
وفاء :: اهم حاجة انك متقطعنيش وانا بتكلم ومتحكمش عليا في وقتها وخد وقتك وفكر وبعدها قرر هتستمر معايا ولا لا
انا :: للدرجادي فيه حاجة كبيرة
وفاء :: بص يا عادل انا زمان من كام سنة معرفش قد ايه ممكن تلات سنين او اكتر كان لينا جارة في بييت ماما ساكنة في الدور الأرض كانت مش كبيرة ومش صغيرة كانت تقريبا اكبر من ب 7 سنين وكانا اصحاب جدا لدرجة اني كنت بقضي اغلب اليوم عندها الست دي كانت ديما تشتكي لي من جوزها وانة مش بيمتعها جنسيآ وانا في الوقت ده مكنتش متجوزة ولا ليا تجارب او علاقات وكنت بتشد لكلامها معايا عن الجنس
ومع مرور الأيام بقت تتغزل في جسمي وتحكي عنة وتقولي انتي لما هتتجوزي جوزك هيعمل فيكي كذا وكذا وكنت ببقي مبسوطة جدا بكلامها ومتثارة وبعدين بقت بتفرجني علي افلام جنس
وفي يوم لقيتها لابسة قميص نوم شفاف ومش لابسة كلوت من تحت ومنظر كسها قدامي هيجني
ولقيتها بتقولي هو انتي مكسوفة مني
احنا ستات زي بعض وبدءت تلمس جسمي لغاية ما خلتني مش قادرة اتلم علي اعصابي
وطلبتمني اني اقلع علشان تشوف جسمي زي ما انا شايفة جسمها ومع الحاحها فعلا قلعت كل هدومي
كنت معاها مسلوبة الأردة وبدءت بأيدها تلمس كل حتة في جسمي ومحستش بنفسي غير وهي بتلحس كسي وانا بلحس كسها ومارسنا السحاق
واتعودت عليها وتقريبا كل يوم كنا بنعمل كدة

انا عمال اسمع وفاء وحاسس اني في كابوس من اللي بسمعة قولتلها كملي

قالتلي فضلنا نمارس السحاق انا وهي لغاية ما اتجوزت وبعد كدة قطعت علاقتي بيها
لكن بعد كام شهر من زواجي حسيت اني مش مستمتعة مع زوجي واني حنيت لممارسة السحاق
عملت حساب وعمي عالفيس وبقيت بدور علي البنات اللي علي الفيس علشان امارس معاهم السحاق الكتابي لغاية ما اتعرفت علي واحدة من الفيس و اتقبلنا وعجبتني وعجبتها جدا ومارسنا السحاق مع بعض
انا :: اه وبعدين يا وفاء
وفاء :: اكتشفت بعدين انها عملت عليا كمين
انا :: كمين ؟ مش فاهم
وفاء :: واحنا قالعين وبنمارس انا وهي السحاق كان فيه واحدة جوا شقتها مستخبي ومستني اللحظة اللي هكون فيها عريانة وفعلا دخل علينا الشخص ده ومارس الجنس معايا غصب عني بعد ما قفل باب الشقة بالمفتاح وهددني بأنة هيفضحني لو مامارستش الجنس معاه .. ومارست غصب عني معاه الجنس

انا :: الدنيا اسودت في عيني وحطيت ايدي علي راسي من واقع الصدمة
وفاء :: وبعدها قطعت علاقتي بالبنت دي وعشت حياتي مع زوجي لغاية ما خلعتة

وبعدها قابلتك وحبيتك بس بردو حنيت للسحاق
انا :: يعني ايه مش فاهم ؟
يعني مارست السحاق واحنا في الرحلة
انا :: في الرحلة ؟؟ طب ازاي وامتي ومع مين
وفاء :: مع سحر يا عادل
انا :: نعم مع مين .. مع سحر
وفاء :: اه مع سحر ضعفت قدام جسمها وهي كمان بادلتني نفس الشعور وفي يوم بعد انت ما روحت غرفتك هي جاتلي غرفتي وفضلت تتكلم معايا عنك وعن جدعنتك وانها حاسة انك بتحبني وبتوصيني عليك
ومحست بنفسي غير وانا ببوسها من شفايفها وبمسك بزازها بقوة واستغربت انها هي كمان تجاوبت معايا وممنعتنيش ومارسنا يومها السحاق وبعدها حكيت ليها انة غصب عني وازاي وصلت لكدة
انا :: يانهار ابوكي اسود معايا يا سحر يابت الكلب
وفاء :: علي فكرة انا عارفة انك انت كمان بتمارس الجنس مع سحر وقدام جوزها
انا :: نعم انتي انتي بتقولي ايه ايه
وفاء :: بص يا عادل انا شوفت بعيني الفيديو ده وعلي فكرة اقسملك بالصدفة
فاكر لما جالك تليفون ان شقتك اتسرقت .. انا روحت عند سحر في اليوم ده علشان هي كانت تعبانة وقولت اقضي اليوم جنبها واشوفها
جوزها خرج راح يشتري شوية حاجات من برا وسحر دخلت المطبخ تعمل اكل
وتليفون احمد كان جنبي .. عجبني قولت اشوف امكانياتة مسكتة وقولت اتفرج عليه وكانت المفاجئة بالنسبة ليا اني اول ما فتحت التليفون شفت فيديو ليك وانت بتمارس الجنس مع سحر بتصوير جوزها احمد
حطيت التليفون مكانة بسرعة وقعدت شوية وبعدين روحت غرفتي ولميت هدومي ومشيت وقفلت تليفوني
عادل :: بصي يا وفاء انا هفهمك
وفاء :: عادل انا مش عايزة افهم انا بس جاية علشان اقولك كام حاجة وانت عليك القرار
انا منكرش اني كنت قرفانة منك ومن سحر ومن جوزها. مشيت بسبب كدة
لكني لما روحت البلد وقعدت من نفسي وفكرت لقيت ان انت من حقك تمارس حياتك زي ما تحب زي ما انا مارست حياتي زي ما حبيت
انا كل اللي بطلبة منك دلوقت لو حابب تكمل معايا
انك تديني مساحة من الحرية اني امارس الجنس مع اللي عيزاه زي مانت مارست وبتمارس الجنس وقت ماانت عايز ووقت ما بتحب
عادل :: مش فاهم يعني عايزني ابقي ديوث
وفاء :: انا وانت مش هنتجوز اصلا علشان تبقي ديوث انا بحبك وانت بتحبني فيها ايه لو عشنا مع بعض كدة من غير زواج وانت تعيش زي ما تحب وانا كمان
انا كل اللي بطلبة منك انك تديني مساحتي من التحرر زي ما انت واخد مساحتك منها .. ومش عايزة رد منك دلوقت فكر يا عادل براحتك ورد عليا لما تقرر

وقامت مشيت وانا فضلت مكاني مش عارف ايه اللي سمعتة ده ان كان حقيقي ولا مجرد كابوس وهصحي منة كمان شوية القي نفسي علي سريري ونايم

فضلت شوية في مكاني ودماغي عمالة تروح وتيجي وبعدين اتصلت بسحر
انا :: الو
سحر :: ايوة ياعادل
انا :: انتي في البيت
سحر :: اه في البيت خير
انا :: خير بس عايزك في موضوع ضروري
سحر :: ماشي تعالا مستنياك

نديت علي الجرسون وحاسبتة ومشيت
وصلت البيت وطلعت عند سحر
وانا كلي خنقة وديقة وسحر اول ما شافتني كدة عرفت
انا :: سحر ايه اللي حصل بينك وبين وفاء في الرحلة
سحر :: مفيش حاجة حصلت ..
انا :: مسكتها من ايدها بعنف ولويتها ورا ضهرها وقولتلها انتي هتستعبطي عليا بكسمك عملتي ايه انتي و وفاء في الرحلة
سحر :: سيب ايدي انا معرفش انت بتتكلم علي ايه
انا :: بتكلم علي السحاق يا كس امك اللي عملتوه هناك
سحر :: مين اللي قالك
انا :: ذقتها علي الكنبة .. وقولتلها وفاء اللي قالتلي واعترفتلي بكل حاجة في حياتها للأسف
سحر :: طب وانا مالي يا عادل هي علي فكرة اللي عملت كدة معايا لأنها مدمنة سحاق وانا مردتش اقولك علشان انت مكنتش هتصدقني
انا :: للاسف كلكم شراميط .. كلكم شراميط
وطلعت علي شقتي وانا مقهور من جوايا لأني كنت معجب بوفاء جدا ومكنتش بتمني ليها غير كل خير. واتصدمت فيها

فضلت اسبوع لا بكلم حد ولا بتصل بحد .. من بيتي ل شغلي والعكس
ودماغي هتتجنن من التفكير
وسحر واحمد كل شوية يتصلوا عليا مردش عليهم ويطلعولي الشقة مبفتحش لحد فيهم

لغاية ما في يوم بعد ما هديت وانا قاعد بفكر في كل اللي قالتة وفاء ليا
قولت في بالي طب انا زعلان ليه
كسمها هي كمان هو انا كنت هتجوزها. .. واحدة عايزة تبقي شرموطة انا ازعل نفسي ليه انا هبعتلها رسالة اني موافق انها تمارس الجنس وقت ما تحب ومع من تحب
شرط متجيش في يوم تطلب مني اني اتجوزها

وفعلا بعت ليها رسالة عالواتس مضمونها اني موافق علي تحررها وانها تمارس الجنس. وقت ما تحب مع من تحب طالما مش هنتجوز
وهي ردت عليا انها مبسوطة اني وافقت وقالت انها عايزة تمارس الجنس معايا ومع سحر في نفس الوقت
قولتلها معنديش مانع هظبط الموضوع ده وهرد عليكي
اتصلت بسحر وعرفتها اني خلاص هنفذ رغبتها القديمة وهخلي وفاء معانا في ممارسة الجنس
سحر في الأول عملت نفسها مش مصدقة ومستغربة من موافقتي قولتلها من غير متسألي جهزي بكرا عشوة حلوة. و حشيش علشان هنكون ثلاثي انا. انتي و وفاء
سحر :: طب واحمد
انا :: مش عارف بقي … اقولك خليه يبقي يدخل علينا واحنا بنمارس ونشوف رد فعل وفاء ساعتها هتوافق احمد ينيكها ولا لا
سحر :: من عنيا يا عدولتي . بكرا هيبقي احلي يوم هتشوفوا في حياتك

……. الحوار اللي جاي بين احمد وسحر ………..

سحر بعد ما قفلت معايا استنت لما احمد جه من الشغل بتاعة وبعد ما اتغدا جت وقعدت جنبة وهي مبتسمة وفرحانة قالتلة
احمد هقولك علي احلي خبر ممكن تسمعوا
احمد :: قولي يا قمري وفرحيني
سحر :: مش اخيرا خطتي نجحت وخلاص هتنيك وفاء وعادل معانا
احمد :: بتتكلمي بجد ؟ احكيلي ايه اللي حصل
سحر :: عادل كلمني النهاردة بعد ما قابل وفاء من كام يوم وقالتلة علي اتفقنا عليه .. النهاردة قرر انة يتنازل عنها كاحبيبة ويتعامل معاها كشرموطة زيها زيي
احمد :: ده احلي خبر بجد .. طب امتي
سحر :: بكرا بس فيه حاجة
احمد :: حاجة ايه هي المفروض متعرفش انك هتنيكها اقصد ان عادل فاهم كدة واحنا هنخليك تدخل واحنا شغالين وانت قالع تروح لو فاء وتمارس معاها وهي مش هتمانع
احمد :: انتي شيطانة .. محدش يقدر علي دماغك دي ابدا
…………
انا كلمت وفاء وقولتلها اعملي حسابك بكرا هتباتي في شقة سحر وبكرا هتكون حفلة جامدة هنسهر فيها للصبح
وفاء قالت ماشي وهي جاية بكرا من المغرب
وقفلت معاها وخلاص حطيت في دماغي اني لازم استمتع بكل لحظة مع الشرموطة وفاء والشرموطة سحر وان خلاص مفيش مكان في قلبي لحاجة اسمها حب

تاني يوم بعد ما رجعت من الشغل طلعتي شقتي وبعد ما اتغديت وشربتلي سيجارة دخلت نمت لغاية بعد المغرب صحيت اخدت حمامي ودهنت زبي بالدهان بتاع التأخير واخدت حباية فياجرا وشربت ورهم كوبيتين شاي تقيل
ولقيت سحر بتكلمني وبتقولي ان وفاء جت
قولتلها عايزك تروقيها قبل ما اجي حشيش وتظبطي دماغها عالأخر
قالتلي من عنيا وقفلت

تعمدت اني منزلش غير لما سحر تظبط وفاء وتخليها زي العجينة تحت ايدينا طالما هي عايزة تبقي متحررة
بعد ساعة دخلت الحمام غسلت زبي من الدهان و نزلت ورنيت الجرس
فتحتلي سحر لابسة قميص نوم احمر شفاف وكلوت نفس اللون بفتلة وقلب شفاف علي كسها
ووفاء قاعدة علي الكنبة لابسة قميص نوم ابيض ستان قصير جدا وكلوت ابيض شبكة وكسها بين منة وهي قاعدة وباين انها متسلطنة علي الأخر وسحر مروقها

قعدت في النص جنب سحر علي يميني و وفاء علي شمالي وطبق فيه چيونات الحشيش قدامي والمزة فسدق وترمش وشيكولاتات
ولعت چيوان ظبطت دماغي لقيت وفاء قعدت علي الأرض قدام رجلي وفتحتلي سوستة بنطلوني وطلعت زبي وراحت بشفايفها تبوسة وتمصة
وسحر جنب مني شفايفها علي شفايفي وايدي تحت قميصها بفعص واقفش في بزازها
مفيش احلي من كدة انك تبقي في وسط اتنين زي القمر وجسمهم صاروخ واحدة تمصلك زبك والتانية عمال تمص شفايفها ولسانها
وفاء ماسكة زبي بتمصة بجوووع وعطش وبتلحس بيضاني بطرف لسانها
خرجت بزاز الشرموطة سحر من القميص وروحت ارضعهم واعضعض حلمة بزها بسناني وهي بتلعب في شعري بصوابعها

سحر قامت وقلعت خالص وقالتلي نام علي ضهرك وراحت طالعة بكسها فوق بوقي علشان الحسة و وفاء راحت هي كمان قلعت وراحت تكمل مص في زبي وهي مفلقسة
بدءت في تحريك لساني بين شفرات كس سحر ومص زنبورها البارز وتحريك لساني من اعلي الي اسفل وصباعي بيبعبصها في طيزها
اهات سحر وجسمها بدءو يتفاعلوا مع لساني
و وفاء في عالم تاني بين لسانها وشفايفها وزبي

سحر طلبت من وفاء تبدل معاها الوضع وفعلا وفاء طلعت بكسها علي شفايفي وسحر بقت هي اللي بتمص زبي شوية ولقيت احمد طالع من الأوضة عريان ملط وزبة واقف زي الحديدة وراح مسك راس وفاء اللي مغمضة وهي قاعدة علي لساني اللي بيلحس كسها وفوجئت بزب احمد علي بوقها وماسكها من شعرها
مرفضتش ولا قاومت ومسكت زب احمد وهي بتبص في عنيه وطلعت لسانها وحركتة حولين راس زبة وانا بلحس كسها وبنزل واطلع بلساني بين شفرلت كس وفاء
سحر بتدعك كسها بصوابعها وهي بتمص زبي

وفاء قامت وفلئست بطيزها لأحمد علشان ينيكها مسكها من وسطها ولذق فيها من ورا وزبة واقف في انتظار الدخول واقتحام جدران كسها حط زبة علي فتحت كسها من الخلف وبدء في الضغط حتي انزلق بكاملة جوا كسها
سحر قامت وطلعت فوقي ونزلت بكسها علي زبي اللي مستني يلبس جواها نزلت وزبي بدء في الدخول جوا كسها اللي كان سخن نار وبقي كلة جواها

اهات سحر واهات وفاء كان زي مايكون سفونية شغالة وانا وانا واحمد اللي بنعزفها
فضلت سحر تطلع وتنزل علي زبي واحمد ماسك وفاء من وسطها وشغال رزع فيها ونيك بكل قوة
اااااااااه ااااااااااه بررررراحة يا احمد بررراحة يا حبيبي
وسحر عمالة تبص علي احمد وهو بينيك وفاء وكسها راشق في زبي

سحر قامت وفلئست جنب وفاء وانا بدلت مع احمد ورحت ماسك وفاء من وسطها وتفيت علي خرم طيزها
ومسكت زبي وحطيت راسة علي خرمها وبدءت في الضغط والأدخال حتي بدءت طيز وفاء في الأنصياع لي وفتح جدارها للسماح لرأس زبي بالدخول
وجنب مني احمد ماسك سحر مراتة وحاطط زبة جوا كسها وعمال ينيك فيها برررىاحة وسحر و وفاء ماسكين شفايف بعض بوس ومص

زبي بقي كلة جوا طيز وفاء وبدءت انا في سحب وادخال زبي برااااحة لغاية ما حسيت ان طيزها خلاص بدءت في التئقلم علي زبي وبقت اوسع
بقيت بنيك اسرعة واقوي وبزازها بتتحرك من شدة الخبطات المتتالية من زبي الهائج علي طيزها
واحمد كمان بقي بينيك سحر بقوة
الأهات تحولت الي صراخ من المتعة
وکنا انا واحمد بنيك سحر و وفاء بكل حرافية ومتعة

سحر نامت علي ضهرها ورفعت رجليها لفوق و وفاء فلئست ووشها بين افخاد سحر بتلحس كسها وانا بنيك وفاء من الخلف في كسها واحمد حاطط زبة في بوق سحر مراتة تمصة
مسكت وفاء من لحم طيزها من الأجناب وبقيت بطلع زبي برة كسها خالص وارجع ادخلة مرة واحدة بكل قوتي جوا كسها وهي تصرخ من وجع اللذة
وتنزل تلحس كس سحر اللي ملهية في مص ورضع راس زب احمد

شوية احمد جه مكاني وحط زبة في كس وفاء من ورا وانا روحت لسحر وحطيت زبي في بوقها
استمرينا علي كدة شوية لغاية ما احمد جاااااب لبنة علي طيز وفاء من برا وراح حط زبة في بوقها علشان تمص باقي اللبن اللي بينزل منة

انا روحت بين فخاذ سحر وهي نايمة علي ضهرها وبدءت في ادخال زبي جوا كسها ووفاء ركبت فوق سحر علشان تلحس كسها
فضلت انيك الشرموطة سحر وادخل واخرج زبي بكل عنف بغاية ما حسيت باللبن بيغلي في عروق زبي وخلاص علي وشك اني اقذف
طلعت زبي بسررررررعة وقذفت لبني علي وش وفاء وعلي بزاز سحر
وفاء نامت في حضت سحر وانا نمت جنبهم واحمد نام جنب سحر من الناحية التانية
وبعد ربع ساعة قامت وفاء وسحر لتحضير العشاء
اتعشينا وشربنا الشاي وبعدين شربنا حشيش تاني. وقمنا كملنا السهرة والنيك في سحر و وفاء لغاية الصبح

الجزء العشرون و قبل الأخير

بعد ما السهرة وفاء دخلت نامت جنب ايمن ابنها في الغرفة الصغيرة وانا طلعت شقتي واحمد وسحر ناموا في اوضتهم

واستمرينا في عمل الحفلات الجنسية بينا احنا الأربعة لمدة شهر كل اسبوع يوم الخميس نعمل سهرة للصبح و ننيك انا واحمد سحر و وفاء
وكنا علي طول نتكلم واتس انا وفاء
ومعاملتي ليها رغم انها خلاص مبقتش تنفعني الا انها لم تتغير لأني كنت لسة بحس من جوايا ان وفاء تختلف عن سحر وان من جواها انسانة جميلة

وفي يوم لقيت سحر بتتصل بيا بتقولي ان سعاد وجوزها مازن جايين عندهم النهاردة بالليل علي بعد المغرب علشان احمد عازمهم علي العشا
قولتلها اي جاي علشان اتعرف عليها

بعد ما خلصت شغلي روحت البيت عملت غداء خفيف وبعد ما اتغديت دخلت نمت وحتي ما شربتش كوباية شاي لإني كنت تعبان وعايز الحق اخطفلي ساعتين نوم قبل ما انزل عند سحر ..

صحيت علي المغرب. غيرت هدومي بسرعة ونزلت جري علشان كنت حابب اكون عندهم قبل ما مازن ومراتة يجيوا.. وفعلا لما نزلت ودخلت عند سحر مكنش حد منهم لسة جه
قعدت مع احمد و سحر وفهمتهم اني عايزهم يحاولوا علي قد ما يقدرو يشغلوا مازن علشان اقدر اقعد انا مع سعاد مراتة واحاول اقرب منها اكتر

قعدت مع سحر واحمد وفعلا اتفقنا انهم هيعملوا اللي في وسعهم
شوية جرس الباب رن .. سحر قامت تفتح .. وكان اللي برا هما سعاد و مازن.. سلمت عليهم ودخلتهم جوا اوضة الضيوف اللي كنت فيها انا واحمد

ولأول مرة امعن النظر في سعاد اللي مانت طويلة الي حد ما .. محجبة .. محتشمة .. باين عليها الخجل وحسن التربية .. بيضاء جدا لدرجة ان خدودها محمرة .. عيونها عسلي غامق
جميلة وجسمها متناسق .. طيزها مش كبيرة زي سحر و وفاء وحتي بزازها متوسطة
مازن جه سلم عليا سلام حار جدا لأنة عارفني طبعا لما عملت له الكمبيوتر
وعرفني علي مراتة وعرفها بي وجت سلمت عليا حسيت بنعومة ملمس ايدها .. وبعدين راحت قعدت جنب سحر

بدء اجمد في الترحيب بيها وب مازن زي اي ضيوف لما بيجوا عند اي حد
وبعدين الكلام بقي بيجيب كلام وتعرفنا علي بعض اكتر والهزار بقي موجود والضحك علي مواقف كنا بنحكيها وكل واحد بقي بيحكي عن موقف شافة او حصل معاه

شوية استأذنتهم اني هخرج الصالة علشان هولع سيجارة
وسحر بعد ما خرجت بشوية خرجت بحجة انها رايحة تعمل حاجة وبعدين ندهت علي سعادة وقالتلها عايزكي في موضوع

سعاد خرجت وقعدت تتكلم مع سحر ومكنتش عارف هي بتقولها ايه بعدين لقيتهم جايين عليا وسحر قالتلي بص بقي يا عادل انا عايزة اعرفك بصحبتي وحبيبتي سعادة .. وده بقي يا سوسو صديق احمد وجارنا ويعتبر اخويا اللي امي مولدتهوش
احمد جوا بيشغل احمد اللي فاكر ان مراتة مع سحر مش معايا
ومع كلامي مع سعاد اكتشفت انها انسانة غلبانة جدا وطيبة وملهاش في حاجة وعلي سجيتها وحتي الفيس متعرفش تنشر فيه يدوب تفتحة تشوف اخبار اهلها واصحابها منة

وفكرة اني عايز انام معاها بدءت تتلاشي نهائي من دماغي وحسيت من جوايا بحاجة بتمنعني من التفكير فيها بشهوة
حسيت بنقاءها وطهارة تفكيرها وانها اتظلمت بأنها تكون مرات الخول اللي اسمة مازن

شوية لقيتها بتقول ل سحر انها داخل تقعد جوا مع جوزها

بعد دخلت اتكلمت مع سحر وقولتلها
ايه يابنتي دي .. دي غلبانة خلاص
سحر :: اه دي لسة خام وسهل تضحك عليها
انا :: لا لا خلاص سعاد متستحقش مني اعمل فيها كدة دي غلبانة وحرام عليا اعمل فيها حاجة وحشة
سحر :: ههههههه حرام .. من امتي ؟
انا :: ليه شيفاني عمال انيك في اللي رايحة واللي جاية
سحر :: ياعم براحتك .. انا بس صعبان عليان العود ده يعدي كدة من غير ما تدوقة
انا :: لا خلاص مش عايز .. دي غلبانة وانا بصراحة مستحرم اعمل فيها حاجة
سحر :: طيب انا هروح اجهز العشا
انا :: ماشي
دخلت وقعدت مع احمد ومازن وسعاد
شوية سحر ندهت علينا وقالت ان العشا جاهز
خرجنا وروحنا علي السفرة وقعدنا و اكلنا لغاية ما شبعنا وبعدين دخلنا تاني اوضة الضيوف
سحر جابت الشاي وشربناه .. وقعدنا لغاية الساعة عشرا وبعدين مازن استأذن يمشي هو و مراتة علشان يدوب يروح علشان محتاج ينام علشان هيصحي الصبح بدري ويروح الشغل

وانا كمان طلعت شقتي ودخلت قلعت هدومي لقيت سحر بترن عليا
انا :: الو ايوة يا سحر
سحر :: اه يا عادل معلش وانا بلعب في التليفون نسيت الباسورد بتاع الواي فاي ممكن تقولي عليه
انا :: الباسورد *********
سحر :: ماشي يا دولة
قفلت معاها وافتكرت اول مرة طلبت مني اواي فاي وافتكرت الأميل اللي عملتة في تليفونها وشغلت المزامنة علشان اي فيديو او اي صور علي تليفونها يتعمل منة نسخة تانية وتروح للإميل اللي انا فاتحة في تليفوني
وافتكرت اول احساس حسيتة وانا بتفرج علي صورها وهي ملط وكمان علي الفيديوهات اللي مصورها احمد وهو بينكها
ومعرفش ليه حنيت اني افتح الأميل بتاعها تاني واتفرج علي الصور دي والفيديوهات بتوعها واشوف لو في حاجة جديدة علي تليفونها اخدها
قومت المطبخ وعملت كوباية شاي
ورجعت علي سريري ممدت وفردت جسمي .. وولعت سيجارة ومسكت التليفون وجبت برنامج صور جوجل وفتحت اميل سحر
لقيت صور جديدة لسحر وهي بتمص زب جوزها احمد فضلت اتفرج علي صورها كلها لغاية ما دخلت علي الفيديوهات
فتحت اول فيديو اللي مكنش ظاهر من برا فيديو بتاع ايه
الفيديو اشتغل وكان المفاجئة الصاعقة بالنسبة لي

التصوير اولا باين انة مخفي وسحر و وفاء بيمارسوا السحاق في الغرفة بتاعة سحر واحمد ايام الرحلة
واللي بيسجلهم السحاق احمد جوز سحر شوية الكاميرا بتتحرك وتتحط في مكان ثابت وزاوية الكاميرا جايبة سحر و وفاء .. سحر مفلقسة بتلحس في كس وفاء .. شوية يظهر احمد قدام الكاميرا قالع كل هدومة وراح يلحس كس سحر اللي هي بتلحس كس وفاء.. وفاء بعدين بتاخد بالها وتحاول تقوم سحر تكتفها واحمد يدخل يفتح رجل وفاء بالعافية بمساعدة سحر مراتة ويحط زبة جوا كسها ومع الوقت سعاد استسلمت ليهم
.. حسيت اني دماغي هتتشل من اللي شايفة. وبقيت كل ما الفيديو يخلص اشغلة علشان احاول اللي كان بيحصل ده
حسيت ان وفاء اضحك عليها وانها زي ما تكون متخدرة ومش عارفة هي بتعمل ايه وده كان باين اوي لاني انا عارفها كويس

قعدت شوية افكر واعصر في دماغي وعمال اشرب في سجاير ومع التفكير في كل تفصيل الرحلة وامتي وازي ده حصل بدءت اربط الأحداث اللي فاتت كلها ببعضها

بدءت افهم واعرف مين اللي كان ورا الأتصالي بيا ومين اللي قالي ان الشقة اتسرقت واذا مجاش في دماغي لما روحت الشقة ولقيت الباب سليم ومفيش حاجة اتسرقت اصلا ازاي مفكرتش ان ده مش مجرد مقلب وان ده كلة كان تخطيط من احمد وسحر علشان يبعدوني من حماية وفاء من تخطيطهم القذر

كل حاجة وضحت قدام عنيا وعرفت ان وفاء كانت ضحية ليهم

قلبت تاني في الفيديوهات لقيتهم كمان مقطعين الفيديو وخافين الصوت ووش سحر ووش احمد في نسخة تانية

روحت محمل كل الفيديوهات بما فيهم فيديوهاتي وانا بنيك سحر مراتة بتصويرو وكل صور سحر الجديدة
وحطتهم علي الكمبيوتر بتاعي واخدتهم بعد كدة علي تليفوني وقفلت الكمبيوتر
واتصلت بوفاء وطلبت اني لازم اشوفها بكرا ضروري بأي طريقة سألتني في ايه قولتلها لما اشوفك هبقي احيلك
قفلت معاها وطفيت النور وحاولت انام لكن التفكير هجنني وكان نفسي انزل اولع في سحر واحمد لكن قولت في نفسي لازم اصبر واشوف انا هعمل ايه معهم من غير تسرع

من كتر التفكير ومع مرور الوقت روحت في النوم
صحيت الصبح لبست هدومي واتصلت بصاحبي في الشغل وقولت له حصل معايا ظروف ومش هقدر اجي وطلبت منة انة يعالج موضوع غيابي بنفسة ويمضي مكاني حضور
بعدين اتصلت ب وفاء قولتلها انا جايلك في المكان كذا متتأخريش
قالتلي بالظبط ساعة علي ما اودي ايمن المدرسة .. بعد نص ساعة نزلت وروحت المكان اللي هنتقابل فيه
وهي جت بعد مني ب عشر دقايق

اول ما قعدنا .. وفاء بصت في وشي وفهمت اني عرفت حاجة
وفاء :: في ايه يا عادل مالك
انا :: طلعت تليفوني وشغلت الفيديو واديتة ل وفاء وسألتها .. عايز افهم بالظبط ايه ده
وفاء بصت في الإرض وعنيها دمعت وبكت وقالتلي
انا معرفش هما عملوا فيا ايه يومها ومكنتش حاسة باللي بيحصل ولما فوقت لقيتهم عملوا اللي عملوه فيا
انا :: في اليوم اللي جالي اتصال ان الشقة اتسرقت مش كدة
وفاء :: ايوة يا عادل يومها انا كلمت سحر علشان اعرفها اللي حصل ليك .. وهي قالتلي انها تعبانة ومش قادرة تقوم من عالسرير
روحتلها علشان اطمن عليها لقيتها كويسة وقالتلي انها مكسلة مش اكتر وبعدين قالتلي تعالي نشرب حشيش واقنعتني وفعلا شربنا الحشيش .. بعدها حسيت اني دايخة ومع الوقت مبقتش حاسة باللي بيتعمل فيا كل اللي فكراه انة كان زي حلم
بس لما فوقت اتأكدت انة حصل فعلا ومكنش حلم بعدها اخدت ايمن اللي كان متخدر بردو وجريت علي اوضتي وسبت الشاليه ورجعت علي شقتي وحتي قفلت تليفوني علشان كنت كارهة نفسي وكنت بتمني في اللحظة دي اموت نفسي لولا ان معايا ابني ايمن كنت انتحرت
انا :: طب مجتيش ليه قولتيلي اللي حصل وانا كنت اتصرفت معاهم وانتقمتلك منهم
وفاء:: اقولك ايه يا عادل انا تفكيري ساعتها اتشل .. انا كان هاين عليا اموت نفسي وغير كدة احمد كان مصورني
انا :: وطبعا بعدين هددوكي مش كدة
وفاء :: سحر جاتلي بعد ما فتحت تليفوني وبعتتلي صور وانا …..ً معاهم
وطلبت انها تشوفني يا اما تفضحني
وفعلا قابلتها وورتني الفيديو واكتشفت انك انت كمان متصور مع سحر بتصوير جوزها
انا :: يعني سحر هي اللي ورتك الفيديو بتاعي .. والقصة اللي حكتيها عن جارتك دي كمان كدبة
وفاء :: سحر هي اللي طلبت مني اقولك كدة علشان تتقبل الفكرة وتقبل انهم يمارسوا الجنس معايا قصاد عينك
انا :: يا ولاد الكلب يا انجاس .. وديني لهخليكم عبرة وهديكم درس عمركم ما هتنسوا

 

الجزء الواحد والعشرون والأخير

الأنتقام

وفاء :: خد بالك سحر قاتلي انك عايز تمارس الجنس مع واحدة اسمها سعاد مرات صاحب احمد .. هو انتوا ليه بالوساخة دي والأنحطاط ده
انتوا ليه كدة .. حرام عليكم اللي بتعملوه في بنات الناس
انا :: عندك حق في كل كلمة بس انا قولت ل سحر اني خلاص صرفت نظر
وفاء :: صرفت نظر ؟ لا بصراحة كتر خيرك .. بعد ايه بعد ما سحر خلاص عجبتها الفكرة وناوية تعمل في سعاد اللي عملتة فيا
عارف يا عادل .. انا كرهتك لدرجة اني بقيت بقرف من نفسي اني عرفتك ولولا معرفتي بيك مكنش اللي حصل ده حصل
انا :: انتي ليه جايبة اللوم عليا انا
هو انا اللي خدرتك ومارست معاكي غصب عنك
وفاء :: لا انت اللي مارست مع سحر بعلم جوزها الدلدول اللي عمرو ما هيبقي راجل
وبسببك سحر غارت مني وحبت تخليني وسخة زيها علشان متبقاش لوحدها وسخة
سحر وسخة واحمد وسخ وانت كمان اوسخ منهم وزيهم بالظبط ممكن تدوس علي اي حاجة في سبيل الوصول لهدفك
انا بقيت زيكم ومفرقتش كتير بس انا علي الأقل مكنش بمزاجي
وللاسف مش عارفة هطلع من الوحل ده ازاي وامتي اللي للاسف اتغرقت وغرقت فيه بسببك
انا :: قريب اوي الذلة والفيديوهات اللي تحت ايدهم مش هيكون ليها اي وجود
وفاء :: بجد يا عادل ؟
انا :: اه بجد وعايزك اليومين اللي جايين متبينيش انك عرفتي حاجة ولو طلبوا منك انك تيجي الشقة اتحججي بأي حجة ومتروحيش
وفاء :: ياااريت يا عادل تكون صادق وتقدر تعمل اللي بتقول عليه
انا :: متخفيش بس اهم حاجة لو عرفتي اي حاجة من سحر ناوية تعملها مع سعاد بلغيني وعرفيني
وفاء :: ماشي وياريت تقدر تمنعهم من المصيبة اللي ناويين يعملوها
وفاء :: طب انا همشي علشان هروح اجيب شوية طلبات للبيت وبعدين هعدي علي ايمن اجيبة من المدرسة

وفاء روحت البيت بعد ما جابت طلبات البيت وجابت ايمن من المدرسة وفضلت تفكر في كلام عادل
وقررت ان لو عادل صدق في كلامة اول حاجة هتعملها تبتدي في نقل ابنها ايمن من المدرسة اللي هو فيها وتبيع شقتها وتبعد عن اي مكان حد يعرفها فيه حتي عادل نفسة
وتعيش الباقي من حياتها بعيد عن المستنقع اللي اتحطت فيه بسبب حبها لشخص لا يقل حقارة عن سحر واحمد
وبدءت بعد مرور ايام في نقل ابنها ايمن من المدرسة وراحت لسمسار علشان تخليه يبع لها الشقة
بعد مرور اسبوع وفي اليوم المحدد

للحفلة الجنسية الجماعية اتصلت سحر ب وفاء علشان تأكد عليها تيجي
لكن وفاء اعتذرت بحجة ان عمها جه من البلد هو وبنتة الكبيرة لتخليص بعض الأورق في احدي المصالح الحكومية وان الموضوع ده هياخد وقت وهي مستضيفاهم عندها كام يوم

سحر كلمتني بعد ما قفلت مع وفاء. قالتلي علي اللي دار بينهم في المكالمة
وكان ردي اني انا كمان حاسس نفسي تعبان ومش هقدر اكون موجود معاهم
وبعد ماقفلت مع سحر .
قعدت افكر في كلام وفاء اللي قالتة عن تخطيط سحر وانها مش هتسيب سعاد غير لما تعمل معاها اللي عملتة في وفاء .. فضلت افكر في طريقة لأنقاذ سعاد منهم لغاية ما قررت اني…

فتحت الكمبيوتر. واخدت الفيديوهات بتاعة مازن وهو بينيك وبيتناك من احمد صاحبة وبعدها قفلت الكمبيوتر
واتصلت ب مازن
انا :: الو مازن
مازن :: الو عادل ازيك عامل ايه
انا :: تمام الحمد لل**** انت اخبارك ايه واخبار المدام
مازن :: تمام كويسين … خير يا عادل اول مرة تتصل بيا ؟
انا :: عايزك في موضوع ضروري جدا
مازن :: خير قلقتني ؟
انا :: لا مش هينفع الكلام في الفون ممكن اشوفك في اي مكان عام ونتكلم
مازن :: خلاص نتقابل كمان ساعتين في …….
انا :: تمام هكون هناك في الميعاد المحدد

قفلت مع مازن وقعدت مع نفسي ارتب اللي هقولوا ل مازن من غير ما اخليه يتهور ويقول ل احمد ويبوظلي كل اللي ناوي اعملوا
بعد ساعة قومت ولبست هدومي ونزلت كان فاضل علي الميعاد تلت ساعة ووصلت المكان المحدد في المعياد بالظبط
دخلت سلمت عليه وسحبت كرسي
مازن :: خير يا عادل فيه ايه
انا :: خير بس عايزك في موضوع بس اهم حاجة عندي انك تتكلم معايا بهدوء علشان الناس اللي هنا
مازن :: اتكلم بهدوء ؟ خير انت سيبتلي اعصابي
انا :: انا عايزك تقطع علاقتك نهائي ب احمد ومراتك كمان متروحش هناك ولا يبقي ليها علاقة بسحر
احمد قام وهو متنرفز وبيزعق بصوت عالي خلي كل الناس اللي قاعدة تبص علينا وقال
انت ازاي بتكلمني كدة وازاي تسمح لنفسك انك تديني اومر اكلم مين ولا مكلمش مين وو
انا :: اهدا واقعد علشان نتكلم بهدوء انت اللي هتتفضح مش انا
مازن سمع الكلمتين دول وعرف اني شوفت الفيديو بتاعة.. مفتحش بقة وقعد علي طول
طلعت الموبايل وشغلت الفيديو بتاعة وهو بينيك وبيتناك من احمد وحطيتة قدام عينة
انا :: ها هتقعد تسمعني وانت ساكت ولا افضحك بالفيديوهات اللي معايا
مازن :: لا لا اتفضل قول
انا :: سحر و احمد بيخططوا انهم يستدرجوا سعاد مراتك علشان يخدروها ويصوروها ملط وهي بتتناك من احمد .. وانا صعبان عليك مراتك الغلبانة تبقي ضحية للأنجاس دول
فانت هتتفضل مشكور تقطع علاقتك بأحمد و سحر واذا فتحت بوقك باي حرف من اللي قولتهولك دلوقت مع احمد او مع اي حد اول حاجة هعملها هبعت الفيديوهات دي لمراتك ولزمايك في الشغل ولكل حد انت بتتعامل معاه

مازن :: يا ولاد الكلب ملقوش غير مراتي اللي يعملوا كدة فيها دانا هعمل
انا :: ولا تعمل اي حاجة . كل اللي عليك انك تقطع علاقتك بأحمد نهائي وبسحر بس من غير ما يعرفوا السبب الحقيقي
مازن :: ماشي يا عادل خلاص اعتبرني قطعت علاقتي به بس الفيديوهات
انا :: لما تعمل اللي قولتلك عليه فيديوهاتك همسحها

وقمت مشيت وروحت البيت واتصلت ب وفاء علشان ااكد عليها لو عرفت اي حاجة تبلغني.. قالتلي ماشي
وقفلت معاها .. ودخلت نمت

بعد اربعة ايام سألت احمد عن مازن وعن اخبارو. لقيتة بيقولي ان مازن اخد اجازة مفتوحة بدون مرتب من الشغل وحتي سافر بلدو في الصعيد هو ومراتة وانة ميعرفش اي حاجة تانية عنة
سألتة عرف منين انة سافر … قالي ان عرف من الموظفين في الشركة وان مازن مش بيرد علي تلفوناتة خالص

اخدت نفس عميق واستريحت من جويا اني قدرت انقذ سعاد من انياب سحر واحمد وباقي بس تنفيذ خطتي لإخذ الثأر منهم بسبب اللي عملوه مع وفاء

وبالليل بعد ما روحت فتحت الكميوتر. نزلت برنامج تعديل الفيديوهات وبدءت في قص وتعديل كل الفيديوهات
عملت فيديو بتاع احمد وهو بيتناك من مازن وكتمت الصوت وخفيت وش مازن خالص
وعملت فيديو ليا بعد ما كتمت الصوت وانا بنيك سحر ومكنتش محتاج اخفي وشي لانة كدة كدة مش ظاهر
وحملت الفيديوهات المتعدلة علي تليفوني علشان انفذ بيهم انتقامي
استنيت لغاية يوم الأربعاء يعني قبل ميعاد الحفلة الجنسية اللي بتتعمل كل اسبوع اتصلت ب وفاء وقولتلها عايز اشوفك ضروري و وافقت وقالتلي قابلني بعد نص ساعة في المكان الفلاني
لبست ونزلت علشان اروحلها وانا في الطريق دخلت الصيدلية اشتريت منوم نقط
قابلت وفاء وقعدت علي كرسي مقابل ليها واديتها نقط المنوم
وفاء :: ايه ده
انا :: ده منوم
وفاء :: ايوة يعني هعمل بيه ايه
انا :: بصي يا وفاء بكرة ميعاد الحفلة تمام
وفاء :: تمام وهتحجج اني مروحش زي ما قولتلي
انا :: لا هتروحي المرة دي وانا كمان هروح عادي وگان مفيش حاجة حصلت بينا
وفاء :: ايه اللي في دماغك
انا :: هفهمك لان الخطة معتمدة عليكي اعتماد كامل
وفاء :: يا نهار اسود عليا انا
انا :: اه عليكي ومتتخضيش الحكاية سهلة انا هفهمك دلوقت
بصي النقط دي بكرة تبقي معاكي وانتي رايحة شقة سحر اوعك تنسيها
وفاء :: ماشي مش هنساها وبعدين ؟
اول ما سحر تدخل تعمل العصير او الشاي تدخلي انتي معاها المطبخ بعدين هروح انا انده ل سحر واشغلها
انتي في اللحظة دي هتصبي اربع كوبات تلاتة منهم فيهم المنوم والكوباية الرابعة متحطيش فيها حاجة وتخرجي وانتي مساكها في ايدك وبتشربي منها والثلاثة الباقيين بتاعتي انا وسحر و احمد
وفاء :: وانت هتشرب من اللي فيهم المنوم ؟ طب ليه
انا :: لا انا مش هشرب خالص بس علشان لو حصل لخبطة في الكوبات اضمن انهم بردو هيتخدرو
وبعد ما خلصت شرح خطتي ل وفاء قامت هي ومشيت وانا كمان مشيت

تاني يوم .. يوم الخميس اللي فيه الحفلة سحر اتصلت ب وفاء علشان تأكد عليها وبعدها اتصلت عليا وقولتلها اني جاي

بالليل وفي الميعاد نزلت ومعايا التليفون ورنيت جرس الباب فتحلي احمد سلمت عليه ودخلت
لقيت سحر متشيكة اخر حاجة ولابسة قميص نوم يجنن اول مرة تلبسة
و وفاء لسة مجتش قعدت جنب سحر وفضلت ابوس فيها واتغزل في القميص اللي هي لابساه
شوية جرس الباب ضرب قامت سحر تفتح ل وفاء
وفاء دخلت وعنيها عليا زي ما تكون قلقانة وخايفة انها تفشل في المهمة
قومت واخدت وفاء في حضني بحجة انها وحشاني وهمست لها في ودانها متقلقيش
شوية والسهرة بدء احمد في لف الحشيش وبدءنا في الشرب وكنت كل شوية اطمن وفاء بنظرات عيوني
شربنا جوانين وقامت سحر علشان ترقص وشدت ايد وفاء معاها. وبدوء في الرقص والتمايل شمال ويمين علي انغام الموسيقي
وبعد تلت ساعة سحر قالت انها هتجيب عصير من المطبخ
سحر دخلت المطبخ وبعد دقيقتين شاورت ل وفاء بعنيا علشان تدخل ورا سحر
فعلا دخلت وفاء ورا سحر المطبخ وانا ندهت في نفس اللحظة علي سحر
سحر خرجت وقالت نعم ياعادل
انا :: ياعيون عادل بتعملي ايه
سحر :: بعمل عصير لينا
انا :: لا تعالي في حضني وسيبي وفاء تعملوا
سحر جت في حضني ونيمتها علي الأرض وطلعت فوق منها وهات يا بوس ومص وتقفيش في بزازها
مفيش دقيقة كانت وفاء خارجة بصنية فيها اربع كوبيات عصير تلاتة منهم ملينين والرابعة فيها نص الكوباية و وفاء بتشرب منها
وفاء ادت احمد كوباية اخدها منها وهو ملهي في لف الحشيش وبدء يشرب
وانا قومت من علي وفاء واخدت كوباتي وقومت عملت نفسي داخل الحمام. وسحر اخدت كوبايتها وبدءت هي كمان تشربها

وفاء شدت ايد سحر بعد ما خلصت شرب العصير بتاعها علشان ترقص معاها
وانا دخلت المطبخ دلقت كوباية العصير في الحوض وغسلت الكوباية كويس وصبيت عصير تاني وركنتة علي رخامة المطبخ ودخلت الحمام
وبعد ما خرجت اخدت كوباية العصير وخرجت

شربت كوبايتي وبصيت علي سحر واحمد لقيتهم خلصوا العصير بتاعهم
انبسطت ورقصت مع سحر و وفاء

بعد نص ساعة لقيت احمد نايم مكانة و سحر قعدت علي الكنبة ونامت هي كمان

اخدت تليفون سحر وقولت ل وفاء تفتح الكمبيوتر بتاعهم علي ما اشوف تليفونتهم

مسحت تليفون سحر من الفيديوهات اللي عندها ونزلت لها فيديو من اللي عاملهم علي تليفونها
ونفس الحكاية مع تليفون احمد مسحت كل الفيديوهات اللي عندو ونزلت عندة الفيديو اللي انا عدلتة وهو بيتناك من مازن بعد ما خفيت وش مازن وكتمت الصوت
وبقيت ببعت الفيديو من تليفون احمد لكل قايمة اصدقائة علي الواتس
ونزلتة علي حسابة علي الفيس وبعدها قفلت تليفونة

ونفس الحكاية مع تليفون سحر
نزلت الفيديو بتاعها علي حسابها علي الفيس وبعتة لكل قايمة اصدقائها علي الواتس

وفتحت الكمبيوتر ا ادور علي اي حاجة خاصة بينا ملقتش بس مكنتش بردو مستريح روحت مطلع الهارد وكسرتة

بعد ما خلصت خليت. فاء لبست هدومها وقولتلها كدة خلاص كل حاجة كانت ممسوكة عليكي مبقاش ليها وجود … قالتلي وهي بتعيط من الكابوس اللي اتحطت فيه
عادل سامحني انا مش عايزة افتكر اي حاجة من اللي حصل ده ومعلش متحولش تتصل بيا تاني ولا تدور عليا
وراحت مطلعة شريحة التليفون وكسرتها قدامي علشان معرفش اكلمها ومشيت
وانا خرجت من شقة سحر وقفلت الباب ورايا وطلعت شقتي

سحر بعد ما فاقت وعرفت اللي عملتة من تليفونها وتليفون احمد والكمبيوتر اللي اتكسر
اتصلت بيا وهي منهارة وبتبكي انت ليه عملت معايا كدة انا عملت ليك ايه
وقولتلها علي خطتها اللي رسمتها بكل حرافية وقدرت ساعتها توقع وفاء في مستنقع الرزيلة وحكيت ليها علي موضوع الاميل اللي عملتة في تليفونها وانة هو اللي فضحها وفضح افعالها
وقفلت السكة في وشها

سحر وا احمد اتفضحوا وبقت فضيحتهم علي كل لسان
سحر اتنقبت وسابت العمارة اللي ساكن فيها هربت هي وجوزها بعد الفضيحة بتاعتهم وكمان علشان اهلهم عايزين يقتلوهم
ووفاء سابت الشقة بتاعتها وغيرت مدرسة ايمن وعاشت بعيد بعد ما تخلصت من المستنقع اللي اتحطت فيه

وانا اتفصلت من شغلي لان احمد كمان راح الشركة بتاعتي وفضح كل افعالي هناك

ودي كانت نهاية قصة
انا وسحر زوجة صديقي وجاري في نفس المنزل
والي اللقاء في قصة اخري بأحداث شيقة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق